المنتدى الرسمى لطلاب قسم الجغرافيا جامعة طنطا
عزيزى الزائر ان كنت مسجل لدينا برجاء تسجيل الدخول وان كانت هذة هى زيارتك الاولى للمنتدى يسرنا بان تكون عضوا معنا معنا حتى تتمتع بكامل الصلاحيات


الجغرافيا للجميع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
كاتب الموضوعرسالة
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 8:23 pm

[center]بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم
حمله جديدة قررت اتبناها من خلال الانترنت كما فعلت من قبل فى بعض المنتديات
الصلاة

انا قررت اتبنى حمله لنشر الصلاة بين الشباب وبين كل من اعرفهم وبما ان المنتدى يجمع اكبر عدد ممكن من الزملاء والاخوة فى الكليه فهذا كله كافى على ذلك وانا لا اريد من ذلك اجرا ان اجرى الا على الله
وايضا اتمنى من الجميع ان يشاركونى فى هذة الحمله

قال رسول الله صلى الله وعليه وسلم : (( الدال على الخير كفاعله ))
فارجوا من الجميع المشاركة بهذه الحملة (( الا صلاتي ))
لحث الناس على عدم التهاون بهذا الركن العظيم من اركان الاسلام
وطرق المشاركة كثيرة ومن ضمنها :
** وضع التواقيع الخاصة بالحملة في توقيـعـك 000
** اضافة اي حديث او آيه أو نصيحه قرأتها في هذا الموضوع
في توقيعك او اي وصله لفلاش او نشيد اسلامي يحث على الصلاة ....
** وضع ايات من القران الكريم او احاديث شريفة تحث على الصلاه 000
** الاشارة الى الصوتيات الخاصة بالصلاة من اشرطة وفلاشات
وغيرها ووضعها هنا 000
فهيا بنا نبدأ هذه الحملة
سدد الله خطاكم لما يحب ويرضى
*************************************************
اولا: انت لاتصلى:ـ

انت لاتصلى ومنغمر فى المعاصى والاثام وتارك للصلاة والعمر يسرع بك وانت الان اصبح عمرك 19 عاما وانت مازلت طالبا فما بالك عندما تنغمز فى الحياة التى تنتظرك من زواج ولهو عن الصلاة وفجاة تجد نفسك قد اصبحت فى عمر عجزت فيه عن التوبه وعن الانتظام فى الصلاة
فاغتنم فرصتك الاخيرة .

************

ثانيا:نفسك تصلى ومش عارف:ـ
ــــــــــــــــــــــــــ
لاتقلق ان الله غفور رحيم والحل معى باذن الله فقط اعقد النيه السليمه والتوبه النصوحه والاستعداد التام لان تكون ممن يتوبوا الى الله
وعارف ان ناس كتير مش بتصلى وهتتحرج ترد وتقول كدة والحل الامثل لهذا ان تكون هناك متابعه معى من خلال النت وهو عن طريق الرسائل الخاصه واكيد سرك مستور معايا لانى فعلا نفسى الاقى علامات الصلاة منورة فى وجه كل اللى اشوفهم لان هذة العلامه هى التى تميزنا ويعرفنا الرسول الكريم من خلالها ......
فقط ابعت لى رساله خاصه وفى الحال هتلاقى الحلول معايا باذن الله تعالى ....وفيه ناس بتقول ممكن انى اضيف هذة الحلول فى الموضوع ولكن لن تكون كما يجب ان تكون بمعنى ان البعض قد يتخذها نصائح ولكن قد لا يفعلها ولكن عندما اتابعك اول باول باذن الله هتصلى وهتنتظم فى الصلاة .








*********************************************
اخيرا
* انا لست داعيه اسلاميه ولا انا مسول عن ذلك ولكنى استطيع ان اكون كذلك فى حدود علمى ومعرفتى والا اتجاوز عن ذلك.
*انا لست منتميا لاى جماعه اسلاميه او ما شبه ذلك ولست ملتحى ومعظمكم يعلم ذلك.
*انا شاب مثلكم اعيش حياتى واتابع ما فى الدنيا ولكنى احاول بقدر الامكان ان اعصم نفسى من الخطا الذى قد يغضب الله واذا فعلت اى ذنب اسارع فى التوبه واستغفر الله العظيم فيعفو عنى ويرحمنى باذنه سبحانه وتعالى.
*انا كل امنيتى التى اتمناها واتمناها لكل الشباب الذين فى سنى ان ينطبق عليهم الحديث الشريف :
"سبعه يظلهم الله فى ظله يوم لا ظل الا ظله ...
امام عادل
وشاب نشا فى طاعه الله
ورجلان تحابا فى الله فاجتمعا عليه وتفرقا عليه
ورجل قلبه معلق بالمساجد
ورجل تصدق بصدقه فاخفاها كى لا تعلم شماله ما تنفق يمينه
ورجل دعته امراة ذات منصب وجمال فقال انىاخاف الله
ورجل ذكر الله خاليا ففاضت عيناة.
صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
لاحظوا ان عكس هذا الحديث قد يفعله الشباب وهو واضح جدا
فالحقوا انفسكم ولا تطاوعوا الشيطان
افتحوا صفحه جديدة مع الله
يقول الله تعالى
"قل يعبادى الذين اسرفوا على انفسهم لا تقنطوا من رحمه الله ان الله يغفر الذنوب جميعا انه هو الغفور الرحيم"



********************************************
دى الصورة اللى اتمنى كل عضو يحطها فى توقيعه كمشاركه فى هذة الحمله وباذن الله هتلاقوا استجابه كبيرة جدا ممن يشاهدوها وسيتوافد الكثيرون عليها وتنالوا الاجر والثواب

][img][/img

************************************
فى النهايه
هذا ليس موضوع عادى مثل اى موضوع ولكنه موضوع سيكون فعال ونشيط بمشاركتكم الايجابيه تجاهه
وارجو من الاخوة الكرام عدم الردود السلبيه دون ابداء مشاركه ايجابيه للموضوع
وفقنى الله واياكم
ومنتظر رسائلكم على الخاص لمحاوله تقديم الحلول للمواظبه على الصلاة حتى ننال رضى الله ورحمته فى الدنيا والاخرة
والسلام عليكم ورحمه الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
MяҢũ$$Ĭ3N²̶̶̶̶º̶̶̶̶¹̶̶̶̶º
جغرافي خبير
جغرافي خبير
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 9:05 pm

تسلمى يا هيما انت جامد من يومك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 9:10 pm

شكر يا سحس
بس انا مش عاوز رد وعلى فكرة انت شكلك مقراتش الموضوع لانى قلت لازم يكون فيه ايجايبيه بالمشاركه فى الحمله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 9:26 pm


هل تعلم لماذا حدد الله عز وجل الصلاوات الخمس
في مواعيدها التي نعرفها ؟

روي عن علي رضي الله عنه ..

بينما كان الرسول صلى الله عليه وسلم جالس بين الأنصار والمهاجرين..أتى إليه جماعه من اليهود فقالوا له:يا محمد..إنا نسألك عن كلمات أعطاهن الله تعالى لموسى بن عمران لا يعطيها إلا نبيا مرسلا او ملكا مقربا..فقال النبي صلى الله عليه وسلم سلوا..فقالوا يا محمد أخبرنا عن هذه الصلوات الخمس التي افترضها الله على أمتك؟؟..فقال النبي صلى الله عليه وسلم ..

"
"

صلاة الظهر

إذا زالت الشمس يسبح كل شئ لربه..

"
"

صلاة العصر

فإنها الساعة التي أكل فيها آدم عليه السلام من الشجرة

"
"

صلاة المغرب

فإنها الساعة التي تاب الله على آدم عليه السلام فيها .. فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة محتسبا ثم يسأل الله تعالى شيئا إلا أعطاه إياه

"
"

صلاة العتمة

فإنها الصلاة التي صلاها المرسلون قبلي

"
"

صلاة الفجر

فإن الشمس إذا طلعت تطلع بين قرني الشيطان
ويسجد لها كل كافر من دون الله


قالوا له صدقت يا محمد فما ثواب من صلى؟
قال النبي صلى الله عليه وسلم ..

