المنتدى الرسمى لطلاب قسم الجغرافيا جامعة طنطا
عزيزى الزائر ان كنت مسجل لدينا برجاء تسجيل الدخول وان كانت هذة هى زيارتك الاولى للمنتدى يسرنا بان تكون عضوا معنا معنا حتى تتمتع بكامل الصلاحيات


الجغرافيا للجميع
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 6:57 pm




مقدمة

نبذة تاريخية

إن أصول الحضارة المصرية القديمة، التي تُعد مؤسسة للحضارة الغربية الحديثة، لا يمكن بالضبط تحديد مدى وكيف بدأت.

عصر ما قبل الأسر.

خلال الفترة من 5000 و000 قبل الميلاد ومنذ نحو 60 ألف عاماً مضى، بدأ النيل يفيض سنويا على الأراضي المحيطة به، وعلى طول ضفتيه، تاركاً وراءه أرضاً خصبة، وتربة غنية؛ فأصبحت المنطقة القريبة من مجال الفيضان جاذبة للسكان.

في العام 7000 قبل الميلاد تقريباً، كانت البيئة المصرية بيئة مضيافة، جاذبة للسكان؛ إذ وُجدت آثار تدل على استقرار بعض السكان في ذاك الوقت، في مناطق صحراوية، في مصر العليا؛ ووُجد عدد من الأواني الفخارية في بعض المقابر، في صعيد مصر، تعود إلى عصر ما قبل الأُسَر.

الدولة القديمة

استمر حكم المملكة القديمة زهاء خمسة قرون، من 2647 إلى 2140 قبل الميلاد، من الأسرة الثالثة حتى السادسة. وكانت عاصمتها، في الشمال، مدينة منف. وكانت العقائد الدينية تؤدي دوراً مهماً في التاريخ المصري، كما تدل الآثار على أن الفراعنة كانوا، أحياناً، يعدون أنفسهم آلهة على الأرض.

العصر الذهبي

في ذلك العصر، وُجدت الأسرة الثالثة، في الفترة من 2647 إلى 2573 قبل الميلاد. وكان ثاني الملوك، هو الملك زوسر، الذي أكد الوحدة والتوازن، بين شعبَي الشمال والجنوب، في هرمه المدرّج، الذي بناه في سقارة. وقد استعمل المهندس المعماري، أمنحتب، الذي قام شيّد الهرم المدرج من الأحجار، بدلاً من الطوب النيء. وكان ذلك أول بناء أثرى مصري، من الأحجار. وكانت الخطوة الأولى في بناء الأهرامات، حيث استُعمل مقبرة للملك زوسر. ومن أجل التعامل مع شؤون الدولة، وإدارة مشاريع البناء، بدأ زوسر إنشاء نظام إداري فاعل. وعموما، فإن عهد الأسرة الثالثة يعد بداية العصر الذهبى في الدولة القديمة . وكان أول ملوك الأسرة الرابعة، الذي حكم من 2573 إلى 2454، هو الملك سنفرو، الذي كان من بين منشآته أول الأهرام، الموجود في دهشور، جنوبي سقارة. وسنفروا هو أول الملوك المحاربين، فضلا عن أنه عمل على نشر التجارة والتعدين؛ ما أدى إلى رخاء المملكة.

حكم الملك، خوفو، بعد أبيه، سنفروا، في الفترة من 2549 إلى 2526 قبل الميلاد؛ فبنى الهرم الأكبر، في الجيزة، ثم حكم بعد خوفو ابن له، يُسمى ريزيديف، في الفترة من 2526 إلى 2518 قبل الميلاد. وقد أضاف إلى لقب الملك مقطعاً يشير إلى إله الشمس "رع "؛ ثم تلاه أخوه، خفرع، في الفترة من 2518 إلى 2493 قبل الميلاد، الذي شيد هرماً آخر باسمه، في الجيزة كذلك؛ ثم حكم منقرع، في الفترة من 2488 إلى 2460 قبل الميلاد. وقد بنى أصغر الأهرامات الثلاثة، في الجيزة. وإبّان حكم الأسرة الرابعة، وصلت الحضارة المصرية إلى مدى بعيداً جداً من التقدم، حافظ عليها بعد ذلك، ملوك الأسرتًين: الخامسة والسادسة.

بداية الاضمحلال

على الرغم من أن الأسرة الخامسة تمتعت بالرخاء الاقتصادي، الناتج عن التجارة الخارجية؛ إلا إنه بدأت تظهر بوادر فقدان السيطرة الملكية على النظام الإداري، وانتقال بعض السلطات إلى أيدي حكام غير ملكيين. وكان الملك، أوناس، من أواخر ملوك هذه الأسرة، وحكم في الفترة من 2435 إلى 2408 قبل الميلاد، ودُفن في سقارة، مع بعض النصوص الجنائزية، التي أُطلق عليها، فيما بعد "متون الأهرام"، حيث عُلقت على جدران هرمه. واستُعلمت هذه المتون في المقابر الملكية في الأسرة السادسة.

مع بداية عصر الأسرة السادسة، ازداد ضعف السيطرة الملكية على إدارة البلاد . وفي نهاية عهد بيبى الثاني، الذي حكم في الفترة من 2360 إلى 2143 قبل الميلاد، أصبحت السلطات تقريبا في يد رئيس وزرائه. ثم ضعفت السلطة المركزية على الاقتصاد، بعد الحد من الإعفاء الضريبي، وازداد استقلال الولايات.

الدولة الوسطى الأولى

نستطيع أن نعد بداية عهد الدولة الوسطى الأولى من الأسرة السابعة، التي حكمت في الفترة من 2140 إلى 2134 قبل الميلاد. ونتيجة الخلافات الداخلية، كانت فترة حكم الأسرة السابعة والثامنة، التي حكمت في الفترة من 2134 إلى 2124 قبل الميلاد، فترة مظلمة. وحكمت الأسرتان من منف، حيث لم يستمر حكمهم 16 عاماً. وكان أمراء الولايات مسيطرين سيطرة تامة، كلٌّ على إمارته، خلال فترة حكم الأسرتَين: التاسعة والعاشرة، في الفترة من 2123 إلى 2040 قبل الميلاد. فسيطر الأمراء على مناطقهم، وبدءوا في توسيع نفوذهم الذي ازداد، حتى قارب منف والدلتا، وجنوبا حتى أسيوط. أسس الأمراء المنافسون، في طيبة، الأسرة الحادية عشر، في الفترة ممن 2123 إلى 2040 قبل الميلاد، التي سيطرت على المنطقة الممتدة من أبيدوس حتى أسوان اليوم. وقد شكل الجزء الثاني من هذه الأسرة، الذي حكم خلال الفترة من 2040 إلى 1980 قبل الميلاد، بداية الدولة الوسطى.

الدولة الوسطى

نتيجة الاضمحلال، وعدم وجود حكومية مركزية، أصبح النظام الإداري غير مجدي، والفن المصري ضعيفاً، ولم تُشيَد أبنية جنائزية ضخمة، كما أضحت الديانات اختيارية. وطالب العوام بحقوق كانت للأسرة الحاكمة فقط، فأصبح بإمكانهم وضع أجزاء من متون الأهرام على جدران مقابرهم

الوحدة

على الرغم من أن الدولة الوسطى، يُؤرخ لها، منذ النصف الثاني من الأسرة الحادية عشر؛ إلا إنها، بدأت مع الوحدة، على يد منتحتب الثاني، الذي حكم في الفترة من 2040 إلى 1999 قبل الميلاد. بدأت الوحدة، بمحاولات حكام طيبة توسيع نطاق نفوذهم، خارج طيبة، شمالاً وجنوباً؛ إلا إن منتحتب هو الذي أتم الوحدة عام 2040 قبل الميلاد، تقريباً. وقد حكم منتحتب نحو خمسين عاماً، على الرغم من بعض الثورات التي شبّت خلال فترة حكمه؛ إلا أنه ظل مسيطراً على كلّ المملكة، حيث استبدل ببعض الأمراء، بينما حدّ من سلطات آخرين. كانت طيبة هي عاصمة حكمه، وبنى بها معبد الدير البحري، حيث كانت المقبرة منفصلة عن المعبد للمرة الأولى، ولم يتخذ له هرماً.

بدأ حكم الأسرة الثانية عشر بالملك أمنمحات الأول، الذي حكم في الفترة من 1980 إلى 1951 قبل الميلاد. وكانت فترة حكمه فترة سلام، وقد شيد عاصمة له قرب منف؛ إلا أن إله مدينة طيبة، آمون، كان يُعبد على نطاق واسع، مقارنة ببقية الآلهة. طالب أمنمحات مساعدة الأمراء في إعادة بناء الهيكل الإداري. وعلّم جماعة من الإداريين والكتاب. وكان الأدب، في تلك الفترة منظمة، يركز على تحسين صورة الملك كاهناً عظيماً وليس إلهاً. وفي خلال آخر تسع سنوات من حكمه، كان ابن أمنمحات، يحكم بوصفه ولياً للعهد. وتشير قصة سنوهى، إلى أن الملك اُغتيل.

استمر الملوك، الذين تلوا أمنمحات على منهجه، فبنى ابنه، سنوسرت الأول، الذي حكم في الفترة من 1960 إلى 1916 قبل الميلاد، حصناً في النوبة؛ وأنشأ علاقات تجارية مع دول أجنبية، وأرسل حكاماً إلى كلّ من فلسطين وسورية؛ وقاد حملة ضد الليبيين، في الغرب. ثم بدأ سنوسرت الثانى، الذي حكم في الفترة من 1886 إلى 11878 قبل الميلاد، استصلاح الفيوم. وحفر خليفته، سنوسرت الثالث، الذي حكم في الفترة من 1878 إلى 1859 قبل الميلاد، قناةً فرعية من النيل؛ وأنشأ جيشاً قوياً، قاد به حملة ضد النوبيين، وشيد حصوناً جديدة في الجنوب؛ وقسّم الإدارة إلى ثلاث وحدات جغرافية، يحكم كل منها بوزير. تابع أمنمحات الثالث، الذي حكم خلال الفترة من 1859 إلى 1814 قبل الميلاد، سياسة سنوسرت الثالث، فعمل على زيادة استصلاح الأراضي. ويُذكر أن النهضة القوية في المجالات الثقافية، حدثت في ظل حكم ملوك طيبة، في العمارة والفن والجواهر، التي استُخدمت في تصميمات بديعة. ويعد ذلك العصر يعتبر هو العصر الذهبي للفنون والآداب المصرية القديمة.

الدولة الوسطى الثانية

كان حكام الأسرة الثالثة عشر، من 1801 إلى 1648 قبل الميلاد، أضعف من سلفهم؛ فقد حكم أكثر من خمسين ملكاً، خلال 160 عام فقط. وعلى الرغم من ذلك، فقد سيطروا على النوبة والحكومة المركزية. وفي نهاية عصر هذه الأسرة اجتاح الهكسوس مصر، إذ دخلوها من غرب آسيا. وفي نهاية عهد الأسرة الثالثة عشر، أصبح تعداد الهكسوس في مصر كبيراً جداً. ونتيجة لضعف الملكية، ازداد تدفق سكان فينيقيا وفلسطين على البلاد. وبدأ حكم الهكسوس في مصر، وبدأت الأسرة الهكسوسية الرابعة عشرة، في 1548 قبل الميلاد، العام الذي بدأ به عصر الدولة الوسطى الثانية.

حكم هكسوس الأسرة الخامسة عشرة، من عاصمتهم أواريس، في شرق الدلتا، مع سيطرتهم على الجنوب في الوقت نفسه. كما كانت الأسرة السادسة عشرة، في الدلتا. وكانت تتكون من عدد أقل من الهكسوس. ولم يكن لهذه الأسرة ولاء للهكسوس، إذ كان هناك استقلال أكبر في الجنوب؛ ثم جاء حكام الأسرة السابعة عشر، الذين حكموا في الفترة من 1648 إلى 1550 قبل الميلاد. حارب الملك، فاموس، الهكسوس، وهزمهم؛ إلا إن أخاه، أحمس، هو الذي طردهم من مصر عام 154 قبل الميلاد تقريباً.

الدولة الحديثة

بدأت الأسرة الثامنة عشر بأحمس الأول، عام 1540 قبل الميلاد، وبدأت بها عهد الدولة الحديثة. أعاد أحمس بناء الحدود، والأهداف، والنظام الإداري؛ وواصل استصلاح الأراضي. وخلال فترة حكم هذه الدولة، أصبح للمرأة المصرية دور أكبر، من خلال زوجات الملوك والأمراء وأمهاتهم.

ملوك الأسرة الثامنة عشر

أحكم أمنحوتب الأول سيطرته على إدارة البلاد؛ ثم بدأ في التوسع خارج حدود مصر، في النوبة وفلسطين. وعلى غير عادة ما سبق من الملوك، فصل أمنحوتب بين معبده ومقبرته في الكرنك، وهو الذي ابتدع عادة إخفاء مكان الدفن النهائي. ثم تولى تحتمس الأول الحكم، في الفترة من 1504 إلى 1462 قبل الميلاد، وهو ثالث ملوك الأسرة الثامنة عشر. واستمر في تطوير الإمبراطورية الجديدة، كما أكد استمرار رئاسة آمون لكل الآلهة. ومقبرته، هي الأولى، في وادي الملوك. وجاء من بعده، ابنه، تحتمس الثاني، في الفترة من 1492 إلى 1479 قبل الميلاد، الذي تزوج من الأميرة، حتشبسوت. وبعد أن توفي، كان تحتمس الثالث لا يزال طفلاً، فحكمت حتشبسوت، في الفترة من 1479 إلى 1457 قبل الميلاد. تولى تحتمس الثالث الحكم، بعد وفاة حتشبسوت، في 1457 قبل الميلاد، واستمر حتى عام 1425 قبل الميلاد. وقد فتح سورية وفلسطين، ثم استمر في توسيع حدود الإمبراطورية المصرية. وتدل أثاره المكتوبة، على جدران معبد الكرنك، على انتصاراته في تلك الفتوحات. حكم بعد ذلك أمنحتب الثالث، الذي حكم نحو أربعين سنة، من 1391 إلى 1353 قبل الميلاد. وكانت فترة حكمه تتسم بالأمن والسلام، وازدهرت فيها الفنون والآداب؛ كما حافظ على التوازن بين مصر وجيرانها عن طريق الدبلوماسية؛ وشيد معبد عظيم للإله آمون في الأقصر. خلفه بعد ذلك، ابنه إخناتون أو أمنحوتب الرابع، الذي حكم خلال الفترة من 1353 إلى 1337 قبل الميلاد. وقد حاول تقويم الديانة المصرية، ونقل العاصمة من طيبة إلى مدينة إخيتاتون، أو تل العمارنة، التي بنيت على شرف الإله، آتون، الذي يعبّر عن قرص الشمس، والذي كان إخناتون يدعو إلى عبادته. ولكن هذه الثورة الدينية انتهت بوفاة إخناتون، وتوَلي صهره، توت عنخ آمون، الذي اشتهر بالآثار، التي اكتشفها في مقبرته، قرب وادي الملوك، العالمان البريطانيان: هاوار كارتر، وجورج هربرت، في عام 1922. انتهت الأسرة الثامنة عشر بحور محب، الذي حكم في الفترة من 1323 إلى 1295 قبل الميلاد

الأسرة التاسعة عشر

يعد الفرعون الشهير، رمسيس الأول، هو مؤسس الأسرة التاسعة عشر، (1295 ـ 1186) قبل الميلاد. وقد حكم خلال الفترة من 1295 إلى 1294 قبل الميلاد، ثم تلاه ابنه، سيتي الأول، الذي حكم من 1294 إلى 1279 قبل الميلاد, وقد قاد مجموعة من الحملات العسكرية في سورية وفلسطين وليبيا؛ كما شيد معبداً في أبيدوس. خلفه في الحكم أحد أبنائه، هو رمسيس الثاني، الذي حكم نحو 66 عاماً، حتى سنة 1213 قبل الميلاد. ويعد رمسيس الثاني مسؤولاً عن كثير من الإنشاءات والمعابد، الموجودة في الأقصر والكرنك. كما بنى معبد رمسيس، في طيبة، حيث كانت الأحجار تُقطع في أبو سمبل، وتُحمل إلى المعابد في أبيدوس ومنف. حارب رمسيس الثانى الحيثيين، ثم عقد معهم معاهدة، وتزوج من أميرة حيثية. تولى الحكم من بعده، ابنه مرنبتاح، الذي حكم في الفترة من 1213 إلى 1203 قبل الميلاد. وتوجد بعض الدلائل التي تشير إلى أن مرنبتاح، هو فرعون موسى.

الأسرة العشرون

الملك رمسيس الثالث، هو ثاني فراعنة الأسرة العشرين. وقد حكم في من 1184 إلى 1153 قبل الميلاد. وسجل انتصاراته الحديثة، على جدران مدينة حابو، قرب طيبة. وبعد وفاته، تعرضت الدولة الحديثة للاضمحلال.

كان لحكام الأسرة الحادية والعشرين، الذين حكموا في الفترة من 1069 إلى 945 قبل الميلاد، أصول ليبية. وبدأ حكام الأسرة الثانية والعشرين من 945 حتى 715 قبل الميلاد، بأحد شيوخ القبائل الليبية. وكانت الأسرتان: الثالثة والعشرين، والرابعة والعشرين، معاصرتين لأواخر الأسرة الثانية والعشرين؛ كما كانت الأسرة الخامسة والعشرين مسيطرة على معظم الأراضي المصرية، في نهاية عهد الأسرتين الثانية والعشرين والرابعة والعشرين. وعرفت الأُسَر من الخامسة والعشرين حتى الثلاثين، بالعصر المتأخر، إذ حكم الآشوريون البلاد، عام 671؛ إلا إن بسماتيك، أحد ملوك الأسرة السادسة والعشرين، استعاد الحكم المصري. وقد ارتقت الفنون والأدب رقياً كبيراً، في عصر تلك الأسرة. دخلت مصر في العصر الفارسي تحت حكم الأسرة السابعة والعشرين أو الأسرة الفارسية، عام 525 قبل الميلاد، حينما هزم آخر ملك مصري. ثم استعادت مصر حريتها، أثناء حكم الأسرة الثامنة والعشرين، في الفترة من 404 إلى 399 قبل الميلاد؛ والأسرة التاسعة والعشرين، في الفترة من 399 إلى 380 قبل الميلاد. ولكن الأسرة الثلاثين، كانت آخر أسرة من ملوك المصرين. وانتهي العصر الفارسي، باحتلال الإسكندر الأكبر مصر، عام 332 قبل الميلاد.

عصر البطالمة

بعد وفاه الإسكندر عام 323 قبل الميلاد، تنافس قواده على تقسيم الإمبراطورية؛ فظل بطليموس الأول في صراع مع سلوقس، مدة طويلة؛ إلا إنه أعلن، عام 305 قبل الميلاد، نفسه ملكاً على مصر، وأسس الأسرة البطلمية. وكانت مصر البطلمية إحدى القوى الكبرى، في العالم الإغريقي. وفي فترات كثيرة، كان نفوذها يمتد إلى أجزاء من سورية وآسيا الصغرى وقبرص وليبيا وفينقيا وأراضي أخرى. وفي عصر بطليموس السادس، أصبحت مصر مقاطعة تابعة لحاكم سورية، في عام 169 قبل الميلاد. وحاول الرومان استرداد البلاد، التي قُسّمت، بعد ذلك، بين بطليموس السادس وأخيه الأصغر بطليموس السابع، الذي سيطر على البلاد سيطرة تامة، بعد وفاة أخيه، عام 145 قبل الميلاد.

كانت الملكة كليوباترا آخر ملوك البطالمة العظام، التي تحالفت مع يوليوس قيصر، من أجل الحفاظ على قوة مصر؛ ثم مع مارك أنطونيو، من بعده؛ ولكن ذلك لم يؤد إلا إلى تأجير نهاية الدولة البطلمية، إذ هُزمت أمام قوات أوكتافيوس، الذي سُمى بعد ذلك، الإمبراطور أغسطس، في معركة أكتيوم البحرية، ثم انتحرت كليوباترا، عام 30 قبل الميلاد.

العهد الروماني والبيزنطي

استولت الإمبراطورية الرومانية على مصر، نحو سبعة قرون، بعد موت كليوباترا، وجعلتها مقاطعة رومانية؛ باستثناء فترة قصيرة، من القرن الثالث الميلادي، حكمت مصر خلالها الملكة، زنوبيا. وكانت مصر تعد مصدراً مهما من مصادر الثراء، للإمبراطورية الرومانية؛ فكانت روما تعتمد على مصر في تزويدها بالحبوب. عاشت مصر، تحت الحكم الروماني، فترة من السلام إلا أن الحيثيين، كانوا يهجمون، في أحوال نادرة، الحدود المصرية الجنوبية. وكان عدد السكان في مصر في تلك الفترة يشتمل على عدد كبير من الإغريق واليهود وأناس من آسيا الصغرى. وفي تلك الفترة، بدأ ظهور اللغة القبطية في مصر. وقد ظلت مدينة الإسكندرية، التي بناها الإسكندر الأكبر، على ساحل البحر المتوسط، عاصمة للبلاد، كما كانت زمن البطالمة. وبنى الرومان مكتبة الإسكندرية والمتحف الروماني، حيث كان يسكنها آنذاك نحو 300 ألف نسمة. كانت مصر ذات نقل اقتصادي كبير في الإمبراطورية الرومانية ليس فقط لإنتاج الحبوب وإنما لوجود الزجاج والمعادن وكثير من المنتجات الصناعية في أراضيها؛ إضافة إلى التجارة في التوابل والبخور والأحجار الكريمة عبر البحر الأحمر. كما كانت تخضع لأنواع عديدة من الضرائب. وكانت مصر، كذلك، من أوائل مراكز المسيحية في الشرق، خلال القرن السابع الميلادي. وكانت الإمبراطورية الرومانية، في الشرق، مهددة بقوة مملكة فارس، الذين استولوا على مصر، عام 616؛ ولكنهم طُردوا منها عام 628. وفي عام 642، فتح المسلمون مصر، داعين إلى دين جديد، هو الإسلام؛ بادئين صفحة جديدة في التاريخ المصري.

مصر تحت الخلافة الإسلامية

نتيجة للضرائب الباهظة التي كان الرومان يفرضونها على المصريين، وسوء معاملة الرومان لهم، لم يبد المصريون مقاومة تُذكر تجاه الفتح الإسلامي. كما وافق الأقباط على دفع الجزية، في مقابل حماية المسلمين لهم، ومنحهم حرية العقيدة . وبعد فترة، نقل المسلمون العاصمة من الإسكندرية إلى الفسطاط، المدينة، التي شيدها عمرو بن العاص. وهى تبعد أميالاً قليلة عن القاهرة الحالية. وبدأ الدين الإسلامي واللغة العربية، تحل تدريجياً، محل الديانة واللغة القبطيتَين؛ حتى أصبحت مصر دولة عربية إسلامية كبيرة.

في ظل الحكم العباسي، بدأت تظهر في مصر خلافات داخلية مذهبية بين أهل السنة والشيعة والأقباط، في بعض الأحيان. وقد ساءت الأحوال جداً، في أواخر القرن الثامن الميلادي، حين احتلت جماعة من الأندلس مدينة الإسكندرية، إلى أن جاء جيش من بغداد، ونفاهم إلى جزيرة كريت . استمرت الثورات الداخلية، حتى أخمدها الخليفة، المأمون، في عام 832 ميلادية . وفي عام 868 ميلادية، أرسل الخليفة إلى مصر، أحمد بن طولون، والياً عليها. كان ابن طولون رجلاً حكيماً، عامل المصرين معاملة حسنة، إلا إنه استقل بمصر، إذ لم يكن يربطها بالخلافة العباسية إلا الأموال التي تُرسل إليها سنوياً. شيد ابن طولون مدينة جديدة، سماها "القطائع"، شمالي الفسطاط. واتسعت رقعة الدولة الطولونية، فضمت أجزاءً من سورية. وحكمت الدولة الطولونية نحو 37 عاماً.

الخلافة الفاطمية

في أواخر عهد الدولة الطولونية، أصبحت البلاد في حالة فوضى وعدم استقرار. وفي عام 909 ميلادية، أعلن الفاطميون، وهم شيعة، خلافتهم الخاصة، في تونس، بعيداً عن الدولة العباسية. وفي منتصف القرن العاشر الميلادي، امتدت سيطرتهم إلى كل الشمال الإفريقي، تقريباً. وفي عام 969، استولوا على مصر، وبنوا مدينة القاهرة، عاصمةً لهم؛ وظلت الفسطاط مركزاً تجارياً. بنى الفاطميون أقدم جامعة إسلامية في العالم، هي جامعة الأزهر. وأصبحت القاهرة مركزاً إسلامياً، ثقافياً وفكرياً عظيماً.

الدولة الأيوبية

لم يستطع آخر الحكام الفاطميين السيطرة على البلاد، وعمّت البلاد مجاعة، لعدم فيضان النيل، عام 1065. ثم ظهر خطر جديد، مع أول الحملات الصليبية على الشرق، التي احتلت سوريا وفلسطين في أواخر 1090 ميلادية. أرسل الخليفة الفاطمي جيشا إلى الشام بقيادة، نور الدين لمحاربة الصليبين، وكان صلاح الدين الأيوبي، في ذلك الوقت، قائداً في جيش نور الدين، ثم ما لبث أن أعلن قيام الدولة الأيوبية، في مصر، عام 1171 ميلادية. استرجع صلاح الدين، بعد ذلك، ما استولى علية الصليبيون، وهزمهم في معركة حطين، وحرر بيت المقدس من أيديهم. كما أعاد العمل بالمذهب السني في مصر. وكان من أشهر القواد في ذلك العصر، وأكثرهم قوة وفاعلية. حكم الملك، الكامل، في الفترة من 1218 إلى 1238 ميلادية، وحمى مصر من حملة صليبية أخرى في الفترة من 1218 إلى 1221 ميلادية . ولكن بعد وفاته، بدأت الدولة الأيوبية تضعُف، وجاءت الحملة الصليبية التاسعة إلى مصر، عام 1249، بقيادة لويس التاسع؛ إلا إن المصريين، تحت لواء الملك الصالح نجم الدين أيوب، آخر ملوك الأيوبيين، هزموهم؛ ثم ما لبث المماليك بعد وفاته، أن استولوا على الحكم، وأعلنوا قيام دولة المماليك.

دولة المماليك

كان من أقوى الأمراء المماليك سيف الدين قطز، الذي صد هجمات المغول وهزمهم في موقعة "عين جالوت"؛ ثم الظاهر بيبرس، الذي استكمل محاربتهم واستعاد سوريا وفلسطين. وفي نهاية القرن الثالث عشر، وبدايات القرن الرابع عشر الميلاديَين، بسط المماليك نفوذهم على الحدود الشمالية لآسيا الصغرى. وكانت فترة حكم المماليك فترة ازدهار للفنون والآداب والتجارة. بعد وفاة السلطان الناصر، عام 1341 ميلادية، بدأ العهد المملوكي في الاضمحلال. وفي عام 1348، انتشر وباء الموت الأسود، في البلاد؛ ما أدى إلى انخفاض عدد السكان . ثم حكمت البلاد سلالة جديدة من المماليك، من أصل شركسى، في الفترة من 1382 إلى 1517 ميلادية . وفي بدايات القرن السادس عشر الميلادي، كان حكم المماليك مهدداَ، بظهور قوة جديدة في الشرق، هي الإمبراطورية العثمانية. وفي عام 1517 ميلادية، فتح السلطان سليم الأول مصر، منهيا دولة المماليك.

الدولة العثمانية

على الرغم من أن الحكم الفعلي للعثمانيين الأتراك، في مصر، استمر حتى القرن السابع عشر فقط، إلا أن مصر ظلت اسميا تابعة للدولة العثمانية، حتى عام 1915. ولم يقض العثمانيون على المماليك، وإنما استخدموهم في إدارة البلاد، وعينوا والياً عليها. كانت الأراضي الزراعية كلها، في أيدي الإقطاعيين الأتراك. ازداد نفوذ المماليك وأصبحوا يفرضون ضرائب خاصة بهم على المصرين؛ بينما شهدت الفترة ما بين القرن السادس عشر ومنتصف القرن الثامن عشر الميلاديين، رخاء اقتصاديا، بسبب عبور التجارة عبر الأراضي المصرية. وسرعان ما أصبحت السلطة الحقيقية في البلاد في أيدي المماليك.

فترة حكم محمد على

بدأت الحملة الفرنسية على مصر عام 1798، بقيادة نابليون بونابرت، إلا إنها لم تستطع السيطرة على كلّ البلاد، حيث ظلت منطقة الوجه القبلي، تحت سيطرة المماليك. ومع أن الحملة الفرنسية لم تلبث أكثر من ثلاث سنوات، إذ خرج الفرنسيون من مصر، عام 1801، نتيجة مقاومة المصريين الشديدة؛ إلا إنها أثرت تأثيراً كبيراً على تاريخ مصر المعاصر؛ إذ لفتت أنظار أوروبا إلى أهمية موقع مصر؛ ما عزز اهتماماتهم بالاستحواذ عليها، خاصة بريطانيا. وفي عام 1805، أصبح محمد على، حاكماً على مصر، تحت الخلافة العثمانية. وهو كان جندياً في الجيش العثماني، من أصل ألباني. قضى تدريجياً على كلّ أعدائه، حتى أصبحت سلطات البلاد كلها في يده. وضم الحجاز إلى مصر، عام 1819، ثم السودان عام 1820. ثم كاد يقضي على الخلافة العثمانية؛ إلا إنه اضطر إلى التراجع، تحت ضغوط أوروبية. وفي مصر طور محمد على زراعة القطن وصناعته، وأنشأ مشروعات صناعية، وأرسل البعثات التعليمية إلى الخارج، وعين خبراءً أجانب لتدريب الجيش المصري. ثم قاد محمد على وابنه إبراهيم حملة في اتجاه في سوريا، أدت إلى اصطدام مع السلطان العثماني، فهزمت القوات المصرية القوات التركية، عام 1833 وكادت أن تدخل العاصمة التركية، استنبول، مرة أخرى؛ إلا إن روسيا وبريطانيا وفرنسا حموا السلطان؛ ما أدى إلى انسحاب، إلا أنه ظل مسيطراً على سورية وجزيرة كريت . ثم ثار محمد علي على السلطان، عام 1839، ووقفوا في وجهه، مرة ثالثة، وأجبروه على التراجع. بعد وفاة محمد على باشا، عام 1849، حاول ابنه، سعيد باشا، تحديث البلاد وتطويرها؛ فإغراق البلاد في الديون الأجنبية. وجاء بعده إسماعيل باشا، الذي ازداد الديون التي اقترضها، من أوروبا لبناء المشروعات الصناعية وتطوير البلاد اقتصاديا؛ ما فاقم النفوذ، البريطاني والفرنسي، في البلاد. في عام 1876، سيطر الاتحاد الفرنسي البريطاني، على اقتصاديات البلاد. وفي عام 1879، عزل السلطان إسماعيل باشا، وعين مكانه ولده، توفيق باشا؛ ثم احتلت بريطانيا مصر، عام 1882.

مصر تحت الاحتلال البريطاني

بدأ اهتمام بريطانيا بمصر يتعاظم، بعد افتتاح قناة السويس للملاحة؛ إذ مهدت الطريق إلى الهند. استمر احتلال بريطانيا مصر، حتى عام 1954. وعلى الرغم من استمرار الخديوي توفيق في الحكم، حاكماً رسمياً للبلاد؛ إلا إن إنجلترا كانت هي الحاكم الفعلي، من خلال المندوب السامي البريطاني، افيلين بارينجو، الذي كان من أشهر مَنْ شغل هذا المنصب وأهمهم، والذي عُرف، فيما بعد، باسم اللورد كرومر. وقد نشأت حركات وطنية كثيرة لمقاومة الإنجليز، بدأت على يد مصطفي كامل. وكانت بريطانيا تستغل مصر في الحصول على القطن المصري الجيد جداً، لتغذية مصانع النسيج في مانشستر، ثم إعادة تصدير المنسوجات إلى المصريين بأسعار مرتفعة. وقد أنشأت بعض المشروعات الزراعية، لتوسيع رقعة الأراضي المزروعة.