"
"

أما صلاة الظهر

فإنها الساعة التي تسعر فيها جهنم ..فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة إلا حرم الله تعالى عليه لفحات جهنم يوم القيامة

"
"

وأما صلاة العصر

فإنها الساعة التي أكل أدم علية السلام فيها من الشجرة
فما مؤمن يصلي هذه الصلاة إلا خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه ..
ثم تلا قوله تعالى (حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى)

"
"

وأما صلاة المغرب

فإنها الساعة التي تاب الله فيها على أدم علية السلام ..فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة محتسبا ثم يسأل الله تعالى شيئاً إلا أعطاه اياه

"
"

وأما صلاه العتمه

فان للقبر ظلمه ويوم القيامة ظلمه..
فما من مؤمن مشى في ظلمه الليل إلى صلاه العتمة إلا حرم الله علية وقود النار
ويعطي نورا يجوز به على صراط مستقيم

"
"

وأما صلاة الفجر

فما من مؤمن يصلي الفجر أربعين يوما في جماعة إلا أعطاه الله براءتين براءة من النار وبراءة النفاق


قالوا صدقت يا محمد

صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 9:29 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 9:35 pm

يقول صلى الله عليه ,واله وسلم (بلغوا عني ولو ايه) صدق الرسول الكريم

عقوبة تارك الصلاة
روى عن الرسول صلي الله عليه واله وسلم :

من تهاون في الصلاة عاقبه الله بخمسة عشر عقوبة . سته منها في الدنيا
.وثلاثه عند الموت وثلاثه في القبر وثلاثة عند خروجه من القبر

*** اما الستة التي تصيبه في الدنيا .... فهي

نزع الله البركه من عمره , مسح الله سمه الصالحين من وجهه , كل عمل لا يؤجر من الله , لا يرفع له دعاء الي السماء , تمقته الخلائق في دار الدنيا , ليس له حظ في دعاء الصالحين .

*اما الثلاثه التي تصيبه عند الموت : ***
انه يموت ذليلا .انه يموت جائعاا . نه يموت عطشان ولو سقي مياه بحار الدنيا ماروى عنه عطشه .

اما الثلاثه التي تصيبه في قبره فهي :
يضيق الله عليه قبره ويعصره حتي تختلف ضلوعه, يوقد الله علي قبره نارا في حمرها , يسلط الله عليه ثعبان يسمي الشجاع الاقرع .

*** اما الثلاثه التي تصيبه يوم القيامه 0...فهي :
يسلط الله عليه من يصحبه الي نار جهنم علي جمر وجهه. ينظر الله تعالي اليه يوم القيامة بعين الغضب يوم الحساب .

>يقع لحم وجهه , يحاسبه الله عز وجل حسابا شديدا ما عليه من مزيد ويأمره الله به الي النار وبئس القرار

قال صلي الله عليه وسلم

من ترك صلاة الصبح فليس في وجهه نور

من ترك صلاة الظهر فليس في رزقه بركه .

من ترك صلاة العصر فليس في جسمه ىقوة .

من ترك صلاة المغرب فليس في أولاده ثمره .

من ترك صلاة العشاء فليس في نومه راحه .

لا تنسى بلغ عن الرسول ولو آية بينما لا يوجد أسهل من قول الباطل

لماذا نشعر بالنعاس ونحن نصلي ولكننا نستيقظ فجأة ونشعر بالنشاط فور انتهائنا من الصلاة ؟

لماذا يصعب علينا الكلام عن الله تعالى وأمور الدين ..... ويسهل علينا الكلام عن باقي الأشياء ؟؟؟؟؟

لماذا نحس بالملل عند قراءة مقال ديني ..... ونشعر بالفضول عند قراءة مقال عن أي شيء آخر ؟؟؟؟؟

هل تستسلم ؟؟؟
فكر بالأمر
ضع شيئاً واحداً في بالك فقط هو أن الله يراقبك
دعنا نر إن كان باستطاعة الشيطان أن يتصدى لشيء كهذا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 9:36 pm

الصلاة كعلاج نفسي


تساعد الصلاة الخاشعة على تهدئة النفس وإزالة التوتر لأسباب كثيرة، أهمها شعور الإنسان بضآلته وبالتالي ضآلة كل مشكلاته أمام قدرة وعظمة الخالق المدبر لهذا الكون الفسيح، فيخرج المسلم من صلاته وقد ألقى كل ما في جعبته من مشكلات وهموم، وترك علاجها وتصريفها إلى الرب الرحيم، وكذلك تؤدي الصلاة إلى إزالة التوتر بسبب عملية تغيير الحركة المستمر فيها، ومن المعلوم أن هذا التغيير الحركي يحدث استرخاء فسيولوجيا هاما في الجسم، وقد أمر به الرسول صلى الله عليه وسلم أي مسلم تنتابه حالة من الغضب، كما ثبت علميا أن للصلاة تأثيرا مباشرا على الجهاز العصبي، إذ أنها تهدئ من ثورته وتحافظ على اتزانه، كما تعتبر علاجا ناجعا للأرق الناتج عن الاضطراب العصبي.
ويقول الدكتور " توماس هايسلوب " : "إ ن من أهم مقومات النوم التي عرفتها في خلال سنين طويلة من الخبرة والبحث الصلاة، وأنا ألقي هذا القول بوصفي طبيبا، فإن الصلاة هي أهم وسيلة عرفها الإنسان تبث الطمأنينة في نفسه والهدوء في أعصابه."
أما الدكتور " إليكسيس كارليل" الحائز على جائزة نوبل في الطب فيقول عن الصلاة: " إنها تحدث نشاطا عجيبا في أجهزة الجسم وأعضائه ، بل هي أعظم مولد للنشاط عرف إلى يومنا هذا، وقد رأيت كثيرا من المرضى الذين أخفقت العقاقير في علاجهم كيف تدخلت الصلاة فأبرأتهم تماما من عللهم، إن الصلاة كمعدن الراديوم مصدر للإشعاع ومولد ذاتي للنشاط، ولقد شاهدت تأثير الصلاة في مداواة أمراض مختلفة مثل التدرن البريتوني والتهاب العظام والجروح المتقيحة والسرطان وغيره "
أيضا يعمل ترتيل القرآن الكريم في الصلاة حسب قواعد التجويد على تنظيم التنفس خلال تعاقب الشهيق والزفير، وهذا يؤدي بدوره إلى تخفيف التوتر بدرجة كبيرة، كما أن حركة عضلات الفم المصاحبة للترتيل تقلل من الشعور بالإرهاق وتكسب العقل نشاطا وحيوية كما ثبت في بعض الأبحاث الطبية الحديثة.
وللسجود دور عميق في إزالة القلق من نفس المسلم، حيث يشعر فيه بفيض من السكينة يغمره وطوفان من نور اليقين والتوحيد. وكثير من الناس في اليابان يخرون ساجدين بمجرد شعورهم بالإرهاق أو الضيق والاكتئاب دون أن يعرفوا أن هذا الفعل ركـن من أركان صلاة المسلمين.
*
تحكي لنا السيدة الفلبينية "جميلة لاما" قصتها مع الصلاة:
" لـم أكن أعرف لحياتي معنى ولا هدفا، سؤال ظل يطاردني ويصيبني بالرعب كل حيـن: لماذا أحيا ؟ وما آخر هذه الرواية الهزلية ؟ كان كل شيء من حولي يوحي بالسخف واللا معقول، فقد نشأت في أسرة كاثوليكية تعهدتني بتعليمي هذا المذهب بصرامة بالغة، وكانوا يحلمون أن أكون إحدى العاملات في مجال التبشير بهذا المذهب على مستوى العالم، وكنت في داخلي على يقين أن هذا أبدا لن يحدث.
" كنت أستيقظ كل يوم عند الفجر، شئ ما يحدثني أن أصلي كي أخرج من الضيق الشديد والاكتئاب الذي كان يلازمني في هذا الوقت ، وكان ذلك يحدث أيضا عند الغروب، وفعلا أخذت أصلي على الطريقة النصرانية، فهي الطريقة الوحيدة التي أعرفها، إلا أن إحساسي بالفراغ الروحي ظل يطاردني ويسيطر علي رغم صلواتي المتتابعة "
" كنت متعطشة لشيء آخر لم تكن لدي أي صورة واضحة عنه، كانت الدموع تنهمر من عيني كثيرا، وكنت أدعو الله أن يمنحني النور والبصيرة والصبر، وازددت هما وقلقا، وراح الفراغ يطاردني والحيرة تتملك حياتي بما فاض تماما عن قدرتي على الاستيعاب "
وتكمل جميلة: " وفي أحد الأيام ومع ازدياد حالة التوتر أحسست برغبة قوية تدفعني للبحث عن مكان للصلاة لا صور فيه، وبحثت عن ذلك المكان طويلا حتى وجدته أخيرا، مسجد صغير جميل في أطراف بلدتنا بين المروج الخضراء في وسط حقول الأرز، لأول وهلة عندما وضعت قدمي على أعتابه دق قلبي بعنف وانشرح صدري وأيقنت أنه المكان الذي حدثتني نفسي طويلا للبحث عنه "
وتكمل جميلة قصتها: " وعلمتني إحدى المسلمات كيف أتوضأ وكيف أصلي لله الواحد القهار، وشاركت المسلمين الصلاة لأول مرة في حياتي، وعندما بدأت الصلاة غمرتني السكينة ولفتني الطمأنينة كما لم يحدث لي من قبل، وعندما سجدت لله مع جموع المصلين فاضت روحي بسعادة لا حدود لها، لقد شعرت أني سأطير فرحا بعثوري على هذه الصلاة"
وفي النهاية تقول جميلة:
" الصلاة، هي تماما ما كنت أتعطش له، لقد أصبحت صديقتي المحببة، ورفيقتي الدائمة التي أتخلص معها من كل ضيق ومن أية معاناة، لقد ودعت الاكتئاب إلى الأبد فلم يعد له أي معنى في حياتي بعد أن هداني الله جل وعلا للإسلام وأكرمني بحب الصلاة، ولا أجد ما أقول تعليقا على هذا سوى: الحمد لله الذي هداني لهذا وما كنت لأهتدي لولا أن هداني الله"
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
medo shalaby
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 10:55 pm