إعلان الوصاية

بعد دخول تركيا الحرب العالمية الأولى، إلى جانب ألمانيا، أعلنت الحكومة البريطانية الوصاية على مصر، وعزلت عباس الثاني، وعينت السلطان حسين كامل؛ ووعدت ببعض التغيرات في الحكومة، بعد انتهاء الحرب. وفاقمت سنوات الحرب أحوال الفلاحين المصريين؛ ما أدى إلى زيادة الحركات التحررية من المصريين. ووعد الحلفاء بإعطاء لولايات العثمانية الحكم الذاتي، بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى. وفي ذلك الحين، تكونت حركات استقلالية جديدة، من بينها حزب الوفد، الذي تكون عام 1918. رفضت بريطانيا تنفيذ المطالب المصرية؛ ما أشعل ثورة 1919. وعُين مجلس جديد للنواب، عام 1924؛ وقُعت معاهدة 1936، التي احتفظت بريطانيا بموجبها بحق التدخل في الشؤون المصرية؛ فاستمر الاحتلال البريطاني فعليا؛ ما ألغى المعاهدة بعد ذلك.

ثورة يوليه 1952

ثار الجيش على الملك فاروق الأول، في 23 يوليه عام 1952، بقيادة مجموعة الضباط الأحرار. وفي عام 1953، أعلنت الجمهورية المصرية العهد الجمهوري. كان اللواء محمد نجيب، هو أول رئيس جمهورية مصري. وفي أبريل 1954، أصبح جمال عبدالناصر، رئيساً للوزراء، في نوفمبر من العام نفسه، أصبحت كل السلطات في يده. وفي يوليه 1956، انتُخب، رسمياً، رئيساً للبلاد.

حكم عبدالناصر

قاد جمال عبدالناصر سلسلة من المفاوضات، لخروج الإنجليز من مصر، ونجح في ذلك عام 1954. وبعد أن رفض البنك الدولي تمويل مشروع بناء سد أسوان، أمّم عبدالناصر قناة السويس ، للإنفاق من عائداتها على مشروعات التنمية؛ ما أثار غضب بريطانيا وفرنسا وإسرائيل؛ فشنوا العدوان الثلاثي على مصر. ثم دمج عبدالناصر مصر في سوريا؛ فيما عُرف "الجمهورية العربية المتحدة". وعلى الرغم من أن تلك الوحدة لم تستمر سوى ثلاث سنوات؛ إلا إن مصر احتفظت بالاسم نفسه، سنوات عدة. وفي عام 1962، اشتركت مصر في حرب اليمن، لمساندة الحركة الجمهورية؛ ما أدى إلى خسارة جمة في الأموال والأرواح. وفي عام 1967، هجمت إسرائيل على مصر ودمرت الطيران المصري، فيما يسمى "نكسة 1967"؛ إذ وصل الجيش الإسرائيلي إلى الضفة الشرقية للقناة، واحتل شبة جزيرة سيناء. تُوفي عبدالناصر، عام 1970، وخلفه محمد أنور السادات.

فترة حكم السادات

انتُخب السادات، رسمياً، بعد وفاة عبدالناصر. وأفرج عن المعتقلين السياسيين، الذين اعتقلوا خلال حكم عبدالناصر، بسبب معارضتهم لسياسته، ودعا إلى حرية الصحافة، التي كانت مقيدة جداً، في عهد سلفه. ومن جهة أخرى، استمرت الاصطدامات بين مصر وإسرائيل، بعد عام 1969، فيما عُرف بحرب الاستنزاف. وفي يوم السادس من أكتوبر 1973م، يوم عيد الغفران عند اليهود، الموافق للعاشر من رمضان 1393هـ، قادت مصر هجوماً، جوياً وبحرياً، عبر قناة السويس؛ فتمكن، خلال ساعات، آلاف الجنود المصريين عبور القناة، وتحطيم القوات الجوية السلاح الجوى الإسرائيلي، وخط بارليف. ثم فرضت الأمم المتحدة هدنة على الجانبيين. وفي سبتمبر 1978، وقع السادات مع مناحم بيجن، رئيس الوزراء الإسرائيلي، معاهدة كامب ديفيد، تحت رعاية الرئيس الأمريكي، آنئذٍ، جيمي كارتر. وأدى توقيع الاتفاقية إلى معاداة معظم الدول العربية للسادات، لعقده سلاما منفرداً مع إسرائيل. ونُقل مقر الجامعة العربية من القاهرة إلى العاصمة التونسية؛ إلا أنها عادت مرة أخرى للقاهرة عام 1989. وفي أكتوبر عام 1981، اُغتيل السادات، خلال الاحتفال بعيد السادس من أكتوبر.

حكم مبارك

تولى بعد السادات، الرئيس الحالي، محمد حسني مبارك، الذي كان يشغل نائب رئيس الجمهورية، في عصر السادات. عمل مبارك على تحسين العلاقات الخارجية مع الدول العربية، ثم انسحبت إسرائيل، تماماً من سيناء في 25 أبريل 1982. وفي يناير 1984، قبلت مصر دعوة الانضمام إلى المؤتمر الإسلامي . وأُعيد انتخاب مبارك، في أكتوبر 1987. وبعد اشتراك مصر في القوات الدولية المتحالفة في مواجهة العراق، أثناء غزوه الكويت عام 1991، أُسقط نحو 20.2 بليون دولار أمريكي، من الديون المصرية، جُدولت بقية الديون، في أكتوبر 1993. أُنتخب مبارك، للمرة الثالثة، رئيساً للبلاد في 26 يونيه 1994. وأعيد انتخابه في 26 سبتمبر 1999 لفترة رئاسية رابعة، كما أعيد انتخابه لفترة رئاسية خامسة في سبتمبر 2005. نجا الرئيس مبارك، من محاولة اغتيال، في أديس أبابا، في إثيوبيا، واتُهمت عناصر سودانية، بتلك المحاولة؛ ما وتّر العلاقات المصرية ـ السودانية .

وقد أدى بناء السد العالي، في عام 1971، وما نتج عنه من ظهور بحيرة ناصر، إلى تغير نمط الزراعة والبيئة في مصر. تمثل الزيادة السكانية السريعة في مصر (الأكبر في العالم العربي)، ضغطاً شديداً على المجتمع، وترهق كاهل موارد الدولة، وهي على أعتاب الألفية الجديدة.

وتجاهد الحكومة من أجل تلبية احتياجات الزيادة السكانية المستمرة، عن طريق الإصلاح الاقتصادي، والاستثمارات الضخمة في مجال الاتصالات، والبنية الأساسية.


يتبـــــــــــــــع...............




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 6:58 pm

السِّمات الجغرافية

1. الموقع الجغرافي

مصْر دولةٌ عربيّة، إفريقيّة، تقع في الرُّكن الشَّماليّ الشَّرقيّ لقارة إفريقيا. وتقع على ساحل البحر المتوسِّط، بين ليبيا، وقِطاع غزّة، في فلسطين؛ فيحدها البحر المتوسط، من الشمال؛ والبحر الأحمر، من الشرق؛ والسودان، من الجنوب؛ وليبيا، من الغرب؛ كما يحد جزيرة سيناء المصرية، كلّ من إسرائيل وخليج العقبة، من الشرق. وتُغطّي الصحراء مُعظَم أراضيها. ويجري في مصر، نهر النيل، الذي يتَّجِه شَمالاً، مُخترِقاً الصحراء، ليصُب في البحر المتوسِّط، وليُشكِّل مَصدَراً مُهمّاً، لحياة المصريّين، الذين يَعيشون على ضفَّتَيه، أو على امتداد ضَفَّتّي قناة السّويس. وتُصنَّف مصر، بأنها ثانية الدول الأفريقيّة، من حيث عدد السكّان، بعد نيجيريا، كما تُعَدّ القاهِرة، عاصمة البلاد، كُبرى مدُن القارّة الأفريقيّة، حَجْماً، على الإطلاق.

2. الإحداثيات الجغرافية: 27 درجة شمالاً، و30 درجة شرقاً.

3. خرائط المراجعة: خرائط قارة أفريقيا.

4. المساحة

أ. المساحة الكليّة: 1.001.450 كم2.

ب. مساحة اليابس: 995.450 كم2.

ج. مساحة المياه: 6000 كم2

5. مقارنة المساحة (بالنسبة للولايات المتحدة الأمريكية): تزيد قليلاً عن ثلاثة أضعاف مساحة ولاية نيو مكسيكو.

6. الحدود البرية

أ. إجمالي طول الحدود البرية: 2665 كم.

ب. أطوال حدودها البرية مع الدول المجاورة

(1) مع قطاع غزة: 11 كم.

(2) مع إسرائيل: 266 كم.

(3) مع ليبيا: 1115 كم.

(4) مع السودان: 1273 كم.

7. الشريط الساحلي: 2450 كم.

8. حقوق المطالبة البحرية

أ. المياه الإقليمية: تمتد مسافة 12 ميلاً بحرياً.

ب. منطقة التماس: تمتد مسافة 24 ميلاً بحرياً.

ج. المنطقة الاقتصادية الخاصة: تمتد مسافة 200 ميل بحري.

د. الإفريز الصخري القارّي: يمتد إلى عُمق 200 متر، أو إلى عُمق الاستغلال.

9. المناخ

يتأثر مناخ مصر، بعدد من العوامل، يأتي في مقدمتها، الموقع الفلكي؛ إلى جانب موقعها الجغرافي؛ حيث تُطِل على البحر المتوسط، في الشمال، بجبهة بحرية، طولها 909 كم؛ وعلى البحر الأحمر، في الشرق، بجبهة بحرية، طولها 1370 كم؛ في حين ، تحُف بها الصحاري، من باقي الجهات. لذا، يُمكن تلخيص أهم خصائص مناخ مصر، في أنه حار، قليل المطر. ويمكن التمييز بين فصلين مناخيين فقط، هما فصل الصيف الجاف، الحار، ويمتد بين شهري مايو وأكتوبر؛ وفصل الشتاء، المعتدل، قليل الأمطار، ويمتد بين شهري نوفمبر وأبريل. وتخفض درجة الرطوبة، في مصر، بشكل واضح، بالاتجاه من الشمال إلى الجنوب، إلى جانب الاتجاه، صوب المناطق الصحراوية، بعيداً عن البحر المتوسط، المصدر الرئيسي لبُخار الماء. وترتفع نسبة الرطوبة في الجو، بشكل واضح، على امتداد سواحل البحر المتوسط، في الشمال، طوال العام، وخاصة شهور الصيف. وتنخفض الرطوبة بشكل حاد، عندما تتعرض البلاد لهبوب رياح الخماسين، في مقدمة الانخفاضات الجوية، التي تهُب على مصر، خلال الفترة الممتدة بين شهري مارس، ويونيه، وهي رياح جافة، حارة، متربة، تؤدي إلى إثارة الرمال الناعمة، بدرجة قد تحجب معها الرؤية.

وتسقط على مصر، كميات محدودة من الأمطار، خلال شهور الشتاء، وقد تكون غزيرة في الغرب، وتقل بالاتجاه صوب الشرق. وتكاد الأمطار تنعدم، إلى الجنوب من المنيا. وتتعرض جبال البحر الأحمر، وجهات متفرقة، من شبه جزيرة سيناء، وخاصة في الجزء الجنوبي منها، لسقوط الأمطار، في شكل زخات شديدة، مصحوبة بعواصف رعدية، يترتب عليها، حدوث سيول جارفة، تجري في الأودية الجافة، وشعابها، المنتشرة في تلك الأقاليم.

10. التضاريس

تتميز التضاريس، في مصر، بأن سطحها متجانس، بصورة عامة، حيث يُشكل وادي النيل، ودلتاه، أهم الظواهر الجغرافية، مما يعني، أن صفة استواء السطح، هي أهم ملامح الأراضي المصرية. ويمكن تقسيم مصر، إلى أربعة أقاليم تضاريسية، رئيسية، وهي:

أ. وادي النيل، ودلتاه: ويمتد هذا الإقليم، على طول نهر النيل، الذي يدخل الأراضي المصرية، عند وادي حلفا. ويبلغ طول نهر النيل، في مصر 1520 كم، ولا يتصل بالنيل، في طول هذه المسافة، أي رافد نهري، باستثناء بعض الأودية، التي قُلما توجد بها مياه جارية. ويتفرع النيل، إلى الشمال من القاهرة، بنحو 20 كم، لتظهر دلتا النيل. وقد ساعد على تكوينها ثلاثة أسباب، هي:

(1) استواء الأرض، وانبساطها؛ ما يجعلها، ملائمة تماماً لبسط الرواسب، وانتشارها أُفقياً.

(2) قلة انحدار النهر، وكثرة انحناءاته، وبطء تياره.

(3) ضحالة المنطقة الساحلية، التي ترسبت فوقها الرواسب، وقلة تأثير سواحل مصر الشمالية، بالتيارات البحرية القوية، وحركات المد والجزر.

وتتصف دلتا النيل، الممتدة، بين الشرق والغرب، لمسافة 240 كم تقريباً، على طول ساحل البحر المتوسط، وبين الشمال والجنوب، لمسافة 160 كم تقريباً، بوجود فرعي دمياط، بطول 242 كم، وفرع رشيد، بطول 236 كم؛ إلى جانب البُحيرات، التي تُتاخم ساحل البحر المتوسط، وهي، من الشرق، إلى الغرب: بحيرات المنزلة، والبرلُس، وإدكو، ومريوط.

ويرتبط بإقليم وادي النيل، ودلتاه، مُنخفض الفيوم، الواقع بجنوب غربي الدلتا، والبالغة مساحته، نحو 1700كم2. ويتوسطه، في أدنى نقاطه منسوباً، بحيرة قارون، التي تبلغ مساحتها 200 كم2 تقريباً.

ويضم إقليم وادي النيل، أكثر من 90% من مجموع سكان مصر، ساعدت على ذلك عوامل اعتدال المناخ، ووفرة مياه الري، ووسائل الصرف، خاصة أنه يوجد في جنوبي مجرى نهر النيل، أهم مشروعي للري في مصر، وأكبرها، وهما سد أسوان، الذي شُيد عام 1323 هـ ـ 1902م؛ والسد العالي، في أسوان، الذي شُيد عام 1387 هـ ـ 1968م.

ب. الصحراء الغربية: وهي تُعرف أيضاً باسم الصحراء الليبية، وتُشكل جزءاً من الصحراء الكبرى، التي تمتد غرباً حتى المحيط الأطلسي، ويُعد هذا الإقليم أكبر أقاليم مصر الطبيعية، من حيث المساحة، ويمتد في شكل هضبة واسعة، يبلغ متوسط ارتفاعها نحو 500 م، فوق مستوى سطح البحر. ويمكن تمييز عدة هضاب ثانوية، في هذا الإقليم، مثل: هضبة الخرسان النوبي، في الجنوب، وتمتد جنوباً داخل أراضي السودان، عبر خط الحدود السياسية، الفاصلة بين الدولتين، ويُعد جبل العوينات، أعلى نقاطها منسوباً، وهضبة الحجر الجيري الوسطى، التي تشغل الجزء الأوسط من الإقليم، وهضبة الحجر الجيري الشمالية، التي تشغل الجزء الشمالي، من الإقليم، وينحدر سطحها بشكل تدريجي، نحو البحر المتوسط.

وتحصُر هذه الهضاب، فيما بينها، أحواضاً مُنخفضة (مُنخفضات) تشغلها الواحات، مثل: الداخلة، والخارجة، في الجنوب، والفرافرة، والبحرية، في الوسط، وسيوة، ووادي النطرون، في الشمال. ويُعد مُنخفض القطارة، أدنى جهات مصر منسوباً. وينفرد إقليم الصحراء الغربية، بوجود أوسع موقع، تغطيه الرمال، في مصر، وأخطرها، وأكثرها صعوبة، من حيث الاختراق، وهو بحر الرمال العظيم، الذي يمتد، من هضبة الجلف الكبير، في الجنوب، إلى منخفض واحة سيوة، في الشمال، أي يمتد لمسافة 800 كم تقريباً، بينما يبلغ عرضه نحو 200 كم، ويتألف من رواسب رملية سميكة، يصل عمقها، في بعض الأجزاء، إلى 80 م، في المتوسط. وتنتشر الكُثبان الرملية، هنا، في شكل سلاسل طويلة، تمتد في خطوط شمالية ـ جنوبية، أو شمالية غربية ـ جنوبية شرقية. وتتكون هذه السلاسل الرملية، من مجموعات من الغرود (العروق)، يراوح عرض كل منها، بين كيلومتر واحد، وثمانية كيلومترات، في المتوسط. ويوجد في هذه المنطقة، عدة مراكز للتعدين، التي تنتج الحديد، والفوسفات، والنفط.