بارك الله فيك يا ابراهيم

موضوع والله يستاهل التثبيت

نداء الى المدير العام احمد يونس ان يثبت هذا الموضوع

وان يدخل اخواننا الاعضاء بالمشاركه فى هذا الموضوع الرائع من خلال اضافه حديث يوميا او ايه قرانيه عن الصلاه

بارك الله فيك وجعله فى ميزان حسناتك

هدانا الله الى ما يحبه ويرضاه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 27 يناير 2010, 11:13 pm

كويس خالص
عاوزين افعال
واللى مش بيصلى يكلمنى على الخاص وباذن الله ربنا هيهديه الى مايحبه ويرضاة
يلا يا رجاله
ومتنسوش تحطوا الصورة فى التوقيع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
noda
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الخميس 28 يناير 2010, 12:36 am

بجد تسلم ايدك علي المجهود الرائع هذا وياريت فعلا كل الاعضاء يشاركو فية لانة موضوع جميل جدا ويا ابن ادم باللة عليك لاتترك صلاتك وتذهب الي الاشياء التافهة ولن تنفعك بشئ يوم تقف امام الموالي عز وجل وسأل عندما نودي للصلاة لماذا لم تذهب لتصلي
والصلاة هي عماد الدين.وركنة ومظهرة الخالد وهي مع ذلك قرة العين وراحة الضمير وبهجة القلب والصلة بين العبد وربة
والصلاةتطهر القلوب من ادناس الذنوب وهي محل المناجاة تتسع فيها ميادين الاسرار وتشرق فيها شوارق الانوار والصلاة حياة كاملة وروح منبعثة ومدد متصل بينعالم الارض والسماء لمن اراد ان يتذكر او يلقي السمع وهو شهيد
وسوف اتكلم عن صلاة الفجر لانها مهمة مع اني اعلم ان معظم الشباب والبنات لا يصحوا للصلاة ويكون مستغرق في النوم
لماذا صلاة الفجر؟
اذا كان المسلم مأمور بالحفاظ علي صلاوتة الخمسةفي مواقيتها فانت وانتي اختاة مطالبة بالحفاظ علي صلاة الفجر اكثر
ونجد من سيتساءل لماذا صلاة الفجر خاصة؟
ولماذا لا يكون ذلك في وقت اخر غير وقت النوم الذي يستريح فية الناس لان
الدوافع العشرة هي
1-لان سلعة اللة غالية وسلعة اللة هي الجنة ويجب ان نقدمالثمن الذي من اجلة نستحق دخول الجنة
2-صلاة الفجر تشهدها ملائكة الليل والنهار
وكقول ابو هريرة اقرءوا ان شئتم (وقران الفجر ان قران الفجر كا ن مشهودا)
ويقصد هنا بالقران الصلاة
3-لان ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها
4-الفوز بالنور تامة يوم القيامة
5-الامن من عذاب اللة تعالي يوم القيامة
لقول رسول اللة لن يلج النار احدكم صلي قبل طلوع الشمس وقبل غروبها
6-الامن من النفاق
كقول رسول اللة ليس صلاة اثقل علي المنافقين من صلاة الفجر والعشاء ولو يعلمون ما فيهما لاتوهما ولو حبو
7- الفوز بثواب الصلاة الليل كلة
قول رسول اللة من صلي العشاء جماعة فكأنما قام نصف الليل ومن صلي الصبح في جماعة فكأنما صلي الليل كلة
العيش في رعاية اللة وحفظة 8-
9-الفوز بدخول الجنة
قول رسول اللة
من صلي البردين دخل الجنة
والبردين هما الصبح والعصر
10-الفوز برؤية اللة تعالي في الاخرة
لقول رسول اللة
أنكم سترون اللة كما ترون هذا القمر ولا تضامون في رؤيتة اي لا تجدون مشقة
فان استطعتم ان لا تغلبوا علي صلاة قبل طلوع الشمس وقبل غروبها فافعلوا
واليك الوسائل التي ستساعدك علي القيام للصلاة
1-التقليل من السهر لغير الحاجة
2-توفر النية الصادقة
3-النوم مبكرا علي وضوء
4-عدم الاكثار من الاكل قبل النوم
5-استخدام وسائل التنبية
6- الالحاح بالدعاء
7- الامتناع عن الذنوب والمعاصي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الخميس 28 يناير 2010, 12:56 am

اولا شكرا على الرد الجميل
ثانيا انتى بتخاطبى اللى مش بيصلوا ودة كويس جدا ولكن انا بخاطب كل اللى مش بيصلى الهدف من الحمله دى هو مساعدتك للوصول الى الله قدر المستطاع عن طريق الترقب من الله عن طريق الصلاة لان الصلاو صله بين العبد وربه كما قالت الاخت
يا جماعه يا اخوانى والله الحكايه سهله جدا كلها تعود بس تعود على الطاعه صدقونى انتم محرومين من متعة الطاعه
الحقوا نفسكم وانا ربنا يقدرنى واساعدكم
شكرا ليكى noda على المرور وبارك الله فيكى
ومرحبا بكى فى هذة الحمله وباذن الله هواصل مشوارى معاها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ღwe7yatღ♥ღmღ♥ღ3eniekღ
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الخميس 28 يناير 2010, 2:35 am

اولا احب اشكرك اخى الغالى على موضوعك الاكثر من رائع
وجزاك الله كل خير وبارك الله فيك
وفى موضوعك تتحدث عن تارك الصلاه
فلماذا اخى المسلم تترك الصلاه رغم علمك بان الصلاه تكفر عن سيئاتك ومضاعفه الاجر
وقربك من الله والبعد عن الشيطان
قال تعالى"الابذكر لله تطمئن القلوب"
فلماذا لاتصلى رغم علمك بان الصلاه مراه عمل المسلم
وميزان تعظيم الدين فى قلب المؤمن
فاذا اردت ان تعرف قدر رغبتك فى الاسلام
واذا اردت ان تقيس ايمانك ففتش عن رغبتك فى الصلاه اولا ومدى تعظيمك لها
اى شئ يعز عليك من دينك اذا هانت عليك صلاتك
فلماذا تجعل الله هين عليك وتركت الصلاه التى تقربك منه
اخى المسلم تقوم باطاعه المخلوق ومعصيه الخالق
فانت لاتستطيع رفض شئ طلبه منك شخص اخر وتلبى طلباته
فلماذا لاتلبى طلب الله عليك وهو انت تقيم الصلاه
فاعلم ان العمل الذى بيعدك عن الصلاه يكون فيه احباط
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم"من ترك صلاه العصر فقد حبط عمله "
فاذا كان ترك صلاه واحده تحبط العمل وتغضب الله تعالى فكيف عن ترك الصلوات كلها
فعليك ان تراجع نفسك وتعود الى الله وتقرب منه
وبدء حياتك من جديد واجعل الصلاه اول شئ فى حياتك
لان الصلاه عماد الدين الذى يكون سلاحك يوم القيامه
وهو اول ما يسال المرء عند مماته
فهل تعلم اهميه الصلاه بالنسبه للمسلم؟
أنها الركن الثاني من أركان الإسلام.
أنها أول ما يحاسب عنه العبد يوم القيامة؛
أنها علامة مميزة للمؤمنين المتقين، كما قال تعالى: وَيُقِيمُونَ الصّلاةَ [البقرة:3].
أن من حفظها حفظ دينه،
أن قدر الإسلام في قلب الإنسان كقدر الصلاة في قلبه، وحظه في الإسلام على قدر حظه من الصلاة
أن النصوص صرّحت بكفر تاركها. قال : { إن بين الرجل والكفر والشرك ترك الصلاة } [رواه مسلم]. وقال: { العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة؛ فمن تركها فقد كفر } [رواه أحمد وأهل السنن بإسناد صحيح]، فتارك الصلاة إذا مات على ذلك فهو كافر لا يُغَسّل، ولا يُكَفّن، ولا يُصلى عليه، ولا يُدفَن في مقابر المسلمين، ولا يرثه أقاربه، بل يذهب ماله لبيت مال المسلمين، إلى غير ذلك من الأحكام المترتبة على ترك الصلاة.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الخميس 28 يناير 2010, 3:46 pm