ج. الصحراء الشرقية، أو الصحراء العربية: وهي تمتد بين وادي النيل، غرباً، وساحل البحر الأحمر، شرقاً، ومن الخط الوهمي، الواصل بين القاهرة، والسويس شمالاً، إلى خط الحدود السياسية، مع السودان، جنوباً. والإقليم، هضبة صحراوية الطبيعة، رملية التكوين، يرتفع سطحها، بشكل تدريجي، بالاتجاه من الغرب، حيث نهر النيل، إلى الشرق، حيث توجد جبال البحر الأحمر، في مسافة تراوح عرضها، بين 80 كم، و130 كم. ويخترقها عدد من التلال الصخرية، والأودية الجافة، التي تنحدر بشكل تدريجي، صوب نهر النيل، مثل: العلاقي، وقنا، والحمامات، وأسيوط، وحوف، كما توجد بها الأودية، التي تنحدر بشكل فجائي وحاد، صوب البحر الأحمر، في المسافة الممتدة، بين رأس خليج السويس، شمالاً، ونقطة الحدود السياسية، بين مصر والسودان، جنوباً (تمتد فوق السفوح الشرقية، لجبال البحر الأحمر)، مثل أودية: دبور، ورحبة، وشاب، ودعيب. وقد تكونت هذه الأودية، بفعل مياه السيول القديمة.

وتُعد مرتفعات البحر الأحمر، أهم الظواهر التضاريسية، وأميزها، في هذا الإقليم، وتتألف من: صخور نارية قديمة، وكتل جبلية منفصلة، وتبرز من بعضها، قمم جبلية، شبه منعزلة، أعلاها جبل الشايب (7160 قدماً، فوق مستوى سطح البحر)، وجبل حماطة (6480 قدماً)، وجبل عُلبة (4710 قدماً).

ولندرة المياه، في هذا الإقليم، فالإمكانات الزراعية فيه، محدودة جداً. وتتمثل القيمة الاقتصادية لهذا الإقليم، في تعدد إمكاناته السياحية، بالإضافة إلى انتشار حقول النفط، في أجزاء متفرقة من شماله الشرقي، بوجه خاص.

د. شبه جزيرة سيناء: وتمتد في شمال شرقي مصر، في شكل مثلث، رأسه في الجنوب، عند رأس محمد، وقاعدته في الشمال، على البحر المتوسط، في المسافة الممتدة، بين حدود مصر، مع فلسطين المحتلة، في الشرق، والمدخل الشمالي لقناة السويس، في الغرب. ويمكن التمييز بين ثلاث مناطق فرعية، في سيناء، هي، من الشمال، إلى الجنوب:

(1) السهل الشمالي، وتسوده التكوينات الرملية، وبحيرة البردويل، والمجرى الأدنى لوادي العريش.

(2) يليه، جنوباً، هضبة التيه، وهي جيرية التكوين، ويقطع سطحها بعض الأودية، المتجهة من الجنوب، صوب الشمال، ويأتي في مقدمتها، من حيث الأهمية وطول المجرى، وادي العريش.

(3) يليها جنوباً، الكُتلة الأركية القديمة، التي تُشكل أعلى جهات سيناء ارتفاعاً، وأكثرها تعقيداً، وهي تُمثل امتداداً شمالياً لجبال البحر الأحمر، يفصلها الصدع، الذي يشغله خليج السويس.

ويبرز فوق سطح هذا الجزء، من سيناء، بعض القمم الجبلية، التي يأتي في مقدمتها، جبل سانت كاترين (كاترينا)، البالغ ارتفاعه 2629 متراً، فوق مستوى سطح البحر، وجبل أم شومر، وجبل موسى. وتنحدر السفوح، الشرقية، والجنوبية، والغربية، صوب خليجي العقبة، والسويس، والبحر الأحمر. ويجري على سطح هذا الجزء، منه سيناء، بعض الأودية، المنحدرة بشدة، صوب خليج العقبة، مثل أودية: دهب، ونصب، وغائب. في حين تنحدر مجموعة أخرى، من الأودية، صوب خليج السويس، بشكل تدريجي، مثل أودية: فيران، وسدري، ووردان. ولضآلة مصادر المياه، في هذا الإقليم، تعيش فيه أعداد قلية، من السكان. وتتركز هذه الأعداد أساساً، إما في الشمال، حيث تُمارس الزراعة، والصيد البحري، وتربية الحيوان، والسياحة، وإما في الجنوب، حيث تُمارس أنشطة، السياحة والترويح، بالإضافة إلى، استخراج النفط.

11. أدنى الارتفاعات وأعلاها

أ. أدنى الارتفاعات: منخفض القطارة، وتنحدر إلى مستوى 133 متراً، تحت مستوى سطح البحر.

ب. أعلاها: قمة جبل سانت كاترين، وترتفع إلى 2629 متراً، فوق مستوى سطح البحر.

12. المصادر الطبيعية

تزخر مصر، بالعديد من موارد الثروة الطبيعية، أهمها: النفط، والغاز الطبيعي، وخام الحديد، والفوسفات، والمنجنيز، والحجر الجيري، والجبس، والتلك، والأسبستوس، والرصاص، والزنك.

13. استغلال الأرض، طبقاً لتقديرات عام 2005

أ. أراضٍ زراعية: 2.92%.

ب. محاصيل دائمة: 0.5%.

ج. أغراض أخرى: 96.58%.

14. الأراضي المروية: 34.220 كم2، طبقاً لتقديرات عام 2003.

15. إجمالي مصادر المياه المتجددة: 86.8 كم3، طبقاً لتقديرات عام 1997.

16. استهلاك المياه الصالحة: (للاستخدامات المنزلية/ الصناعية/ الزراعية)، طبقاً لتقديرات عام 2000

أ. الإجمالي: 68.3 كم مكعب/ سنة، مقسمة كالآتي: 8% أغراض منزلية، 6% صناعية، 86% زراعية.

ب. الحصة السنوية للفرد من المياه: 923 متر مكعب سنوياً.

17. الأخطار الطبيعية

تتعرض مصر للجفاف الموسمي؛ والزلازل المتكررة؛ والفيضانات المفاجئة؛ وانهيارات الصخور. كما تتعرض في فصل الربيع لعاصفة ريحية حارة، شديدة، محملة بالأتربة والغبار، تُسمى "رياح الخماسين". كذلك تتعرض مصر للعواصف، التُرابية والرملية.

18. البيئة ـ المشاكل الحالية

تعاني مصر مشكلة فقدان الأراضي الزراعية، بسبب الزحف العمراني، والرمال، التي تعصف بها الرياح. كما تعاني ازدياد ملوحة التربة، أسفل منطقة السد العالي؛ والتصحر، والتلوث النفطي، الذي يُهدد الشعب المرجانية والسواحل، والأحياء البحرية. وتعاني كذلك، تلوث المياه، الناجم عن المبيدات الزراعية، ومياه الصرف الصحي، والمخلفات الصناعية. وتتعرض مصر، لمشكلة ندرة مصادر المياه الطبيعية، الصالحة للشرب، في المناطق البعيدة عن النيل، الذي يُعد المصدر الوحيد، الدائم، للمياه. إضافة إلى الزيادة السكانية السريعة، التي تزيد العبء على نهر النيل والمصادر الطبيعية الأخرى.

19. البيئة ـ الاتفاقيات الدولية

أ. الاتفاقيات التي تشارك فيها الدولة

· اتفاقية التنوع البيولوجي.

· اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية عن تغير المناخ.

· بروتوكول كيوتو عن تغير المناخ (KYOTO).

· اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة التصحر.

· اتفاقية التجارة الدولية في السلالات المهددة بالانقراض من الحيوانات والنباتات البرية.

· اتفاقية حظر الاستعمال العسكري، وكافة الاستعمالات العدائية الأخرى، لأساليب التعديل البيئي.

· مؤتمر بازل المتعلق بالحد من حركات النفايات الخطرة المتجاوزة للحدود الدولية والتخلص منها.

· اتفاقية الأمم المتحدة لقانون البحار.

· اتفاقية منع التلوث البحري، بعدم إلقاء النفايات والمواد الأخرى، في المياه البحرية.

· بروتوكول مونتريال للمواد التي تهدد طبقة الأوزون.

· بروتوكول عام 1978 المتعلق بالاتفاقية الدولية لمنع التلوث الناجم عن السفن، لعام 1973.

· الاتفاقية الدولية للغابات الاستوائية، لعام 1983.

· الاتفاقية الدولية للغابات الاستوائية، لعام 1994.

· اتفاقية حماية الأراضي الرطبة ذات الأهمية الدولية، خاصة مواطن طيور الماء.

ب. الاتفاقيات الموقعة، ولكنها غير مُقرة: لا توجد.

20. ملاحظة جغرافية

تُسيطر مصر على شبه جزيرة سيناء، التي تُعد الجسر الأرضي الوحيد، بين أفريقيا، وبقية نصف الكرة الشرقي. كما تُسيطر على قناة السويس، التي تُعد أقصر طريق بحري، بين المحيط الهندي، والبحر المتوسط. ويرسخ حجمها وجوارها إسرائيل دورها الأكبر، في سياسات منطقة الشرق الأوسط.

وتواجه مشاكل في السيطرة على مياه النيل مع دول حوض النيل.

وأخيراً، فإن الموقع الجغرافي لمصر، يجعلها عرضة لتدفق اللاجئين بأعداد كبيرة.

يتبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــع...............




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:07 pm

التركيب السكاني

1. عدد السكّان: 80.335.036 نسمة؛ طبقاً لتقديرات يوليه 2007

2. التركيب العمري للسكان، وأعداد الذكور والإناث، لكل مرحلة عُمرية، طبقاً لتقديرات عام 2007

مراحِل العُمر

اصغر من 15 سنة

12.631.681 اناث
13.234.428 ذكور
32.2% النسبة المئوية

15-64سنة

25.082.200 اناث
25.688.703 ذكور
63.2% النسبة المئوية

65سنة فأكبر

2.121.648 اناث
1.576.376 ذكور
4.6% النسبة المئوية


3. السِّـن الذي يتوسط أعمار السكّان (Median)، طبقاً لتقديرات عام 2007

أ. إجمالي السكان: 24.2 سنة.

ب. الذكور: 23.9 سنة.

ج. الإناث: 24.6 سنة.

4. معدَّل النموّ السُّكّاني: 1.721%، طبقاً لتقديرات عام 2007.

5. معدل المواليد: 22.53 مولوداً، لكل 1000 نسمة، طبقاً لتقديرات عام 2007.

6. معدل الوفيات: 5.11 حالات، بين كل 1000 نسمة، طبقاً لتقديرات عام 2007.

7. معدل الهجرة (منها): -0.21 مهاجر، لكل 1000 نسمة، طبقاً لتقديرات عام 2007.

8. نِسب الذكور إلى الإناث، بين إجمالي السكّان، طبقاً لتقديرات عام 2007

مراحل العُمْر

عند الولادة

1 اناث
1.05 ذكور

اقل من 15 سنة

1 اناث
1.048 ذكور

15-64سمة

1 اناث
1.024 ذكور

56سنة فأكبر

1 اناث
0.743 ذكور

اجمالى السكان

1 اناث
1.017 ذكور



9. معدل وفيّات الأطفال، طبقاً لتقديرات عام 2007

أ. الإجمالي: 29.5 حالة، بين كل 1000 طفل.

ب. الذكور: 31.22 حالة، بين كل 1000 طفل.

ج. الإناث: 27.68 حالة، بين كل 1000 طفل.

10. العُمْر المتوقع، طبقاً لتقديرات عام 2007

أ. لإجمالي السُّكّان: 71.57 سنة.

ب. للذكور: 69.04 سنة.

ج. للإناث: 74.22 سنة.

11. معدَّل الخصوبة: 2.77 أطفال، لكل امرأة، طبقاً لتقديرات عام 2007.

12. معدل انتشار مرض الإيدز بين البالغين: أقل من 0.1%، طبقاً لتقديرات عام 2001.

13. عدد حالات مرضى الإيدز بين الأحياء: 12 ألف حالة، طبقاً لتقديرات عام 2001.

14. عدد الوفيات بسبب مرض الإيدز: 700 حالة، طبقاً لتقديرات عام 2003.

15. الأمراض المعدية الرئيسية: طبقاً لتقديرات عام 2008

أ. درجة الخطورة: متوسطة.

ب. الأمراض التي تنتقل من طريق الطعام والشراب: الإسهال، والكبد الوبائي فيروس A، والحمى التيفودية.

ج. الأمراض التي تنتقل من طريق ملامسة المياه: البلهارسيا Shistosomiasis

ملاحظة: اكتشف وجود فيروس أنفلونزا الطيور (الشديد العدوى) H5N1 في مصر، ولكنه لا يمثل تهديداُ يُذكر.

16. الجنسية: تُنسَب الجنسيّة إلى اسم الدولة، فيُقال للذّكَر مصريّ، وللأُنثى مصريّة.

17. التقسيمات العرقية: يمثل المصريون، نسبة 98%، من إجمالي السكان، ويمثل البربر، والبدو، والنوبيون، والبيجة Beja نسبة 1%، ويمثل اليونانيون، والأرمن، والجنسيات الأوربية الأخرى (معظمهم إيطاليون وفرنسيون) نسبة 1%.

18. الديانة: يشكل المسلمون (معظمهم من السُنة) 90%، والأقباط 9%، والطوائف المسيحية الأخرى 1%.

19. اللغة: العربية، وهي اللُغة الرسمية؛ وتستخدم اللغتان، الإنجليزية والفرنسية، على نطاق واسع بين الطبقات المثقفة.

20. نسبة الملمين بالقراءة والكتابة، بين الذين تزيد أعمارهم على 15 سنة، طبقاً لتقديرات عام 2005.

أ. بين إجمالي السكان: 71.4%.

ب. بين الذكور: 83%.

ج. بين الإناث: 59.4%.

يتبــــــــــــــــــــــــــــــع..............




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:09 pm

النظام السّياسي

1. اسم الدولة

أ. الاسم الرسمي الكامل: جمهورية مصر العربية.

ب. الاسم الرسمي المختصَر: مصر.

ج. الاسم المحلّي الكامل: جمهورية مصر العربية

د. الاسم المحلي المختصَر: مصر.

هـ. الاسم السابق: الجمهورية العربية المتحدة (مع سورية)

2. نظام الحُكم: جمهوري.

3. العاصمة

أ. اسمها: القاهرة Cairo.

ب. إحداثياتها الجغرافية: 03 30 شمالاً، 15 31 شرقاً.

ج. فرق التوقيت: + ساعتان، طبقاً لتوقيت جرينتش.

د. نظام توفير وقت النهار: + ساعة (تبدأ من آخر يوم جمعة من شهر أبريل، وتنتهي آخر يوم خميس من شهر سبتمبر)

4. التقسيمات الإدارية

تنقسِم مصر إلى (26) مُحافَظة، هي: القاهرة، والجيزة، والقليوبيّة، والإسكندريّة، والدَّقَهليّة، والبَحر الأحمَر، والبُحَيرة، والفيّوم، والغَربيّة، والمنوفيّة، والوادي الجديد، والشَّرقيّة، والمنيا، وبني سويف، وسوهاج، وأسيوط، وقِنا، وأسوان، وبور سعيد، والإسماعيليّة، والسويس، ودُمياط، وكَفر الشّيخ، ومَطروح، وشَمال سيناء، وجنوب سيناء.

5. الاستقلال: 28 فبراير 1922 (عن المملكة المتحدة).

6. العطلة الوطنية: تحتفِل مصر بالعيد السنوي للثورة، في 23 يوليه 1952، ويُعد هذا اليوم، عطلة قومية.

7. الدستور: وُضع الدستور في سبتمبر 1971، وتم تعديله عدة مرات بعد ذلك: في 22 مايو 1980، و25 مايو 2005، و26 مارس 2007.

8. النظام القانوني

نظام قائم على القانون المدني (وخاصة القانون الفرنسي النابليوني)، والشريعة الإسلامية. وتُراجع القوانين قضائياً من قِبل المحكمة العُليا، ومجلس الدولة (الذي يُشرف، كذلك، على القرارات الإدارية). تقبل مصر السلطة الإلزامية لمحكمة العدل الدولية، مع بعض التحفظات.

9. السن القانوني للانتخاب: مكفول لمن يبلغ الثامنة عشرة، من الذكور والإناث.

10. الهيئة التنفيذية

أ. رئيس الدولة: رئيس الجمهورية، محمد حُسني مبارك، منذ 14 أكتوبر 1981.

ب. رئيس الحكومة: رئيس الوزراء، أحمد محمد نظيف، منذ 9 يوليه 2004.

ج. الحكومة: مجلس وزراء، يُعين من قِبل رئيس الجمهورية.

د. الانتخابات: يُنتخب الرئيس بالاقتراع المباشر لمدة رئاسة ست سنوات (لا توجد حدّ على عدد مرات تجديدها).

ملاحظة: أُقر في استفتاء شعبي، في مايو 2005، تعديلاً دستورياً، غَيَّر انتخاب الرئيس، ليصبح التصويت شعبياً بين أكثر من مرشح، وقد كان مجلس الشعب قبل التعديل يحدد اسم الرئيس، ويتم إقرار هذا الترشيح من قِبل الشعب، من طريق استفتاء شعبي عام. وكان آخر استفتاء يوم 26 سبتمبر 1999، وجرت أول انتخاب طبقاً للتعديل الدستوري في 7 سبتمبر 2005. ومن المقرر أن يكون الانتخاب القادم في عام 2011.

هـ. نتائج الانتخابات: أعيد انتخاب محمد حسني مبارك، وكانت نسبة التصويت (حسني مبارك 88.6%، أيمن نور 7.6%، نعمان جمعة 2.9%).

11. الهيئة التشريعيّة

أ. تكوين الهيئة التشريعية: يتكون من مجلسين

(1) مجلس الشعب: ويتألف من 454 مقعداً، منهم 444 مقعداً يُنتخبون بالاقتراع الشعبي المباشر، وعشرة يعينهم رئيس الجمهورية. ومدة خدمة الأعضاء خمس سنوات.

(2) مجلس الشورى: يعمل فقط على إبداء المشورة، ولكن التعديلات الدستورية أعطت المجلس سلطات جديدة. ويتألف من 264 مقعداً، منهم 176 عضواً يُنتخبون بالاقتراع الشعبي المباشر، و88 عضواً يعينهم رئيس الجمهورية، ومدة خدمة الأعضاء ست سنوات.

ب. الانتخابات

(1) مجلس الشعب: جرت الانتخابات الأخيرة، على ثلاث مراحل، آخرها 7 نوفمبر 2005، و20 نوفمبر 2005، وأول ديسمبر 2005؛ ومن المقرر إجراء الانتخابات القادمة، في شهري نوفمبر وديسمبر عام 2010.

(2) مجلس الشورى: جرت الانتخابات الأخيرة لمجلس الشورى المصري، في شهر يونيه 2007. ومن المقرر إجراء الانتخابات القادمة في شهري مايو ويونيه 2010.

ج. نتائج الانتخابات

(1) مجلس الشعب: نسبة الأصوات لكل حزب، غير متاحة.

كانت نتائج الانتخابات، حسب عدد المقاعد، كما يلي: حصل الحزب الوطني الديموقراطي NDP، على 311 مقعداً؛ وحزب الوفد الجديد NWP، على ستة مقاعد؛ وحزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي على مقعدين؛ وحزب الغد، على مقعد واحد. وحصل المستقلون، على 112 مقعداً، ويبقى 12 مقعداً شاغراً تملأ بإعادة الانتخابات، وعشرة مقاعد يعينها الرئيس.

(2) مجلس الشورى: كانت نتيجة الانتخابات، حسب عدد المقاعد، كما يلي: حصل الحزب الوطني الديموقراطي NDP، على 84 مقعداً؛ وحزب التجمع على مقعد واحد، والمستقلون على ثلاثة مقاعد.

12. الهيئة القضائيّة: تُعد المحكمة الدستورية العليا، أعلى سلطة قضائية في مصر.

13. الأحزاب السياسية وقادتها

أ. الحزب الوطني الديموقراطي NDP (الحزب الحاكم)، بزعامة الرئيس محمد حسني مبارك.

ب. حزب التجمع الوطني التقدمي (التجمع)، بزعامة رفعت السعيد.

ج. حزب الوفد الجديد NWP، بزعامة محمود أباظة.

د. حزب الغد، بزعامة موسى مصطفى موسى.

ملاحظة

· لا يسمح بتشكيل الأحزاب السياسية إلا بعد موافقة الحكومة.

· الأحزاب المذكورة هنا هي التي لها تمثيل انتخابي.

14. جماعات الضغط السياسي وقادتها

أ. الحزب الوطَني الديمقراطي، بزعامة محمد حُسني مُبارَك، رئيس الجمهورية، وهو الحزب الحاكم.

ب. حزب الوَفد الجديد، بزعامة نعمان جمعة.

ج. حزب العمَل الاشتراكي، بزعامة إبراهيم شُكري.

د. التجمُّع الوَحدَوي الوطَني التَّقَدُّمي، بزعامة خالِد مُحي الدّين.

هـ. حزب الأحرار.

و. الحزب الوَحدَوي الديمقراطي، محمد عبدالمنعم تُرك.

ز. حزب الأُمّة، أحمد الصَّبّاحي.

ح. الحزب الديمقراطي العرَبي النّاصِري، بزعامة ضياء الدين داوود.

ط. حزب الشَّعب الديمقراطي، بزعامة أنوَر عَفيفي.

ي. حزب الخُضْر، بزعامة كمال كيرة.

ك. حزب العَدالة الاشتراكيّة، بزعامة محمد عبدالعال.

ملاحظة: لا يسمح بتشكيل الأحزاب إلا بعد موافقة الحكومة.

15. المشاركة في المنظّمات الدولية

· المصرف العربي للتنمية الاقتصاديّة في أفريقيا ABEDA.

· وكالة التعاون الثقافي والتقني ACCT.

· مصرف التنمية الأفريقي AfDB.

· الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي AFESD.

· صندوق النقد العربي AMF.

· الاتحاد الأفريقي AU.

· منطقة البحر الأسود للتعاون الاقتصادي BSEC (مراقب).

· مجلس الوحدة الاقتصادية العربية CAEU.

· مجلس التعاون الجمركي COMESA.

· المصرف الأوروبي للإنشاء والتنمية EBRD.

· منظمة الأغذية والزراعة FAO.

· مجموعة الخمس عشرة G-15.

· مجموعة الأربع والعشرين G-24

· مجموعة السبع والسبعين G-77.

· الوكالة الدولية للطاقة الذرية IAEA.

· البنك الدولي للإنشاء والتنمية IBRD.

· منظمة الطيران المدني الدولي ICAO.

· غرفة التجارة الدولية ICC.

· المحكمة الجنائية الدولية ICCT (عضو موقع)

· المؤتمر الدولي للصليب الأحمر والهلال الأحمر ICRM.

· المؤسسة الإنمائية الدولية IDA.

· البنك الإسلامي للتنمية IDB.

· الصندوق الدولي للتنمية الزراعية IFAD.

· المؤسسة المالية الدولية IFC.

· الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر IFRCS.

· المنظمة الهيدروجرافية الدولية IHO.

· منظمة العمل الدولية ILO.

· صندوق النقد الدولي IMF.

· المنظمة الدولية للملاحة البحرية IMO.

· المنظمة الدولية للأقمار الصناعية المتنقلة IMSO

· المنظمة الدولية للشرطة الجنائية Interpol.

· اللجنة الأولمبية الدولية IOC.

· المنظمة الدولية للهجرة IOM.

· الاتحاد البرلماني الدولي IPU.

· المنظمة الدولية لتوحيد المقاييس ISO.

· المنظمة الدولية للاتصالات ITSO.

· الاتحاد الدولي للاتصالات ITU.

· جامعة الدول العربيّة LAS.

· وكالة ضمان الاستثمارات المتعددة الأطراف MIGA.

· بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء الشعبي في الصحراء الغربية MINURSO.

· حركة عدم الانحياز NAM.

· منظمة الدول العربيّة المصدّرة للنفط OAPEC.

· منظمة الدول الأمريكيّة OAS (مراقب) .

· منظمة المؤتمر الإسلامي OIC.

· المنظمة الدولية للدول الناطقة بالفرنسية (الفرانكوفونية) OIF

· منظمة الأمن والتعاون في أوروبا OSCE (شريك).

· المحكمة الدائمة للتحكيم PCA.

· منظمة الأمم المتحدة UN.

· بعثة الأمم المتحدة في دارفور UNAMID

· مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية UNCTAD.

· منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة UNESCO.

· المفوضية العليا للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين UNHCR.

· منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية UNIDO.

· معهد الأمم المتحدة للتدريب والبحوث UNITAR.

· بعثة الأمم المتحدة في ليبريا UNMIL.

· بعثة الأمم المتحدة في السودان UNMIS.

· بعثة مراقبي الأمم المتحدة في جورجيا UNOMIG.

· وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى UNRWA

· منظمة السياحة العالمية UNWTO

· الاتحاد البريدي العالمي UPU.

· منظمة الجمارك العالمية WCO

· الاتحاد العالمي للنقابات العمالية WFTU.

· منظمة الصحة العالمية WHO.

· المنظمة العالميّة للمِلكيّة الفكريّة WIPO.

· المنظمة العالمية للأرصاد الجوية WMO.

· منظمة التجارة العالمية WTO.

16. وصف العلَم

يتكوَّن علَم مصر من ثلاثة شُرُط أفقيّة متساوية، بالألوان: الأحمر في أعلى العلم، ثم الأبيض فالأسود. يتوسط الشريط الأبيض الشِّعار الوطَني، وهو دِرعٌ مُركَّب على نسْرٍ ذهَبيّ، مُواجِهٌ لسارية العلَم، أعلى كِتابَةٍ، تحتوي على اسم الدولة، باللُّغة العربيّة. وهو يُشابِه علَم اليمَن، الذي يحتوي على شريطٍ أبيض غير مُزَخرَف؛ وعلَم سورية، الذي يحتوي على نجمتَين خَضراوَتَين؛ وعلَم العراق، الذي يحتوي على ثلاث نِجماتٍ خَضراء، إضافةً إلى كلامٍ مَنقوشٍ باللغة العربيّة، في خَطٍّ أُفُقيّ، وسط الشريط الأبيض.

يتبــــــــــــــــــــــــــــع........




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:10 pm

بيانات اقتصادية

1. النظام الاقتصادي

مصر دولةٌ نامية، تُعاني بعض المُشكِلات الاقتصاديّة، شأن باقي الدوَل النامية الأخرى. وقد أسهمَت السّياسات التي اتّبعَتها الدولة، في إنعاش اقتصاديّات بعض الأقاليم والقطاعات، مثل تشجيع الاستثمارات الخاصة، في قطاعي، الإنتاج والخدمات. وتتصدَّر الزراعة، باقي الحِرَف الإنتاجيّة، في مصر، من حيث الأهميّة والانتشار على خريطة مصر، والتأثير على باقي القطاعات الإنتاجيّة. ومازالَت الدولة، تُهّيمِن على مُعظَم المنشآت الصناعات الرئيسيّة، التي تشمَل: الحديد والصُّلب، والغَزل والنسيج، والصناعات الغذائيّة والكيماويّة، وإن بدأَت، خلال السنَوات الأخيرة، في التَّخطيط، لتَطبيق سياسة الخَصخَصة، في هذه القطاعات، بصورةٍ مُتدرِّجة، ضماناً لحقوق العامِلين فيها.

في نهاية الثمانينيّات، تأثرت مصر بانهيار سوق النفط العالمي، وارتفاع فائدة الدَّين الأجنبيّ. وقد واجهَت مصر الأزَمات بواقعيّة، في جميع القِطاعات الاقتصاديّة. وساعدت سلسلة الترتيبات، التي وضعها صندوق النقد الدولي ـ إضافة إلى تخفيف ديون مصر الخارجية، نتيجة مشاركتها في تحالف حرب الخليج ـ على تحسن الأداء الاقتصادي، على وجه الإجمال، خلال التسعينيات. وتمكنت القاهرة، من خلال سياسات مالية ونقدية سليمة، من ترويض معدلات التضخم، وخفض العجز في الموازنة بصورة كبيرة، وتكوين احتياطي أجنبي.

وعلى الرغم من بطء سرعة إجراء الإصلاحات الهيكلية ـ مثل الخصخصة وسن تشريعات تجارية جديدة ـ مقارنةً بما وضعه صندوق النقد الدولي؛ إلا إن خطوات مصر الإيجابية نحو اقتصاد السوق، قد جذبت مزيداً من الاستثمارات الأجنبية. بيد أن انخفاض تدفقاتها النقدية من العملات الصعبة ـ من السياحة وتحويلات العاملين بالخارج وعائدات النفط وعائدات قناة السويس، أدى إلى حدوث ضغط على الجنيه المصري، وظهور أزمات في الدولار، من آن إلى آخر؛ ولا سيما بعد أحداث 11 سبتمبر 2001؛ ما أدى بالحومة إلى خفْض قيمة الجنية غير مرة، خلال الفترة الماضية. وعلى الرغم من احتياطات البنك المركزي المصري الضخمة من العملات الصعبة؛ إلا إنه لم يوفر العملة الكافية للبنوك التجارية. وفرضت القاهرة قيوداً على الواردات، لفترة قصيرة. أكدت هذه التطورات لبعض المستثمرين وتجار العملة أن العمليات المالية، التي تقوم بها الحكومة، يعوزها التنسيق والصراحة الكافيين. ويُعد تصدير الغاز من العوامل المهمة في النمو مستقبلاً.

وفي عام 2005، خفضت حكومة رئيس الوزراء، أحمد نظيف، معدلات الضرائب والدعم على الطاقة، كما خصصت العديد من القطاعات.

وحدث ارتفاع كبير في سوق البورصة، وزاد إجمالي الناتج المحلي حوالي 5% سنوياً، في عام 2005/2006، ووصل إلى قمته في عام 2007، حيث زاد بنسبة 7%.

وعلى الرغم من هذه الإنجازات، فشلت الحكومة في رفع مستوى معيشة ذوي الطبقة المتوسطة، وكان عليها أن تواصل دعم السلع والاحتياجات الأساسية، ما أدى إلى نقص كبير في الموازنة، وصل إلى 7.5% من إجمالي الناتج المحلي، في عام 2007، ومثل هبوطاً ملحوظاً للاقتصاد.

من ناحية أخرى، زاد الاقتصاد الأجنبي المباشر، بصورة ملحوظة في العامين الأخيرين، ولكن لا يزال على الحكومة مواصلة الإصلاح للحفاظ على ثمار الاستثمار والتنمية. كما عليها البدء في تحسين الأحوال الاقتصادية للقاعدة العريضة من السكان.

وتدعو قطاعات التصدير المصرية (وخاصة الغاز الطبيعي)، إلى التفاؤل، وتبشر بالرخاء.

2. إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2007

أ. مقوماً بالقوة الشرائية في الولايات المتحدة الأمريكية: 431.9 بليون دولار.

ب. مقوماً بسعر الصرف الرسمي للدولار: 127.9 بليون دولار.

ج. معدل النمو الحقيقي لإجمالي الناتج المحلي: 7.2 %.

د. متوسِّط دخل الفرد من إجمالي الناتج المحلي المذكور (مقوماً بالقوة الشرائية في الولايات المتحدة الأمريكية): 5400 دولار.

3. مصادر إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2007

أ. قطاع الزراعة: 13.8 %.

ب. قطاع الصناعة: 41.1 %.

ج. قطاع الخدمات: 45.1 %.

4. قوة العمل

أ. الإجمالي: 22.49 مليون عامل، طبقاً لتقديرات عام 2007.