شكرا جزيلا يا نورا على المرور
وانا لسه مكمل معاكم باذن الله تعالى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رولا
جغرافى فعال
جغرافى فعال
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأحد 07 فبراير 2010, 2:01 pm


أما صلاة الظهر

فإنها الساعة التي تسعر فيها جهنم ..فما من مؤمن يصلي هذه الصلاة إلا حرم الله تعالى عليه لفحات جهنم يوم القيامة

"
"

وأما صلاة العصر

فإنها الساعة التي أكل أدم علية السلام فيها من الشجرة
فما مؤمن يصلي هذه الصلاة إلا خرج من ذنوبه كيوم ولدته أمه ..
ثم تلا قوله تعالى (حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى)

"
"

وأما صلاة المغرب

فإنها
الساعة التي تاب الله فيها على أدم علية السلام ..فما من مؤمن يصلي هذه
الصلاة محتسبا ثم يسأل الله تعالى شيئاً إلا أعطاه اياه

"
"

وأما صلاه العتمه

فان للقبر ظلمه ويوم القيامة ظلمه..
فما من مؤمن مشى في ظلمه الليل إلى صلاه العتمة إلا حرم الله علية وقود النار
ويعطي نورا يجوز به على صراط مستقيم

"
"

وأما صلاة الفجر

فما من مؤمن يصلي الفجر أربعين يوما في جماعة إلا أعطاه الله براءتين براءة من النار وبراءة النفاق


قالوا صدقت يا محمد

صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم
و جزاك الله خيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأحد 07 فبراير 2010, 2:24 pm



بِسْمِ الله الرَّحْمنِ الرَّحيمِ

((الصلاة عماد الدين))(1)

ان كنت تريد ان تعرف أهمية الصلاة وقيمتها، وكم هو يسير نيلها وزهيد
كسبها، وان من لا يقيمها ولا يؤدي حقها أبله خاسر.. نعم! ان كنت تريد ان
تعرف ذلك كله بيقين تام ـ كحاصل ضرب الاثنين في اثنين يساوي أربعاً ـ
فتأمل في هذه الحكاية التمثيلية القصيرة:

يُرسل حاكمٌ عـظيم ـ ذات يوم ـ إثنين من خَدَمه الى مزرعته الجميلة، بعد
أن يمنح كلاً منهما أربعاً وعشرين ليرة ذهبية، ليتمكنا بها من الوصول الى
المزرعة التي هي على بُعد شهرين.. ويأمرهما: أنفقا من هذا المبلغ لمصاريف
التذاكر ومتطلبات السفر، واقتنيا ما يلزمكما هناك من لوزام السكن
والاقامة.. هناك محطة للمسافرين على بُعد يوم واحد، توجد فيها جميع انواع
وسائط النقل من سيارة وطائرة وسفينة وقطار.. ولكلٍ ثمنه.

يخرج الخادمان بعد تسلمهما الأوامر.. كان أحدهما سعيداً محظوظاً، اذ صرف
شيئاً يسيراً مما لديه لحين وصوله المحطة، صرفه في تجارة رابحة يرضى بها
سيدُه، فارتفع رأس ماله من الواحد الى الالف.

اما الخادم الآخر، فلسوء حظه وسفاهته صرف ثلاثاً وعشرين مما عنده من
الليرات الذهبية في اللّهو والقمار، فأضاعها كلها إلا ليرة واحدة منها
لحين بلوغه المحطة..

خاطبه صاحبه:

ـ يا هذا.. اشتر بهذه الليرة الباقية لديك تذكرة سفر، فلا تضيّعها كذلك،
فسيدُنا كريمٌ رحيمٌ، لعلّه يشملك برحمته وينالك عفوه عما بدر منك من
تقصير، فيسمحوا لك بركوب الطائرة، ونبلغ معاً محل اقامتنا في يوم واحد.
فان لم تفعل ما اقوله لك فستضطر الى مواصلة السير شهرين كاملين في هذه
المفازة مشياً على الاقدام، والجوع يفتك بك، والغربة تخيم عليك وانت وحيد
شارد في هذه السفرة الطويلة.

تُرى لو عاند هذا الشخص، فصرف حتى تلك الليرة الباقية في سبيل شهوة عابرة،
وقضاء لذة زائلة، بدلاً من اقتناء تذكرة سفر هي بمثابة مفتاح كنزٍ له. ألا
يعني ذلك أنه شقي خاسر، وأبله بليد حقاً.. ألا يُدرك هذا أغبى انسان؟

فيا من لا يؤدي الصلاة! ويا نفسي المتضايقة منها!

ان ذلك الحاكم هو ربُّنا وخالقنا جلّ وعلا..

أما ذلكما الخادمان المسافران، فأحدهما هو المتديّن الذي يقيم الصلاة بشوق ويؤديها حق الأداء، والآخر هو الغافل التارك للصلاة..

وأما تلك الليرات الذهبية الاربعة والعشرون فهي الاربع والعشرون ساعة من كل يوم من أيام العمر..

وأما ذلك البستان الخاص فهو الجنة..

وأما تلك المحطة فهي القبر..

وأما تلك السياحة والسفر الطويل فهي رحلة البشر السائرة نحو القبر
والماضية الى الحشر والمنطلقة الى دار الخلود. فالسالكون لهذا الطريق
الطويل يقطعونه على درجات متفاوتة، كلٌ حسب عمله ومدى تقواه، فقسم من
المتقين يقطعون في يوم واحد مسافة ألف سنة كأنهم البرق، وقسم منهم يقطعون
في يوم واحد مسافة خمسين ألف سنة كأنهم الخيال. وقد أشار القرآن العظيم
الى هذه الحقيقة في آيتين كريمتين..

أما تلك التذكرة فهي الصلاة التي لا تستغرق خمسُ صلوات مع وضوئها اكثر من ساعة!

فيا خسارة مَن يصرف ثلاثاً وعشرين من ساعاته على هذه الحياة الدنيا
القصيرة ولا يصرف ساعةً واحدة على تلك الحياة الابدية المديدة!. ويا له من
ظالم لنفسه مبين! ويا له من احمق ابله!

لئن كان دفع نصف ما يملكه المرء ثمناً لقمار اليانصيب ـ الذي يشترك فيه
اكثر من الف شخص ـ يعدّ أمراً معقولاً، مع أن احتمال الفوز واحد من ألف،
فكيف بالذي يحجم عن بذل واحدٍ من اربعة وعشرين مما يملكه، في سبيل ربح
مضمون، ولأجل نيل خزينة أبدية، بأحتمال تسع وتسعين من مائة.. ألا يُعدّ
هذا العمل خلافاً للعقل، ومجانباً للحكمة.. ألا يدرك ذلك كلُّ من يعدّ
نفسه عاقلاً؟

ان الصلاة بذاتها راحة كبرى للروح والقلب والعقل معاً. فضلاً عن أنها ليست
عملاً مرهقاً للجسم. وفوق ذلك فان سائر اعمال المصلي الدنيوية المباحة
ستكون له بمثابة عبادة لله، وذلك بالنية الصالحة.. فيستطيع اذن ان يحوّل
المصلي جميع رأس مال عمره الى الآخرة، فيكسب عمراً خالداً بعمره الفاني



















.