ب. توزيعها، طبقاً لتقديرات عام 2001

(1) في قطاع الزراعة: 32%.

(2) في قطاع الصناعة: 17%.

(3) في قطاع الخدمات: 51%.

5. معدل البطالة: 10.1 %، طبقاً لتقديرات عام 2007

6. السكان تحت خط الفقر: 20 %، طبقاً لتقديرات عام 2005.

7. الدخل أو الإنفاق العائلي، حسب الحصة المئوية من إجمالي عدد الأسر، طبقاً لتقديرات عام 2000

· أقل ألـ 10%: 3.7%.

· أعلى ألـ 10%: 29.5%.

8. توزيع الدخل العائلي، طبقاً لمعامل جيني: 34.4، طبقاً لتقديرات عام 2001.

9. معدل التضخم: 8.8%، طبقاً لتقديرات عام 2007.

10. الاستثمار: 21.8%، من إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2007.

11. الموازنة، طبقاً لتقديرات عام 2007

أ. الإيرادات: 37.47 بليون دولار

ب. النفقات: 44.48 بليون دولار.

12. الدَّين العام: 105.1 % من إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2007.

13. الزراعة - المنتجات

الزراعة نشاطٌ اقتصاديٌّ مُهم، في وادي النيل، ومنطقة الدِّلتا، بمصر. وهي تُعَدُّ أهَم الحِرَف الإنتاجيّة، في البلاد، وأكثرها انتِشاراً وتأثيراً، لقُدرتها على تَشغيل الأعداد الكبيرة، من الأيدي العامِلة، وتُسهِم بما يُعادِل 16%، من قيمة إجمالي الناتج المحلّي. وقد عانَت الزراعة مُشكِلاتٍ عديدة، منها: عدَم عدالة توزيع المِلكيّات الزراعيّة، وتزايُد ضغط السكّان، على الأراضي الزراعيّة، نتيجةً لمُعدَّل النموّ السكّانيّ، السريع، ممّا أدّى إلى ضرورة العمَل، على إعادة الإصلاح الزراعيّ، في الدول النامية، بصدور قوانين الإصلاح تَخطيط البُنيان الزراعي، وتَطوير قطاع الزراعة. وقد تحقَّق في مصر، أحد أنجَح مشاريع الزراعي، بهدَف القضاء على التَّفاوُت الكبير، في حجم المِلكيّات الزراعيّة، والتي حدَّدَت الحَدّ الأقصى للمِلكيّة الفرديّة، حتى (50) فدّاناً، بصدور القانون الثالث. وسعَت الدولة، أيضاً، إلى تَوسيع رُقعة الأراضي الزراعيّة، بتشييد مشاريع تَخزين مياه النيل، في فترة موسِم فيَضان النهر، لكي تُستَغَل، في سَدّ حاجة الزراعة، خلال العام نفسه. وكانت أهميّة تنفيذ مشروع السَّد العالي، جنوبيّ أسوان، في تَخزين المياه، لمُدَد زمنيّة طويلة، المَشروع الذي تحقَّق، وبدأ . تَشغيله الفِعليّ، عام (1388هـ ـ 1968م)، مما أدّى إلى توفير مياه الرّيّ الدائمة، طوال العام، لمِساحةٍ جديدة من الأراضي الزراعيّة، تتجاوَز المليون فدّان

وتُزرَع المحاصيل المُختلِفة في مصر، خلال مَوسِمَين زراعيَّين، هما المَوسِم الصيفي، والموسم الشِّتوي. ويتصدَّر القُطن، المحاصيل الصّيفيّة، من حيث الأهمّيّة، خاصةً أن مصر، تَشتَهِر بإنتاجها من القُطن الممتاز، النّاعِم، طويل التّيلة (يزيد طول تيلَته، على بوصةٍ واحدة). وزراعة القُطن، قديمة العَهد، في مصر، إذ عُرفَت منذ عهد الفراعِنة. وكانت الحَرب الأهليّة الأمريكيّة (استمرَّت من العام 1277هـ ـ أبريل 1861م، إلى العام 1282هـ ـ أبريل 1865م)، وماتلاها، من تدَهوُرٍ في إنتاج القطن، في الولايات المتحدة الأمريكيّة، ومن تناقُصٍ في كميّة الأقطان، المَعروضة في الأسواق العالميّة، وارتفاع أسعاره، دافِعاً قويّاً، شجَّع على التوسُّع، في زراعة القُطن، في مصر، لتَغطية حاجة الأسواق العالَميّة. وأصبَح القُطن المصري، منذ ذلك الحين، وحتى الوَقت الحاضِر، يمثِّل أساساً، من أُسُس الاقتصاد القومي المصري، وأهم صادِرات البلاد، إلى الأسواق الخارجيّة، حيث تَشغَل حقوله، حوالي مليون فدّان، سنويّاً.

ويأتي الأُرز، في المركز الثاني، بين المحاصيل الصّيفيّة، من حيث الأهمّيّة، بعد القُطن، وقد ساعَد بناء السَّد العالي، على اتِّساع المساحة المَزروعة بالأُرز، وضمان زراعة، ما يقرُب من مليون فدان منه، سنويّاً، على الأقل، تتركَّز معظمها، في نِطاق دِلتا نهر النيل.

أما حقول قصَب السكَّر (250 ألف فدّان، سنويّاً، تقريباً)، فتتمَركَز في وادي النيل، جنوبيّ مصر، حيث ترتَفِع درجات الحرارة، وهو ما يُلائم زراعة هذا المحصول. وتنتَشِر زراعة الذرة الشاميّة، كمَحصولٍ صَيفيّ، في مُعظم جهات وادي النيل، ودِلتاه، نظَراً لأهمّيَّته الغذائيّة. ويتصدَّر القمح، المحاصيل الشِّتويّة في مصر، وإن كان إنتاج البلاد منه، لا يتَعدّى أكثر من مليوني ونصف المليون طن متري من القمح، لذا، تستَورِد مصر كميّاتٍ كبيرةٍ من القمح، من الأسواق تنتشر زراعة الفول، والبرسيم العالميّة، وخاصّةً من الولايات المتحدة الأمريكيّة، وأستراليا، وفرنسا. وفي المَوسِم الشِّتوي، (أعلاف خضراء)، والخضراوات، والفاكهة، وعلى رأسها المَوالِح.

كما تُنتِج مصر، إضافةً إلى ما ذُكِر، قُطعان الماشية، والجاموس، والأغنام، والماعِز، ويصِل إنتاجها من صَيد الأسماك، ما يَزيد على 140 ألف طن متري.

14. الصناعات

ظهر أول أشكال الصناعة الحديثة، في مصر، خلال القرن التاسع عشر، عندما تولّى محمد علي، حُكم مصر، عام (1220هـ ـ 1805م)، وسعى إلى بِناء دولةٍ عَصريّة، بتَحديث أساليب الحياة الاقتصاديّة، فاستَعان بالخِبرات الأجنبيّة، لبناء المُنشآت الصّناعيّة، وخاصةً الحربيّة منها. وقد أدّى التأثُّر بالدوَل الأوروبيّة، وانتِشار التّعليم، وتراكُم رؤوس الأموال، خاصةً، تلك التي تمتلِكها العناصِر الأوروبيّة المُقيمة، واندِلاع الحرب العالميّة الأولى، إلى الإقبال على الاستثمار، في مجال الصناعة، وخاصةً، بعد عام (1349هـ ـ 1930م)، عندما أنشأ بنك مصر، بعض المجمّعات الصّناعيّة، كما في مدينة المحلّة الكُبرى عام (1347هـ ـ 1928م)، وفي مدينة كفر الدّوّار عام (1357هـ ـ 1938م).

وقد حقَّقَت الصناعة، في مصر، نجاحاتٍ كبيرة، خلال الخمسينيّات. وفي خلال العام (1375هـ ـ 1956م)، أُعلِن عن إنشاء وزارة الصناعة، كما وُضِع أوّل برنامِج مُخطَّط، للتنمية الصِّناعيّة، في مصر، عام (1376هـ ـ 1957م). وحظِيَت الصناعة بنَصيبٍ كبير، في خطَط التنمية الاقتصاديّة والاجتماعيّة، للدولة، بدأَت بالخطّة الأولى، في عام (1380هـ ـ 1960م).

وتتمثَّل أهم الصِّناعات، وأكبرها حَجماً، في: صناعات الحديد والصُّلب (الفولاذ)، والإسمنت، والصِّناعات الهندسيّة، والبتروكيماوية، والصناعات الكيماويّة، وخاصّةً الأسمِدة، والأدوية، والمُنتَجات البلاستيكيّة المُختلِفة.

وتقوم مصر حاليّاً، بتَصنيع المُنتَجات الدوائيّة، التي حقَّقَت جَودَتها، درَجاتٍ عالِية، لتُصدَّر إلى الدوَل العربيّة والأفريقيّة. كما نجحَت الصِّناعات الحَربيّة، في مصر، أيضاً، حيث تُشرِف الهيئة العربيّة للتصنيع، على المصانِع الحربيّة. وتُصدِّر مصر، بعض مَصنوعاتها الحربيّة، إلى الدوَل العربيّة، وبعض الدوَل الأفريقيّة. وتقوم مصر، أيضاً، بصناعة المنسوجات، والصناعات الغذائيّة، ومواد الإنشاءات.

وتتعدَّد الموارِد والإمكانات السّياحيّة، في مصر، حيث تتراوَح تلك الإمكانات، بين الطبيعة (المناخ المُعتدِل، والسّواحِل البحريّة)، والمواقِع الأثَريّة، والمَتاحِف، والمَزارات الدّينيّة)، وقد أُحسِن استِغلال بعضها، خلال السّنوات الأخيرة، ممّا أوجَد أنماطاً مُتعدِّدة من السياحة، في البلاد، منها السياحة الثَّقافيّة، القائمة على: زيارة المتاحِف، والمناطِق الأثَريّة، والتاريخيّة، كتِلك المَزارات التي في القاهرة (الأهرامات، وأبو الهول، والمتاحف، والمساجِد، والمواقِع الأثريّة المختلِفة)، والأُقصُر (معابِد الكَرنَك، والأُقصُر، وأودية الملوك، والملِكات، الحاوِية للعشَرات، من المدافِن، الفرعونيّة، الملَكيّة، وآثار بعض المعابِد)؛ إضافة إلى مواقِع المعابِد، المُنتَشِرة على امتِداد وادي نهر النيل، من الإسكندريّة شمالاً، حتى أسوان جنوباً، إلى جانِب سياحة الصيف، للاستمتاع بمَزايا الجو المُعتَدِل، خلال الفترة، بين شَهرَي مارس، وأوائل نوفمبر، كما في المَصايِف المصريّة، المُمتَدّة على ساحل البحر الأبيض المتوسِّط، بين العَريش شرقاً، ومَرسى مَطروح غرباً، وسياحة الشتاء، للاستِمتاع بالجوّ الدافئ، وأشِعّة الشمس، خلال الفترة، بين أواخِر نوفمبر، وأوائل مارس، كما في أسوان، جنوبيّ مصر، وشواطئ البحر الأحمر، وجنوبيّ سيناء، في شرقيّ مصر. وتُشكِّل السياحة، كصِناعةٍ مُهِمة، واحداً من أهم مصادِر الدخل القَوميّ، من النَّقد الأجنبيّ، في البلاد، شأنها في ذلك، شأن قناة السويس، والنفط، وتحويلات المصريّين، العامِلين خارج البلاد.

15. معدل نموّ الإنتاج الصناعي: 13.8%، طبقاً لتقديرات عام 2007.

16. الكهرباء، طبقاً لتقديرات عام 2005

أ. الإنتاج: 102.5 بليون كيلووات/ ساعة.

ب. الاستهلاك: 84.49 بليون كيلووات/ساعة.

ج. صادرات الكهرباء: 946 مليون كيلووات/ ساعة.

د. الواردات من الكهرباء: 168 مليون كيلووات/ ساعة.

17. النفط

أ. الإنتاج: 688.100 برميل يومياً، طبقاً لتقديرات عام 2005.

ب. الاستهلاك: 635.000 برميل يومياً، طبقاً لتقديرات عام 2005.

ج. صادرات النفط: 152.600 برميل يومياً، طبقاً لتقديرات عام 2004.

د. واردات النفط: 69.860 برميل يومياً، طبقاً لتقديرات عام 2004.

هـ. الاحتياطي المُحَقّق: 3.7 بليون برميل، طبقاً لتقديرات أول يناير عام 2006.

18. الغاز الطبيعي

أ. الإنتاج: 40.76 بليون متر مكعب، طبقاً لتقديرات عام 2005.

ب. الاستهلاك: 32.81 بليون متر مكعب، طبقاً لتقديرات عام 2005.

ج. الصادرات: 7.951 بليون متر مكعب، طبقاً لتقديرات عام 2005.

د. الواردات: صفر، طبقاً لتقديرات عام 2005.

هـ. الاحتياطي المُحَقّق: 1.589 تريليون متر مكعب، طبقاً لتقديرات أول يناير عام 2006.

19. ميزان الحساب الجاري: 3.115 بليون دولار، طبقاً لتقديرات عام 2007.

20. الصادِرات

أ. القيمة الإجماليّة للصادرات: 27.42 بليون دولار، تسليم "F.O.B"، طبقاً لتقديرات عام 2007.

ب. أهم الصادرات: النفط الخام، والمنتجات النفطية، والقطن، والمنسوجات، والمنتجات المعدنية، والكيماويات.

ج. أهم الدول المُسْتورِدة: إيطاليا 12.1%، الولايات المتحدة الأمريكية 11.3%، أسبانيا 8.7%، بريطانيا 5.5%، فرنسا 5.4%، سورية 5.1%، المملكة العربية السعودية 4.3%، ألمانيا 4.2%، وذلك طبقاً لتقديرات عام 2006.

21. الوارِدات

أ. القيمة الإجماليّة للوارِدات: 40.48 بليون دولار، تسليم "F.O.B"، طبقاً لتقديرات عام 2007.

ب. أهم الواردات: الآلات الخفيفة والمعدات، والمواد الغذائية، والكيماويات، والمنتجات الخشبية، والوقود.

ج. أهم الدول المُصْدِّرة: الولايات المتحدة الأمريكية 11.4%، والصين 8.3%، وألمانيا 6.6%، وإيطاليا 5.4%، والمملكة العربية السعودية 5%، وفرنسا 4.6%، وذلك طبقاً لتقديرات عام 2006.

22. المساعدات الاقتصادية التي تُمنح لمصر: تلقت مصر مساعدات رسمية للتنمية، قيمتها 925.9 مليون دولار، طبقاً لتقديرات عام 2005.

23. الاحتياطي من العملة الصعبة والذهب: 31.14 بليون دولار، طبقاً تقديرات 31 ديسمبر 2007.

24. الدَّين الخارجي: 29.9 بليون دولار، طبقاً لتقديرات 30 يونيه 2007.

25. الاستثمارات الأجنبية في الداخل: 37.66 بليون دولار، طبقاً لتقديرات عام 2006.

26. الاستثمارات الوطنية في الخارج: 1.115 بليون دولار، طبقاً لتقديرات عام 2006.

27. القيمة السوقية للأسهم المتداولة: 93.48 بليون دولار، طبقاً لتقديرات عام 2006.

28. العملة المتداولة ورمزها: الجنيه المصري، EGP.

29. أسعار الصَّرف مقابل الدولار الأمريكي: 5.67 جنيه في عام 2007، 5.725 جنيه في عام 2006، 5.78 جنيه في عام 2005، 6.1962 جنيه في عام 2004، 5.8509 جنيه في عام 2003.

30. السنة الماليّة: أول يوليه ـ 30 يونيه.

يتبـــــــــــــــــــــــــــــع............




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:13 pm

بيانات الاتصالات

1. الهواتف، طبقاً لتقديرات عام 2006

أ. خطوط الهاتف الرئيسية المستخدمة: 10 ملايين و808 ألف خط.

ب. خطوط الهاتف النقال: 18 مليون وألف خط.

2. نظام الهاتف

أ. تقييماً عاماً: يُعد نظام الهاتف في مصر متقدماً، وقد مر بمراحل تحديث مكثفة خلال التسعينيات. وزادت الشركة المصرية للاتصالات، من طاقتها الخدمية، فوصلت في عام 2006، نسبة الخطوط 14 خطاً لكل 100 شخص. كما أصبحت هناك ثلاث شبكات للهاتف المحمول، في عام 2007، والخدمة في ازدياد سريع.

ب. محلياً: تعتمد مصر، في اتصالاتها المحلية، على سنترالات رئيسية، في مدن: القاهرة، والإسكندرية، والمنصورة، والإسماعيلية، والسويس، وطنطا. وترتبط جميعها بكابل محوري، ومُرحل ميكروويف لاسلكي.

ج. دولياً: كود الدولة (20). وتعتمد مصر في الاتصالات الدولية، على الآتي:

· نقطة أرضية لشبكات (SEA-ME-WE-3)، (SEA-ME-WE-4)، وهي شبكات كابل بحري.

· وكذلك ترتبط بالكابل البحري الدولي FLAG (نظام ربط بالألياف الضوئية حول العالم).

· وكذلك محطتا قمر صناعي أرضية إنتلسات (المحيط الأطلسي، والمحيط الهندي)، ومحطة عربسات، ومحطة إنمارسات.

· إضافة إلى موزع Tropoaheric (القسم الاستوائي من الكرة الأرضية)، إلى السودان.

· ومرحل ميكروويف لاسلكي، إلى إسرائيل.

· كما أنها مشاركة في نظام Medarabtel.

3. محطات البث الإذاعي: 42 محطة AM، إضافة إلى 15 محطة إعادة بث، و14 محطة FM، وثلاث محطات موجة قصيرة SW، طبقا لتقديرات عام 1999.

4. محطات البث التليفزيوني: 98 محطة، طبقاً لتقديرات سبتمبر 1995.

5. رمز الإنترنت الدولي: (eg)

6. خدمة الإنترنت: يوجد في مصر 5363 موقع استضافة (مُزوّد الخدمة)، طبقاً لتقديرات عام 2007.

7. عدد مستخدمي الإنترنت: ستة ملايين مستخدم، طبقا لتقديرات عام 2006.

يتبــــــــــــــــــــــــــع...............




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:14 pm

بيانات النقل

1. المطارات: 88 مطاراً، طبقاً لتقديرات عام 2007، كالآتي:

أ. مطارات ذات ممرات مرصوفة: 72 مطاراً، كالآتي:

(1) 15 مطاراً، طول ممراتها أكبر من 3047 متراً

(2) 36 مطاراً، طول ممراتها من 2438 إلى 3047 متراً.

(3) 16 مطاراً، طول ممراتها من 1524 إلى 2437 متراً.

(4) خمسة مطارات، طول ممراتها أقل من 914 متراً.

ب. مطارات ذات ممرات غير مرصوفة: 16 مطاراً، كالآتي:

(1) مطار واحد، طول ممراته من 2438 إلى 3047 متراً.

(2) ثلاثة مطارات، طول ممراتها من 1524 إلى 2437 متراً.

(3) خمسة مطارات، طول ممراتها من 914 إلى 1523 متراً.

(4) سبعة مطارات، طول ممراتها أقل من 914 متراً.

2. مهابط الطائرات العمودية: ثلاثة مهابط.

3. خطوط الأنابيب، طبقاً لتقديرات عام 2007

أ. خطوط منتجات كثيفة: 483 كم.

ب. خطوط غاز مكثف: 74 كم.

ج. خطوط أنابيب لنقل الغاز: 6466 كم.

د. خطوط أنابيب غاز بترولي سائل: 957 كم

هـ. خطوط أنابيب لنقل النفط الخام: 5518 كم.

و. خطوط أنابيب لنقل نفط/ غاز/ ماء: 37 كم

ز. خطوط أنابيب منتجات نفطية مكررة: 895 كم

4. السكك الحديدية: يبلغ إجمالي أطوال السكك الحديدية 5063 كم، جميعها بعرض قياسي، قدره 1.435م؛ منها 62كم خطوط تعمل بالكهرباء، طبقاً لتقديرات عام 2006.

5. الطرُق الرئيسيّة، طبقاً لتقديرات عام 2004

أ. إجمالي أطوالها: 92.370 كم.

ب. الطرق المرصوفة: 74.820 كم.

ج. الطرق غير المرصوفة: 17.550 كم.

6. المجاري المائية، طبقاً لتقديرات عام 2006

يبلغ طول المجاري المائية في مصر 3500 كم، تضم مجرى نهر النيل، وبحيرة ناصر، والمجرى المائي ـ القاهرة ـ الإسكندرية؛ إضافة إلى قنوات عديدة في الدلتا، وقناة السويس (التي يبلغ طولها 193.5 كم، بما فيها الممرات)، وهي صالحة للملاحة للسفن العابرة للمحيطات، بغاطس حتى 17.68 متراً.

7. الأسطول البحري التجاري

أ. الإجمالي: 77 سفينة (حمولة ألف طن أو أكثر)، بإجمالي حمولة، قدرها 1.032.116 طناً مسجلاً/ 1.553.065 طناً بحرياً.

ب. السفن حسب النوع: 13 سفينة بضائع غير معبأة، 33 سفينة نقل بضائع، حاويتان، خمس سفن بضائع وركاب، 14 ناقلة نفط، عشر سفن شحن وتفريغ (دحرجة).

ج. سفن أجنبية ترفع العلم المصري، طبقاً لتقديرات عام 2007: عشر (واحدة من الدانمارك، وثماني من اليونان، وواحدة من لبنان).

د. سفن مسجلة في دول أخرى، طبقاً لتقديرات عام 2007: 55 (واحدة في بوليفيا، 14 في كمبوديا، 14 في جورجيا، أربع في هندوراس، واحدة في كوريا الشمالية، 13 في بنما، واحدة في ساوتوم وبرنسيب، واحدة في المملكة العربية السعودية، اثنتان في سانت كيتس ونيفيس، أربع في سانت فينسنت وجرينادا).

7. أهم الموانئ

العين السخنة، الإسكندرية، دمياط، الدخيلة، سيدي كرير، السويس.



يتبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع....................




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:15 pm

قضايا تتعدّى الحدود الإقليمية

1. نزاعات دوليّة

في حين أن السودان لا تزال تطالب بأحقيتها، في مثلث حلايب شمال حدود معاهدة عام 1899، على خط عرض 22، فإن كلاً من مصر والسودان سحبتا وجودهما العسكري منذ التسعينيات. وتتولى مصر الإدارة التامة للمنطقة، ورسخت وجودها بها.

كما تراقب مصر سيناء، والحدود مع إسرائيل بحذر، وذلك لردع الإرهاب والتهريب، والأنشطة غير المشروعة الأخرى.

ولا ترغب مصر في تمديد إقامة حوالي 70.000 شخص، يقولون أنهم فلسطينيون، ولكنهم يفتقدون أي مساعدة من الوكالة الدولية لغوث اللاجئين، كما أن المفوضية العليا لشؤون اللاجئين لا تعترف بهم.

2. اللاجئون والمشردون داخلياً، طبقاً لتقديرات عام 2006

حوالي 60.000 إلى 80.000 من العراق، و70.255 من الأراضي الفلسطينية، و13.446 من السودان.

3. الاتجار في البشر

أ. الموقف الحالي: تُعد مصر نقطة مرور للنساء، اللاتي يتم تهربيهن من أوروبا الشرقية إلى إسرائيل، لأغراض الاستغلال الجنسي. ويصل هؤلاء النسوة –عادة- كسائحات، ثم يهربهن بعد ذلك عبر سيناء، بواسطة القبائل البدوية.

كما يُعتقد أن الرجال والنساء من دول شبه الصحراء الأفريقية وآسيا، يجري تهربيهم عبر سيناء إلى إسرائيل وأوروبا.

ب. التقييم من حيث جهود الدولة في مكافحة الاتجار في البشر: "المستوى 2"، تأتي مصر في المستوى الثاني، وذلك لعدم نجاحها في تقديم أدلة تدل على زيادة جهودها في السيطرة على عمليات التهريب، خلال العام الماضي.

4. المخدرات

تعد مصر نقطة مرور للقنب، والهيروين، والأفيون، المتجه إلى أوروبا، وإسرائيل، وشمال أفريقيا. كما تعد، كذلك، منطقة توقف ومرور لوسطاء نقل المخدرات النيجيريين، وهناك قلق من أنها قد تصبح موقعاً لغسل الأموال، وبسبب ضعف الإجراءات والقوانين المالية السائدة فيها.

يتبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــع................




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:17 pm

القوات المسلحة

الأفرع الرئيسية للقوات المسلحة

1. القوات البرية (الجيش).

2. القوات البحرية.

3. القوات الجوية.

4. قوات الدفاع الجوي.

سن الخدمة العسكرية: من سن 18 ـ 30 سنة، للذكور.

مدة الخدمة الإلزامية: من 12 ـ 36 شهراً، ويعقبها بعد الانتهاء منها فترة 9 سنوات إلزامية (على قوة الاحتياط)، طبقاً لتقديرات عام 2006.

القوة البشرية المتاحة للخدمة العسكرية، طبقاً لتقديرات عام 2005
اللائقين للخدمة
المتاح للخدمة
البيان

15.540.234
18.347.560
الذكور من سن 18 – 49 سنة

14.939.378
17.683.904
الإناث من سن 18 – 49 سنة


عدد الأفراد الذين يصلون لسن الخدمة سنوياً، طبقاً لتقديرات عام 2005
الإناث
الذكور
البيان

764.176
802.920
من سن 18 – 49 سنة


نسبة الإنفاق العسكري، من إجمالي الدخل المحلي: 3.4%، طبقاً لتقديرات عام 2005.

الناتج المحلي وموازنة الدفاع

2007
2006
2005
العملة
البيان

-
589 بليون
535 بليون
جنيه مصري
إجمالي الناتج المحلي

-
93.4 بليون
79.1 بليون
بدولار أمريكي

-
1.303
1.205
بدولار أمريكي
· دخل الفرد

-
5.2%
5%
%
· معدل النمو

-
4.4%
11.4%
%
· التضخم

-
-
-
-
· ديون

-
حوالي 24 بليون
21.97 بليون
جنيه مصري
الإنفاق العسكري


حوالي 4.2 بليون
3.83 بليون
دولار أمريكي

-
حوالي 16.6 بليون
15 بليون
جنيه مصري
موازنة الدفاع

-
حوالي 2.9 بليون
2.6 بليون
دولار أمريكي

1.30 بليون
1.29 بليون
1.29 بليون
دولار أمريكي
مساعدات عسكرية أمريكية


القدرات العسكرية

1. القوات العاملة: 468.500 فردٍ (الجيش 340 ألف فردٍ ـ القوات البحرية 18.500 فردٍ ـ القوات الجوية 30 ألف فردٍ ـ الدفاع الجوي 80 ألف فردٍ).

2. القوات شبه العسكرية: نحو 330 ألف فردٍ.

مدة الخدمة: تراوح بين 12 شهراً إلى ثلاث سنوات، يظل الفرد بعدها على قوة الاحتياط، لمدة تسع سنوات.

3. قوات الاحتياط: 479 ألف فردٍ (الجيش 375 ألف ـ البحرية 14 ألفاً ـ الجوية 20 ألفاً ـ الدفاع الجوي 70 ألفاً).

تنظيم القوات

أولاً: الجيش

القوة

أ. 90 – 120 ألفاً، من القوات العاملة.

ب. 190 – 220 ألف مجند.

بإجمالي 280 – 340 ألف فردٍ

تشكيل القوات

1. المدرعات

أ. أربع فرق مدرعة (تتكون كل فرقة من لواءين مدرعين، ولواء ميكانيكي، ولواء مدفعية).

ب. لواء حرس جمهوري.

ج. أربعة ألوية مدرعة مستقلة.

2. الميكانيكي: أربعة ألوية ميكانيكي مستقلة

3. المشاة الميكانيكي: ثماني فرق مشاة ميكانيكي (تتكون كل فرقة من لواءين مشاة ميكانيكي، ولواء مدرع، ولواء مدفعية).

4. المظلات: لواء محمول جواً.

5. المشاة: لواءان مشاة مستقل.

6. قوات خاصة: مجموعة

7. الصاعقة: قيادة قوات الصاعقة (تتكون من 5 – 7 مجموعات، إضافة إلى الوحدة 777 مكافحة الإرهاب).

8, المدفعية: 15 لواء مدفعية مستقلة.

9. صواريخ أرض/ أرض: لواءان صواريخ أرض/ أرض، أحدهما مزود بصواريخ من نوع Frog-7، بإجمالي تسع قطع، والآخر مزود بصواريخ من نوع Scud-B، بإجمالي تسع قطع.

المعدات

1. دبابات القتال الرئيسية: بإجمالي 3855 دبابة

أ. 755 دبابة، من نوع M1-A1 Abrams

ب. 300 دبابة، من نوع M-60A1.

ج. 1200 دبابة، من نوع M-60A3.

د. 500 دبابة، من نوع T-62 (في المخازن).

هـ. 260 دبابة، من نوع "رمسيس الثاني"، معدلة من النوعين T-54 وT-55.

و. 840 دبابة، من نوعي T-54 وT-55 (في المخازن).

2. الاستطلاع: بإجمالي 412 مركبة

أ. 300 عربة، من نوع BRDM-2.

ب. 112 عربة، من نوع Commando Scout

3. عربات قتال مشاة مدرعة: بإجمالي 520 عربة

أ. 220 عربة، من نوع BMP-1 (في المخازن).

ب. 300 عربة، من نوع YPR-765، مزودة بمدافع عيار 25 مم، و210 قاذف صاروخي، من نوع TOW-2.

4. ناقلات جند مدرعة: بإجمالي 4750 ناقلة

أ. ناقلات جند مدرعة، على جنزير: بإجمالي 2100 ناقلة، من نوع M-113A2 (متنوعة).

ب. ناقلات جند مدرعة، على عجل: 2650 ناقلة

(1) 250 ناقلة، من نوع BMP-600P.

(2) 500 ناقلة، من نوع BTR-50/OT-62 (معظمها في المخازن).

(3) 250 ناقلة، من نوع BTR-60.

(4) 1000 ناقلة، من نوعي Fahd-30، وTH390 Fahd.

(5) 650 ناقلة، من نوع Walid.

5. المدفعية: بإجمالي 4348 مدفعاً

أ. مدفعية مقطورة: بإجمالي 946 مدفعاً

(1) عيار 122 مم: 526 مدفعاً (190 مدفعاً، من نوع D-30M، و36 مدفعاً، من نوع M-1931/37، و300 مدفع، من نوع M-30/M1938).

(2) عيار 130 مم: 420 مدفعاً، من نوع M-46.

ب. مدفعية ذاتية الحركة: بإجمالي 489 قطعة

(1) عيار 122 مم: 124 مدفعاً

(2) عيار 155 مم: 164 مدفعاً، من نوع M-109A2، و201 مدفع، من نوعي M-109A2 وM-109A3 (من فائض مخزون الولايات المتحدة الأمريكية، سُلّم في نوفمبر 2005)

ج. راجمات صواريخ متعددة: بإجمالي 498 قطعة

(1) عيار 122 مم

(أ) 96 راجمة، من نوع BM-11.

(ب) 60 راجمة، من نوع BM-21.

(ج) 50 راجمة، من نوع Sakr-10.

(د) 50 راجمة، من نوع Sakr-18.

(هـ) 100 راجمة، من نوع Sakr-36.

(2) عيار 130 مم: 36 راجمة، من نوع Koor Yong.

(3) عيار 140 مم: 32 راجمة، من نوع BM-14.

(4) عيار 227 مم: 26 راجمة، من نوع MLRS.

(5) عيار 240 مم: 48 راجمة، من نوع BM-24 (في المخازن).

د. الهاونات: بإجمالي 2415 هاون

(1) عيار 81 مم: 50 هاوناً، من نوع M-125A2.

(2) عيار 82 مم: 500 هاون.

(3) عيار 120 مم: 35 هاوناً، من نوع M-106A2، و1800 هاون، من نوع M-1943.

(4) عيار 160 مم: 30 هاوناً، من نوع M-160.

6. مقذوفا ت موجهة مضادة للدبابات: بإجمالي 2152 قاذف

أ. 1200 قاذف، من نوع AT-3 Sagger (تتضمن BRDM-2(.

ب. 200 قاذف، من نوع Milan.