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Captain_H
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأحد 07 فبراير 2010, 3:30 pm

شكرا لكل من شارك فى الحمله
واتمنى الاستمرار
وفقنى الله واياكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رينــاد
جغرافي اصيل
جغرافي اصيل
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الثلاثاء 09 فبراير 2010, 10:11 pm

أمور إذا عرفتها شوقتك إلى الصلاة



قبل أن تؤدي الصلاة

هل فكرت يوماً

وأنت تسمع الآذان

بأن جبار السماوات والأرض يدعوك للقائه في الصلاة

وأنت تتوضأ

بأنك تستعد لمقابلة ملك الملوك

وأنت تتجه إلى المسجد

بأنك تجيب دعوة العظيم ذي العرش المجيد

وأنت تكبر تكبيرة الإحرام

بأنك ستدخل في مناجاة ربك السميع العليم

وأنت تقرأ سورة الفاتحة في الصلاة

بأنك في حوار خاص بينك وبين خالقك ذي القوة المتين

وأنت تؤدي حركات الصلاة

بأن هناك الأعداد التي لا يعلمها إلا الله من الملائكة راكعون وآخرون ساجدون منذ آلاف السنين حتى أطَّت السماء بهم

وأنت تسجد

بأن أعظم وأجمل مكان يكون فيه الإنسان هو أن يكون قريباً من ربه الواحد الأحد

وأنت تسلم في آخر الصلاة

بأنك تتحرق شوقاً للقائك القادم مع الرحمن الرحيم

الشوق إلى الله ولقائه

نسيم يهب على القلب ليذهب وهج الدنيا

المستأنس بالله

جنته في صدره

وبستانه في قلبه

ونزهته في رضى ربه

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ibrahim morgan
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأحد 21 فبراير 2010, 8:39 am

اولا بشكر اخ ابراهيم على انطلاق هذة الحملة ومعلش اذا كنت اتاخرت شوية
ودى بعض فوائد الصلاة الطبية
فوائد الصلاة الطبية

شفاء للنفس والبدن
ضبط إيقاع الجسم
وقاية من الدوالي
الصلاة وتقوية العظام
الصلاة كعلاج نفسي
فوائد طبية أخرى

ضبط إيقاع الجسم

أظهرت البحوث العلمية الحديثة أن مواقيت صلاة المسلمين تتوافق تماما مع أوقات النشاط الفسيولوجي للجسم، مما يجعلها وكأنها هي القائد الذي يضبط إيقاع عمل الجسم كله.

وقد جاء في كتاب " الاستشفاء بالصلاة للدكتور " زهير رابح: " إن الكورتيزون الذي هو هرمون النشاط في جسم الإنسان يبدأ في الازدياد وبحدة مع دخول وقت صلاة الفجر، ويتلازم معه ارتفاع منسوب ضغط الدم، ولهذا يشعر الإنسان بنشاط كبير بعد صلاة الفجر بين السادسة والتاسعة صباحا، لذا نجد هذا الوقت بعد الصلاة هو وقت الجـد والتشمير للعمل وكسب الرزق، وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما رواه الترمذي وابن ماجة والإمام أحمد: " اللهم بارك لأمتي في بكورها"، كذلك تكون في هذا الوقت أعلى نسبة لغاز الأوزون في الجو، ولهذا الغاز تأثير منشط للجهاز العصبي وللأعمال الذهنية والعضلية، ونجد العكس من ذلك عند وقت الضحى، فيقل إفراز الكورتيزون ويصل لحده الأدنى، فيشعر الإنسان بالإرهاق مع ضغط العمل ويكون في حاجة إلى راحة، ويكون هذا بالتقريب بعد سبع ساعات من الاستيقاظ المبكر، وهنا يدخل وقت صلاة الظهر فتؤدي دورها كأحسن ما يكون من بث الهدوء والسكينة في القلب والجسد المتعبين.
بعدها يسعى المسلم إلى طلب ساعة من النوم تريحه وتجدد نشاطه، وذلك بعد صلاة الظهر وقبل صلاة العصر، وهو ما نسميه "القيلولة" وقد قال عنها رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما رواه ابن ماجة عن ابن عباس " استعينوا بطعام السحر على الصيام، وبالقيلولة على قيام الليل" وقال صلى الله عليه وسلم: " أقيلوا فإن الشياطين لا تقيل " وقد ثبت علميا أن جسم الإنسان يمر بشكل عام في هذه الفترة بصعوبة بالغة، حيث يرتفع معدل مادة كيميائية مخدرة يفرزها الجسم فتحرضه على النـوم، ويكون هذا تقريبا بعد سبع ساعات من الاستيقاظ المبكر، فيكون الجـسم في أقل حالات تركيزه ونشاطه، وإذا ما استغنى الإنسان عن نوم هذه الفترة فإن التوافق العضلي العصبي يتناقص كثيرا طوال هذا اليوم،
ثم تأتي صلاة العصر ليعاود الجسم بعدها نشاطه مرة أخرى ويرتفع معدل "الأدرينالين" في الدم، فيحدث نشاط ملموس في وظائف الجسم خاصة النشاط القلبي، ويكون هنا لصلاة العصر دور خطير في تهيئة الجسم والقلب بصفة خاصة لاستقبال هذا النشاط المفاجئ، والذي كثيرا ما يتسبب في متاعب خطيرة لمرضى القلب للتحول المفاجئ للقلب من الخمول إلى الحركة النشطة.
وهنا يتجلى لنا السر البديع في توصية مؤكدة في القرآن الكريم بالمحافظة على صلاة العصر حين يقول تعالى [ حافظوا على الصلوات والصلاة الوسطى وقوموا لله قانتين ] (البقرة 238)، وقد ذهب جمهور المفسرين إلى أن الصلاة الوسطى هنا هي صلاة العصر، ومع الكشف الذي ذكرناه من ازدياد إفراز هرمون " الأدرينالين" في هذا الـوقت يتضح لنا السر في التأكيد على أداء الصلاة الوسطى، فأداؤها مع ما يؤدي معها من سنن ينشط القلب تدريجيا، ويجعله يعمل بكفاءة أعلى بعد حالة من الخمول الشديد ودون مستوى الإرهاق، فتنصرف باقي أجهزة الجسم وحواسه إلى الاستغراق في الصلاة، فيسهل على القلب مع الهرمون تأمين إيقاعهما الطبيعي الذي يصل إلى أعلاه مع مرور الوقت.
ثم تأتي صلاة المغرب فيقل إفراز "الكورتيزون" ويبدأ نشاط الجسم في التناقص، وذلك مع التحول من الضوء إلى الظلام، وهو عكس ما يحدث في صلاة الصبح تماما، فيزداد إفراز مادة "الميلاتونين" المشجعة على الاسترخاء والنوم، فيحدث تكاسل للجسم وتكون الصلاة بمثابة محطة انتقالية.
وتأتي صلاة العشاء لتكون هي المحطة الأخيرة في مسار اليوم، والتي ينتقل فيها الجسم من حالة النشاط والحركة إلى حالة الرغبة التامة في النوم مع شيوع الظلام وزيادة إفراز "الميلاتونين"، لذا يستحب للمسلمين أن يؤخروا صلاة العشاء إلى قبيل النوم للانتهاء من كل ما يشغلهم، ويكون النوم بعدها مباشرة، وقد جاء في مسند الإمام أحمـد عن معاذ بن جبل لما تأخر رسول الله صلى الله عليه وسلم عن صلاة العشاء في أحد الأيام وظن الناس أنه صلى ولن يخرج" فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: أعتموا بهذه الصلاة ـ أي أخروها إلى العتمة ـ فقد فضلتم بها على سائر الأمم ولم تصلها أمة قبلكم"
ولا ننسى أن لإفراز الميلاتونين بانتظام صلة وثيقة بالنضوج العقلي والجنسي للإنسان، ويكون هذا الانتظام باتباع الجسم لبرنامج ونظام حياة ثابت، و لذا نجد أن الالتزام بأداء الصلوات في أوقاتها هو أدق أسلوب يضمن للإنسان توافقا كاملا مع أنشطته اليومية، مما يؤدي إلى أعلى كفاءة لوظائف أجهزة الجسم البشري.
* شفاء للنفس والبدن

يحكي محمد منصور من بيروت قصته مع الصلاة:
" كنت أعمل في مطعم سياحي يرتقي ربوة خضراء تطل على البحر مباشرة، وذلك قبل الحرب التي أطاحت بخيرات بلادي، كانت ظروف عملي تحتم علي أن أنام طـوال النهار لأظل مستيقظا في الليل، وكان صاحب المطعم يحبني كثيرا ويثق في، ومع الوقت ترك لي الإدارة تماما وتفرغ هو لأشغاله الأخرى، وكان هذا على حساب صحتي، فلم أكن أترك فنجان القهوة والسيجارة كي أظل متيقظا طوال الليل"
" وفي إحدى الليالي لم يكن لدينا رواد كثيرون وانتهى العمل قبل الفجر، وكان هذا حدثا فريدا في تلك الأيام، أنهينا العمل وأغلقت المطعم، وركبت سيارتي عائدا إلى البيت، وفي طريق عودتي توقفت قليلا لأتأمل منظر البحر البديع تحت ضوء القمـر، وطال تأملي رغم شدة البرد، ملأت عيني بمنظر النجوم المتلألأة، ورأيت شهابا يثقب السماء فتذكرت حكايات أبي لنا عن تلك الشهب التي يعاقب الله بها الشياطين التي تسترق السمع إلى أخبار السماء، دق قلبي بعنف وأنا أتذكر أبي ذلك الرجل الطيب ذو الأحلام البسيطة، تذكرته وهو يصلي في تواضع وخشوع، وسالت دمعة من عيني وأنا أتذكـر يوم مات كيف أوصاني بالصلاة وقال لي أنها كانت آخر وصايا رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابه قبل موته "
" رحت أبحث عن مسجد وأنا لا أدري هل صلى الناس الفجر أم لم يصلوا بعد، وأخيرا وجدت مسجدا صغيرا، فدخلت بسرعة فرأيت رجلا واحدا يصلي بمفرده، كان يقرأ القرآن بصوت جميل ،وأسرعت لأدخل معه في الصلاة، وتذكرت فجأة أني لست متوضئا، بل لابد أن أغتسل فذنوبي كثيرة وأنا الآن في حكم من يدخل الإسلام من جديد، الماء بارد جدا ولكني تحملت، وشعرت بعد خروجي وكأني مولود من جديد، لحقت بالشيخ وأتممت صلاتي بعده، وتحادثنا طويلا بعد الصلاة، وعاهدته ألا أنقطع عن الصلاة معه بالمسجد بإذن الله"
" غبت عن عملي لفترة، كنت فيها أنام مبكرا وأصحو لصلاة الفجر مع الشيخ، ونجلس لنقرأ القرآن حتى شروق الشمس، وجاءني صاحب المطعم وأخبرته أني لن أستطيع العمل معه مرة أخرى في مكان يقدم الخمر وترتكب فيه كل أنواع المعاصي، خرج الرجل يضرب كفا بكف وهو يظن أن شيئا قد أصاب عقلي "
" أفاض الله علي من فضله وعمني الهدوء والطمأنينة واستعدت صحتي، وبدأت في البحث عن عمل يتوافق مع حياتي الجديدة، ووفقني الله في أعمال تجارة المواد الغذائية، ورزقني الله بزوجة كريمة ارتدت الحجاب بقناعة تامة، وجعلت من بيتنا مرفأ ينعم بالهدوء والسكينة والرحمة، لكم أتمنى لو يعلم جميع المسلمين قيمة تنظيم حياتهم وضبطها على النحو الذي أراده الله تعالى وكما تحدده مواقيت الصلاة، لقد أعادتني الصلاة إلى الحياة بعد أن كنت شبحا هلاميا يتوهم أنه يحيا "


وقاية من الدوالي

مرض دوالي الساقين عبارة عن خلل شائع في أوردة الساقين، يتمثل في ظهور أوردة غليظة ومتعرجة وممتلئة بالدماء المتغيرة اللون على طول الطرفين السفليين، وهو مرض يصيب نسبة ليست بضئيلة من البشر، بين عشرة إلى عشرين بالمائة من مجموع سكان العالم، وفي بحث علمي حديث تم إثبات علاقة وطيدة بين أداء الصلاة وبين الوقاية من مرض دوالي الساقين.
يقول الدكتور " توفيق علوان" الأستاذ بكلية طب الإسكندرية: بالملاحظة الدقيقة لحركات الصلاة، وجد أنها تتميز بقدر عجيب من الانسيابية والانسجام والتعاون بين قيام وركوع وسجود وجلوس بين السجدتين، وبالقياس العلمي الدقيق للضغط الواقع على جدران الوريد الصافن عند مفصل الكعب كان الانخفاض الهائل الذي يحدث لهذا الضغط أثناء الركوع يصل للنصف تقريبا.
أما حال السجود فقد وجد أن متوسط الضغط قد أصبح ضئيلا جدا، وبالطبع فإن هذا الانخفاض ليس إلا راحة تامة للوريد الصارخ من قسوة الضغط عليه طوال فترات الوقوف. إن وضع السجود يجعل الدورة الدموية بأكملها تعمل في ذات الاتجاه الذي تعمل به الجاذبية الأرضية، فإذا بالدماء التي طالما قاست في التسلق المرير من أخمص القدمين إلى عضلة القلب نجدها قد تدفقت منسكبة في سلاسة ويسر من أعلى إلى أسفل، وهذه العملية تخفف كثيرا من الضغط الوريدي على ظاهر القدم من حوالي (100 - 120 سم/ماء) حال الوقوف إلى
(1.33 سم/ ماء) عند السجود، وبالتالي تنخفض احتمالات إصابة الإنسان بمرض الدوالي الذي يندر فعلا أن يصيب من يلتزم بأداء فرائض الصلاة ونوافلها بشكل منتظم وصحيح.


الصلاة وتقوية العظام


تمر العظام في جسم الإنسان بمرحلتين متعاقبتين باستمرار، مرحلة البناء تليها مرحلة الهدم ثم البناء وهكذا باستمرار، فإذا ما كان الإنسان في طور النمو والشباب يكون البناء أكثر فتزداد العظام طولا وقوة، وبعد مرحلة النضوج ومع تقدم العمر يتفوق الهدم وتأخذ كمية العظام في التناقص، وتصبح أكثر قابلية للكسر، كما يتقوس العمود الفقري بسبب انهيارات الفقرات ونقص طولها ومتانتها.
ويرجع نشاط العظام وقوتها بشكل عام إلى قوى الضغط والجذب التي تمارسها العضلات وأوتارها أثناء انقباضها وانبسا طها، حيث إن هذه العضلات والأوتار ملتصقة وملتحمة بالعظام.
وقد ثبت مؤخرا أنه يوجد داخل العظم تيار كهربي ذو قطبين مختلفين يؤثر في توزيع وظائف خلايا العظم حسب اختصاصها، خلايا بناء أو خلايا هدم، كما يحدد بشكـل كبير أوجه نشاط هذه الخلايا، وأثبتت التجارب أن في حالة الخمول والراحة يقل هذا التيار الكهربي مما يفقد العظام موادها المكونة لها فتصبح رقيقة ضعيفة، وحتى في السفر إلى الفضاء أثبتت التجارب أنه في الغياب التام للجاذبية تضعف العضلات وترق العظام نتيجة عدم مقاومتها لعبء الجاذبية الأرضية.
من هذا نستنتج أن الراحة التامة تصيب العظام بضمور عام، ذلك أن فقدان الحركة يؤدي إلى نشاط الخلايا الهدامة وضعف في خلايا البناء، مما يؤدي إلى نقص المادة العظمية.
وهنا يأتي سؤال: هل يمكن أن تمر بالمسلم أيام فيها راحة متصلة وخمول طويل لجسمه ؟ وهل يمكن أن يتوقف ذلك التيار الكهربي المجدد لنشاط العظام في جسده ؟
إن أداء سبع عشرة ركعة يوميا هي فرائض الصلاة، وعدد أكثر من هذا هي النوافل لا يمكن إلا أن يجعل الإنسان ملتزما بأداء حركي جسمي لا يقل زمنه عن ساعتين يوميا، وهكذا وطيلة حياة المسلم لأنه لا يترك الصلاة أبدا فإنها تكون سببا في تقويـة عظامه وجعلها متينة سليمة، وهذا يفسر ما نلاحظه في المجتمعات المحافظة على الصلاة - كما في الريف المصري مثلا - من انعدام التقوس الظهري تقريبا والذي يحدث مع تقدم العمر ، كما يفسر أيضا تميز أهل الإسلام الملتزمين بتعاليم دينهم صحيـا وبدنيا بشكل عام، وفي الفتوحات الإسلامية على مدار التاريخ والبطولات النادرة والقوة البدنية التي امتاز بها فرسان الإسلام ما يغني عن الحديث، ولن يعرف غير المسلم قيمة الصلاة إلا حيـن يصلي ويقف بين يدي الله خاشعا متواضعا يعترف له بالوحدانية ويعرف له فضله وعظمته، فتسري في قلبه وأوصاله طاقة نورانية تدفع العبد دائما للأمام على صراط الله المستقيم [ الحمد لله رب العالمين، الرحمن الرحيم، مالك يوم الدين، إياك نعبد وإياك نستعين، اهدنا الصراط المستقيم، صراط الذين أنعمت عليهم غير المغضوب عليهم ولا الضالين]