ج. 52 قاذفاً، من نوع M-901.

د. 700 قاذف، من نوع TOW-2.

7. مدافع عديمة الارتداد

· عيار 107 مم: 520 مدفع، من نوع B-11

8. مركبة من دون طيار: عدد غير معلوم من المركبات، من نوع R4E-50 Skyeye

9. الدفاع الجوي

أ. صواريخ أرض/ جو: أكثر من 2096 قاذف

(1) ذاتية الحركة: 96 قاذف

(أ) 50 قاذفاً، من نوع FIM-92A Avenger.

(ب) 26 قاذفاً، من نوع M-54 Chaparral.

(ج) 20 قاذفاً، من نوع SA-9 Gaskin.

(2) محمولة على الكتف: أكثر من 2000 قاذف

(أ) عدد غير معلوم من القواذف، من نوع FIM-92A ستينجر.

(ب) 2000 قاذف، من نوع (عين الصقر) SA-7 Grail.

ب. مدافع دفاع جوي: أكثر من 705 مدفع

(1) مقطورة

(أ) عيار 14.5 مم

· 300 مدفع، من نوعي ZPU، وZPU-4.

· عدد غير معلوم من المدافع، من نوع S-60.

· 200 مدفع، من نوع ZU-23-2.

(ب) عيار 23 مم: 365 مدفع.

(2) ذاتية الحركة: 165 مدفع

(أ) عيار 23 مم

· 45 مدفعاً، من نوع Sinai-23.

· 120 مدفعاً، من نوع ZSU-23-4.

(ب) عيار 57 مم: 40 مدفعاً، من نوع ZSU-57-2.

10. رادار مراقبة أرضية

أ. أنظمة، من نوع AN/TPO-36 Firefinder.

ب. أنظمة، من نوع AN/TPQ-37 Firefinder (للمدفعية والهاونات).

11. صواريخ أرض/ أرض تكتيكية: أكثر من 42 قاذف

أ. تسعة قواذف، من نوع Frog-7.

ب. 24 قاذفاً، من نوع Sakr-80.

ج. عدد غير معلوم من القواذف، للتجارب.

د. تسعة قواذف، من نوع Scud-B.

المناطق العسكرية

1. المنطقة المركزية: مركز القيادة بالقاهرة.

2. المنطقة الشرقية: مركز القيادة بالإسماعيلية.

أ. المدرعات: فرقة مدرعة.

ب. المشاة الميكانيكي: فرقتان ميكانيكي.

3. المنطقة الشمالية: مركز القيادة بالإسكندرية.

أ. المدرعات: فرقة مدرعة.

ب. المشاة الميكانيكي: فرقتان ميكانيكي.

4. المنطقة الجنوبية: مركز القيادة بمنطقة أسوان.

أ. المدرعات: فرقة مدرعة.

ب. المشاة الميكانيكي: فرقتان ميكانيكي.

5. المنطقة الغربية: مركز القيادة في مرسى مطروح

أ. المدرعات: فرقة مدرعة.

ب. المشاة الميكانيكي: فرقتان ميكانيكي.

ثانياً: القوات البحرية: حوالي 8500 فردٍ (منهم 2000 فردٍ في حرس السواحل)، و10000 فردٍ مجند، بإجمالي 18.500 فردٍ.

1. التشكيل: أسطولان، أحدهما في البحر المتوسط، والآخر في البحر الأحمر.

2. التنظيم: لواء غواصات، لواء مدمرات، لواء حراسة سواحل، لواء هجوم سريع، لواء عمليات خاصة.

تشكيل القوات

قيادتا البحرية: في الإسكندرية والأخرى في سفاجا.

المعدات

1. الغواصات التكتيكية

· أربع غواصات، من نوع Romeo، كل منها مزودة بثمانية أنابيب طوربيد فردية عيار 533 مم، وصواريخ تكتيكية موجهة، من تحت الماء إلى السطح، من نوع UGM-84C Harpoon.

2. مقاتلات السطح الرئيسية: 11 قطعة

أ. مدمرات

· مدمرة الفاتح، النوع البريطاني (Z) للتدريب، مزودة بأنبوبتين رباعية عيار 533 مم (بإجمالي ثمانية طوربيدات)، ضد الغواصات، وأربعة مدافع عيار 114 مم.

ب. الفرقاطات: بإجمالي عشر فرقاطات

(1) فرقطتان أبو قير (من النوع الأسباني)، كل منهما مزود بقاعدتين ماركة 141 رباعية (بطاقة 8)، لإطلاق صواريخ هاربون التكتيكية سطح/ سطح، من نوع RGM-84C، وأنبوبتين ثلاثية لإطلاق الطوربيدات خفيفة الوزن المضادة للغواصات، من نوع Sting Ray (بطاقة ستة أنابيب)، وتجهيزة من أنبوبتين (بطاقة طوربيدان) من نوع Bofors، عيار 375 مم، ومدفع عيار 76 مم.

(2) فرقطاتان دمياط، من النوع الأمريكي Konx، كل منهما مزود بتجهيزة ماركة 16، 112، ومزودة بثمانية صواريخ هاربون تكتيكية سطح/ سطح من نوع RGM-84C، وصواريخ مضادة للغواصات، وأنبوبي طوربيد مزدوج عيار 324 مم، بإجمالي أربعة طوربيدات، ومدفع عيار 127 مم، وطائرة عمودية لمكافحة الغواصات، من نوع SH-2G Supper Seasprite.

(3) أربعة فرقطات مبارك، من النوع الأمريكي (Oliver Hazard Parry)، كل منها مزود بنظام ماركة 13 لإطلاق المقذوفات الموجهة، ومزودة بأربعة صواريخ هاربون تكتيكية سطح/ سطح من نوع RGM-84C، و36 صاروخ سطح/ جو، من نوع SM-1MP، ومدفع عيار 76 مم (مع إمكانية حمل طائرتين عموديتين لمكافحة الغواصات، من نوع SH-2G Super Seasprite.

(4) فرقطاتان نجم الظافر، من النوع الصيني (Jianghu I)، مزودة بقاذفين صواريخ سطح/ سطح مزدوجة (بإجمالي 4)، كل مزود بصواريخ سطح/ سطح تكتيكية من نوع HY2 (CSS-N-2) Silkworm، وقاعدتي إطلاق قذائف أعماق صاروخية من نوع 1200، بإجمالي عشر قذائف.

ج. الزوارق الساحلية والدوريات: 41 زورقاً

(1) زوارق الصواريخ: 23 زورقاً

(أ) خمسة زوارق، من نوع Tiger، كل منها مزود بصاورخين تكتيكي سطح/ سطح، من نوع Otomant.

(ب) أربعة زوارق، من نوع Hegu الصيني، كل منها مزود بصاروخين تكتيكي سطح/ سطح، من نوع SY-1.

(ج) خمسة زوارق من نوع أكتوبر (Komar) السوفيتي، كل منها مزود بصاورخين تكتيكي سطح/ سطح، من نوع SY-1.

(د) ثلاثة زوارق، من نوع Osa I السوفيتي، كل منها مزود بأربعة صواريخ تكتيكية سطح/ سطح، من نوع SS-N-2A Styx.

(هـ) ستة زوارق، من نوع رمضان، كل منها مزود بأربعة صواريخ تكتيكية سطح/ سطح، من نوع Otomat.

(2) زوارق الدورية 18 زورقاً

(أ) خمسة زوارق دورية، من النوع الصيني Hainan، مزودة بأنبوبتين ثلاثية، بإجمالي ستة طوربيدات عيار 324 مم، وأربعة قواذف صاروخية.

(ب) ثلاثة زوارق من النوع السابق في الاحتياط، كل منها مزود بقاعدتي إطلاق ثلاثية، بإجمالي ستة طوربيدات عيار 324، وأربعة قواذف صاروخية.

(ج) أربعة زوارق دورية، من النوع الصيني Shanghai II.

(د) أربعة زوارق دورية، من نوع Shershen، كل منها مزود بصاروخ سطح/ جو من نوع SAN-5 Grail (تصويب يدوي)، وراجمة صواريخ متعددة من نوع BM-24 ، بها 12 أنبوب (بطاقة 12).

(هـ) زورقان دورية، من نوع Shershen (الاتحاد السوفيتي سابقاً)، كل منها مزود بأربعة أنابيب طوربيد فردية عيار 533 مم، وراجمة صواريخ متعددة من نوع BM-21 بها 18 أنبوب (بطاقة 8).

د. الإجراءات المضادة للألغام، حرب الألغام: 12 سفينة

(1) أربع كاسحات ألغام ساحلية أسوان، من نوع Yurka (الاتحاد السوفيتي سابقاً).

(2) ثلاث كاسحات ألغام محيطات أسيوط، من نوع T-43 Class (الاتحاد السوفيتي سابقاً).

(3) ثلاث صائدات ألغام ساحلية، من نوع Dat Assawari.

(4) صائدتا ألغام مياه داخلية سفاجا، من نوع Swiftship.

هـ. سفن زراعة ألغام

· أربع سفن لزراعة الألغام تحت الماء (مثل نوع Finnish Tuima).

و. سفن إنزال: 12 سفينة

(1) ثلاث سفن إنزال متوسطة من النوع السوفيتي Polnochny، سعة كل منها ست دبابات، و180 جندي.

(2) تسع سفن إنزال متعددة الأغراض، من نوع Vydra، سعة ثلاث دبابات قتال من نوع AMX-30، أو 100 جندي.

ز. سفن إدارية ومعاونة: 13 سفينة

(1) ست سفن ناقلة وقود صغيرة.

(2) سفينة إسناد غوص.

(3) ست سفن تدريب، منها خمس غير معلومة النوع، وواحدة من نوع طارق (مثل النوع البريطاني FF).

القواعد البحرية

الإسكندرية ـ بور سعيد ـ مرسى مطروح ـ بور توفيق ـ سفاجا ـ الغردقة ـ السويس.

الدفاع الساحلي (قوات من الجيش، ويخضع لسيطرة بحرية)

1. المقذوفات

أ. مقذوفات تكتيكية سطح/ سطح، من نوع SSC-2B Samlet.

ب. ثلاث قواعد صواريخ ساحلية مزودجة، مزودة بصواريخ سطح/ سطح ماركة 2، من نوع Otomat.

2. المدفعية

· عيار 100 مم، وعيار 130 مم، من نوع SM-4-1، وعيار 152 مم.

3. الطيران البحري

أ. طائرات نقل

· طائرتان، من نوع Beech 1900C للمراقبة الجوية.

ب. الطائرات العمودية (تُسلح وتُدار بواسطة القوات الجوية)

(1) خمس طائرات مضادة للدبابات، من نوع SA-342 Gazelle.

(2) 15 طائرة مضادة للغواصات.

(3) عشر طائرات، من نوع SH-2G Suppr Seaprite، مزودة بأنابيب طوربيد خفيفة ماركة 46.

(4) خمس طائرات، من نوع Sea King ماركة 47.

ج. طائرات من دون طيار

· طائرتان، من نوع Camcopter.

4. حرس السواحل: بإجمالي 2000 فردٍ

5. الزوارق الساحلية والدوريات: بإجمالي 74 زورقاً

أ. زوارق مرور ساحلي: 44 زورقاً

(1) خمس زوارق، من نوع Nisr.

(2) تسع زوارق، من نوع Swiftships .

(3) 21 زورقاً، من نوع Timsah.

(4) تسع زوارق، من نوع Type 83.

ب. زوارق مرور قريب: 12 زورق، من نوع Sea Spectre MK 111.

ج. زوارق مرور سريع: ستة زوارق، من نوع Crestitalia (أقل من 100 طن).

د. زوارق مرور قريب: 12 زورق بأنواع مختلفة.

ثالثاً: القوات الجوية: 30 ألف فردٍ (منهم 10 آلاف مجند).

تشكيل القوات

1. طائرات مقاتلة

أ. سربان مكونان من 53 طائرة، من نوع Mirage 5 DE.

ب. سربان بهما 26 طائرة، من نوع F-16A Fighting Falcon.

ج. سرب به 15 طائرة، من نوع M-2000C Mirage.

د. سبعة أسراب بها 113 طائرة، من نوع F-16C Fighting Falcon.

هـ. ستة أسراب بها 74 طائرة، من نوع MIG-21 Fishbed.

2. مقاتلات هجوم أرضي

أ. سربان بهما 29 طائرة، من نوع F-4E Phantom II.

ب. سربان بهما 44 طائرة، من نوع J-6 (MIG-19S) Farmer B.

ج. سرب به 12 طائرة، من نوع Alpha Jet.

د. سرب به 16 طائرة، من نوع Mirage 5E2.

3. الطائرات العمودية

أ. مكافحة الغواصات: سربان بهما

(1) عشر طائرات، من نوع SH-2G Super Seasprite.

(2) خمس طائرات، من نوع Sea King MK74.

(3) خمس طائرات، من نوع SA-342L (لصالح القوات البحرية).

ب. طائرات تكتيكية: بعض الأسراب مكون من

(1) ثلاث طائرات، من نوع CH-47C Chinook.

(2) 16 طائرة، من نوع CH-47D Chinook متوسطة.

(3) ثلاث طائرات، من نوع Commando للشخصيات الهامة.

(4) 22 طائرة، غير معلوم نوعها.

(5) 12 طائرة، من نوع Mi-6 Hook

(6) طائرتان، من نوع S-70 Black Hawk (خفيفة للشخصيات الهامة).

(7) 40 طائرة، من نوع Mi-8 Hip.

(8) طائرتان، من نوع AS-61.

(9) طائرتان، من نوع UH-60A Black Hawk.

(10) خمس طائرات، من نوع UH-60L Black Hawk للشخصيات الهامة.

(11) 17 طائرة، من نوع UH-12E.

4. طائرات استطلاع: سربان، منهم

أ. 14 طائرة، من نوع MIG-21R Fishbed H.

ب. ست طائرات، من نوع Mirage 5R (5SDR).

5. طائرات الدوريات البحرية

· سرب به أربع طائرات، من نوع Beech 1900C

6. طائرات حرب إلكترونية: سرب به

أ. طائرة، من نوع Beech 1900 للاستخبارات الإلكترونية.

ب. طائرتان، من نوع C-130H Hercules للاستخبارات الإلكترونية.

ج. أربع طائرات، من نوع Commando 2E للاستخبارات الإلكترونية المضادة.

7. طائرات إنذار مبكر محمول جواً

· سرب به أربع طائرات، من نوع E-2C Hawkeye.

8. طائرات نقل: فوج به

أ. ثلاث طائرات، من نوع B-707-366C.

ب. طائرة، من نوع B-737-100.

ج. طائرة، من نوع Beech 200 Super King air.

د. 22 طائرة، من نوع C-130H Hercules.

هـ. خمس طائرات، من نوع DHC-5D Buffalo.

و. ثلاث طائرات، من نوع Falcon 20.

ز. ثلاث طائرات، من نوع Gulfstream III.

ح. ثلاث طائرات، من نوع Gulfstream IV.

(وصلت أول طائرة من نوع AN-74TK-200A، من إجمالي ست طائرات).

9. طائرات عمودية هجومية: ستة أسراب بهم:

أ. 36 طائرة، من نوع AH-64A Apache.

ب. 74 طائرة، من نوع SA-342K Gazelle (44 طائرة مسلحة بصواريخ HOT، و30 طائرة، مسلحة بمدفع عيار 20 مم).

10. طائرات تدريب: عدد غير معلوم من الأسراب، منهم:

أ. 12 طائرة، من نوع F-16B Fighting Falcon.

ب. ست طائرات، من نوع F-16D Fighting Falcon.

ج. أربع طائرات، من نوع DHC-5 Buffalo.

د. 24 طائرة، من نوع Alpha Jet.

هـ. 34 طائرة، من نوع EMB-312 Tucano.

و. 36 طائرة، من نوع جمهورية Gomhouria.

ز. 74 طائرة، من نوع Grob 115EG.

ح. 80 طائرة، من نوع K-8 (تم تسليمها لتحل محل L-29).

ط. 26 طائرة، من نوع L-29 Delfin.

ي. عشر طائرات، من نوع L-39 Albatros.

ك. 35 طائرة، من نوع L-59E Albatros.

ل. ثلاث طائرات، من نوع M 2000B Mirage.