الصلاة كعلاج نفسي


تساعد الصلاة الخاشعة على تهدئة النفس وإزالة التوتر لأسباب كثيرة، أهمها شعور الإنسان بضآلته وبالتالي ضآلة كل مشكلاته أمام قدرة وعظمة الخالق المدبر لهذا الكون الفسيح، فيخرج المسلم من صلاته وقد ألقى كل ما في جعبته من مشكلات وهموم، وترك علاجها وتصريفها إلى الرب الرحيم، وكذلك تؤدي الصلاة إلى إزالة التوتر بسبب عملية تغيير الحركة المستمر فيها، ومن المعلوم أن هذا التغيير الحركي يحدث استرخاء فسيولوجيا هاما في الجسم، وقد أمر به الرسول صلى الله عليه وسلم أي مسلم تنتابه حالة من الغضب، كما ثبت علميا أن للصلاة تأثيرا مباشرا على الجهاز العصبي، إذ أنها تهدئ من ثورته وتحافظ على اتزانه، كما تعتبر علاجا ناجعا للأرق الناتج عن الاضطراب العصبي.
ويقول الدكتور " توماس هايسلوب " : "إ ن من أهم مقومات النوم التي عرفتها في خلال سنين طويلة من الخبرة والبحث الصلاة، وأنا ألقي هذا القول بوصفي طبيبا، فإن الصلاة هي أهم وسيلة عرفها الإنسان تبث الطمأنينة في نفسه والهدوء في أعصابه."
أما الدكتور " إليكسيس كارليل" الحائز على جائزة نوبل في الطب فيقول عن الصلاة: " إنها تحدث نشاطا عجيبا في أجهزة الجسم وأعضائه ، بل هي أعظم مولد للنشاط عرف إلى يومنا هذا، وقد رأيت كثيرا من المرضى الذين أخفقت العقاقير في علاجهم كيف تدخلت الصلاة فأبرأتهم تماما من عللهم، إن الصلاة كمعدن الراديوم مصدر للإشعاع ومولد ذاتي للنشاط، ولقد شاهدت تأثير الصلاة في مداواة أمراض مختلفة مثل التدرن البريتوني والتهاب العظام والجروح المتقيحة والسرطان وغيره "
أيضا يعمل ترتيل القرآن الكريم في الصلاة حسب قواعد التجويد على تنظيم التنفس خلال تعاقب الشهيق والزفير، وهذا يؤدي بدوره إلى تخفيف التوتر بدرجة كبيرة، كما أن حركة عضلات الفم المصاحبة للترتيل تقلل من الشعور بالإرهاق وتكسب العقل نشاطا وحيوية كما ثبت في بعض الأبحاث الطبية الحديثة.
وللسجود دور عميق في إزالة القلق من نفس المسلم، حيث يشعر فيه بفيض من السكينة يغمره وطوفان من نور اليقين والتوحيد. وكثير من الناس في اليابان يخرون ساجدين بمجرد شعورهم بالإرهاق أو الضيق والاكتئاب دون أن يعرفوا أن هذا الفعل ركـن من أركان صلاة المسلمين.
*
تحكي لنا السيدة الفلبينية "جميلة لاما" قصتها مع الصلاة:
" لـم أكن أعرف لحياتي معنى ولا هدفا، سؤال ظل يطاردني ويصيبني بالرعب كل حيـن: لماذا أحيا ؟ وما آخر هذه الرواية الهزلية ؟ كان كل شيء من حولي يوحي بالسخف واللا معقول، فقد نشأت في أسرة كاثوليكية تعهدتني بتعليمي هذا المذهب بصرامة بالغة، وكانوا يحلمون أن أكون إحدى العاملات في مجال التبشير بهذا المذهب على مستوى العالم، وكنت في داخلي على يقين أن هذا أبدا لن يحدث.
" كنت أستيقظ كل يوم عند الفجر، شئ ما يحدثني أن أصلي كي أخرج من الضيق الشديد والاكتئاب الذي كان يلازمني في هذا الوقت ، وكان ذلك يحدث أيضا عند الغروب، وفعلا أخذت أصلي على الطريقة النصرانية، فهي الطريقة الوحيدة التي أعرفها، إلا أن إحساسي بالفراغ الروحي ظل يطاردني ويسيطر علي رغم صلواتي المتتابعة "
" كنت متعطشة لشيء آخر لم تكن لدي أي صورة واضحة عنه، كانت الدموع تنهمر من عيني كثيرا، وكنت أدعو الله أن يمنحني النور والبصيرة والصبر، وازددت هما وقلقا، وراح الفراغ يطاردني والحيرة تتملك حياتي بما فاض تماما عن قدرتي على الاستيعاب "
وتكمل جميلة: " وفي أحد الأيام ومع ازدياد حالة التوتر أحسست برغبة قوية تدفعني للبحث عن مكان للصلاة لا صور فيه، وبحثت عن ذلك المكان طويلا حتى وجدته أخيرا، مسجد صغير جميل في أطراف بلدتنا بين المروج الخضراء في وسط حقول الأرز، لأول وهلة عندما وضعت قدمي على أعتابه دق قلبي بعنف وانشرح صدري وأيقنت أنه المكان الذي حدثتني نفسي طويلا للبحث عنه "
وتكمل جميلة قصتها: " وعلمتني إحدى المسلمات كيف أتوضأ وكيف أصلي لله الواحد القهار، وشاركت المسلمين الصلاة لأول مرة في حياتي، وعندما بدأت الصلاة غمرتني السكينة ولفتني الطمأنينة كما لم يحدث لي من قبل، وعندما سجدت لله مع جموع المصلين فاضت روحي بسعادة لا حدود لها، لقد شعرت أني سأطير فرحا بعثوري على هذه الصلاة"
وفي النهاية تقول جميلة:
" الصلاة، هي تماما ما كنت أتعطش له، لقد أصبحت صديقتي المحببة، ورفيقتي الدائمة التي أتخلص معها من كل ضيق ومن أية معاناة، لقد ودعت الاكتئاب إلى الأبد فلم يعد له أي معنى في حياتي بعد أن هداني الله جل وعلا للإسلام وأكرمني بحب الصلاة، ولا أجد ما أقول تعليقا على هذا سوى: الحمد لله الذي هداني لهذا وما كنت لأهتدي لولا أن هداني الله"


فوائد طبية أخرى

ومن فوائد الصلاة أنها تقوي عضلات البطن لأنها تمنع تراكم الدهون التي تؤدي إلى البدانة و الترهل، فتمنع تشوهات الجسم وتزيد من رشاقته. والصلاة بحركاتها المتعددة تزيد من حركة الأمعاء فتقلل من حالات الإمساك وتقي منه، وتقوي كذلك من إفراز المرارة.
وضع الركوع والسجود وما يحدث فيه من ضغط على أطراف أصابع القدمين يؤدي إلى تقليل الضغط على الدماغ، وذلك كأثر تدليك أصابع الأقدام تماما، مما يشعر بالاسترخاء والهدوء. والسجود الطويل يؤدي إلى عودة ضغط الدم إلى معدلاته الطبيعية في الجسم كله، ويعمل على تدفق الدم إلى كل أجهزة الجسم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رينــاد
جغرافي اصيل
جغرافي اصيل
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 07 أبريل 2010, 10:13 pm



لماذا لانصلي!!

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله أما بعد:


فقد اتفق العلماء على كفر من ترك الصلاة جحودا لها.

واختلفوا فيمن أقر بوجوبها ثم تركها تكاسلا.
فذهب أبو حنيفة رحمه الله إلى أنه لا يكفر، وأنه يحبس حتى يصلي. وذهب مالك والشافعي رحمهما الله
إلى أنه لا يكفر ولكن يقتل حدا ما لم يصل.

والمشهور من مذهب الإمام أحمد رحمه الله أنه يكفر ويقتل ردة،
وهذا هو المنقول عن أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم ، وحكى عليه إسحاق الإجماع، كما نقله المنذري
في الترغيب والترهيب وغيره،

ومن الأدلة على ذلك ما راوه الجماعة إلا البخاري والنسائي عن جابر رضي الله عنه
قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم " بين الرجل وبين الكفر ترك الصلاة"

وما رواه أحمد من حديث أم أيمن مرفوعا"
من ترك الصلاة متعمداً برئت منه ذمة الله ورسوله"

وما رواه أصحاب السنن من حديث بريدة بن الحصين قال قال رسول الله
صلى الله عليه وسلم " العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر"

وروى الترمذي عن عبد الله بن شقيق قال: كان
أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يرون شيئا من الأعمال تركه كفر إلا الصلاة.

وقال الإمام محمد بن نصر المروزي سمعت إسحاق يقول:
صح عن النبي صلى الله عليه وسلم أن تارك الصلاة كافر، وكذلك كان رأي أهل العلم من لدن النبي
صلى الله عليه وسلم أن تارك الصلاة عمدا من غير عذر حتى يذهب وقتها كافر.


وقال الإمام ابن حزم : روينا عن عمر بن الخطاب - رضي الله عنه - ومعاذ بن جبل ، وابن ‏مسعود ، وجماعة من الصحابة ‏‎-‎‏ رضي الله عنهم ‏‎-‎‏

وعن ابن المبارك ، وأحمد بن حنبل ، ‏وإسحاق بن راهويه رحمة الله عليهم ، وعن تمام سبعة عشر رجلاً من الصحابة ، والتابعين ‏رضي الله عنهم ،

أن من ترك صلاة فرض عامداً ذاكراً حتى يخرج وقتها ، فإنه كافر ‏ومرتد ،

وبهذا يقول عبد الله بن الماجشون صاحب مالك ، وبه يقول عبد الملك بن حبيب ‏الأندلسي وغيره .

انظر ( الفصل (3/274) لابن حزم ، والمحلى (2/326) ونقله الآجري في ‏الشريعة ،

وابن عبد البر في التمهيد (4/225).والله أعلم

"نقلاً من موقع إسلام ويب"

وعن عبدالله بن عمرو بن العاص -رضي الله عنه- عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه ذكر الصلاة يوما فقال:
((من حافظ عليها كانت له نورا وبرهانا ونجاة إلى يوم القيامة ومن لم يحافظ عليها
لم يكن له نور ولا برهان ولا نجاة وكان يوم القيامة مع فرعون وهامان وأبي بن خلف)).رواه الإمام أحمد ورجاله رجال الثقات

وكون تارك الصلاة مع أئمة الكفر في الآخرة يقتضي كفره. وقال ابن القيم: تارك المحافظة على الصلاة إما أن يشغله ماله
أو عمله أو رياسته أو تجارته.


فمن شغله عنها ماله فهو مع قارون،
ومن شغله عنها ملكه فهو مع فرعون،
ومن شغله عنها رياسته ووزارته فهو مع هامان،
ومن شغله عنها تجارته فهو مع أبَيِّ بن خلف
.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
Noda_H
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الثلاثاء 13 يوليو 2010, 3:20 pm


بسم الله الرحمن الرحيم

من تهاون في الصلاة عاقبة الله بخمسة عشر عقوبة سته منها في الدنيا وثلاث عند الموت وثلاث في القبر وثلاثة عند خروجة من القبر

الستة التي تصيبة في الدنيا :
1_ينزع الله البركة من عمرة
2_يمسح الله سيم الصالحين من وجهه
3_كل عملة لايؤجر من الله
4_لايرفع لة دعاء الى السماء
5_تمقته الخلائق في دار الدنيا
6_ليس لة حظ في دعاء الصالحين





والثلاثة التي تصيبة عند الموت :

1_أنه يموت ذليلا
2_أنه يموت جائعا
3_أنه يموت عطشان ولو سقى مياه بحار الدنيا ماروا عنه العطش




اما الثلاث التي تصيبة في قبرة :


1_يضيق الله علية قبرة ويعصره حتى تختلف ضلوعه
2_يوقد الله على قبره نارا
3_يسلط الله علية ثعبان يسمى الشجاع الاقرع يضربة على ترك الصلاة من الصبح الى الضهر وعلى تضييع صلاة
الظهر من الظهر الى العصر وهكذا ....... كلما ضربة يغوص في الارض سبعين ذراعا


أما الثلاثة التي تصيبة يوم القيامة :
1_يسلط الله علية من يسحبه الى نار جهنم على جمر وجهه
2_ينظر الله تعالى علية بعين الغضب يوم الحساب فيقع لحم وجهه
3_يحاسبة الله عز وجل حسابا شديدا ماعلية من مزيد ويأمر الله بة الى النار ويلبس المقر



قال رسول الله صلى الله علية وسلم

من ترك صلاة الصبح فليس في وجهه نو
من ترك صلاة الظهر فليس في رزقة بركة
من ترك صلاة العصر فليس في جسمة قوة
من ترك صلاة المغرب فليس في اولادة بركة
من ترك صلاة العشاء فليس في نومة راحة
وصلي الله علي سيدنا محمد علية افضل الصلاة والسلام
نسال من الله الهداية والصلاح لكل من تارك الصلاة ونسالكم الدعاء




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
رينــاد
جغرافي اصيل
جغرافي اصيل
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الأربعاء 14 يوليو 2010, 2:04 pm

جاك الموت يا تارك الصلاة





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mohamed abotaleb
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الإثنين 18 أكتوبر 2010, 10:56 am

الصــــــــلاة

من ترك صلاة الصبح فليس في وجهه نور

من ترك صلاة الظهر فليس في رزقه بركه

من ترك صلاة العصر فليس في جسمه قوة

من ترك صلاة المغرب فليس في أولاده ثمره

من ترك صلاة العشاء فليس في نومه راحة
أمانه من يقراها أن ينشرها على الأقل مره واحده
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
داعيه للسلام
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الإثنين 18 أكتوبر 2010, 5:28 pm

www.adcarab.com/uploaded/16433_1261522479.gif
www.adcarab.com/uploaded/16433_1261522479.gif" border="0" alt="" />

lackمبطلات الصلاة

أولاً مكروهات الصلاة1- الالتفات في الصلاة لغير حاجة.
2- رفع البصر إلى السماء.
3- تغميض العينان لغير حاجة.
4- افتراش الذراعان في السجود.
5- التلثم على الأنف والفم.
6- العبث وهو فعل ما ينافي الخشوع والاطمئنان في الصلاة مثل الحركة بدون حاجة واللعب في الساعة والجوال والغترة وفرقعة الأصابع وتشبيكها ونحو ذلك.
7- دخول المرء للصلاة وهو مشوش الفكر أو عنده ما يليه عن الصلاة كاحتباس البول ونحوه.

ثانياً مبطلات الصلاة:
:- الإتيان بما ينافي شرطاً من شروط الصلاة، كحصول ما يبطل الطهارة، أو تعمد كشف العورة، أو الانحراف عن القبلة بكامل بدنه، أو قطع النية.
2- العمل الكثير في الصلاة من غير جنسها ولغير ضرورة كالمشي وكثرة الحركة.
3- الكلام المتعمد.
4- الضحك والقهقهة.
5- الأكل والشرب عمداً.
6- زيادة ركعة أو ركن عمداً.
7- سلام المأموم عمداً قبل إمامه
.
[b][i]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
mohamed abotaleb
جغرافى نشيط
جغرافى نشيط
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الإثنين 18 أكتوبر 2010, 7:18 pm

جزيتى خيرا واكلتى طيرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مصطفى مرعى
مشرف
مشرف
avatar


مُساهمةموضوع: رد: انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى   الخميس 24 فبراير 2011, 8:30 am

بعد حمد الله والصلاة والسلام على النبى العدنان فوالذى نفسى بيده انى أحبكم فى الله ... ثم أقول بأنى مقدر جميع مجهودكم الوافر ولكنه الدين
ومن الأمانه التى عاهدت الله تبارك وتعالى أن أحافظ عليها وأن أتخذها منبرا للدعوة لدين الله تبارك وتعالى ألا وهى الأشراف على هذا المنتدى الأسلامى فأقول فى خلاصه القول بأننى لن أقبل أى مساهمه ذكر فيها كلاما للنبى محمد دون توثيق لهذا الكلام أو الحديث مثل (صحيح البخارى ومسلم ... وهكذا) وذلك من باب الأمانه .... فأخى فى الله أرجو تعديل الموضوع بذكر سند الأحاديث المذكوره والا سوف أقوم بحذف الموضوع..
وجزاكم الله كل خير
أخوكم فى الله أبو حفص مشرف المنتدى
غفر الله لى ولولداى وللمؤمنين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
انطلاق حمله "الا صلاتى" شاركوا معى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 2انتقل الى الصفحة : 1, 2  الصفحة التالية
 مواضيع مماثلة
-
» أسئلة مراجعة في درس "التعرف علي نظرة الإسلام إلي الإنسان والكون والحياة" التربية الإسلامية
» (التهاون)الاحمق يستهين بتاديب ابيه"(أمثال5:15)
» لاعبٌ جزائري: إسبانيا عرضت "ترتيب نتيجة" مباراتنا في مونديال 1986
» طلب امتحانات أصول تربية "خاصة الدور الأول هذا العام"
» الرئيس " الودني

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الرسمى لطلاب قسم الجغرافيا جامعة طنطا :: المنتديات العامة :: المنتدى الاسلامى :: المنتدى الاسلامى العام-
انتقل الى: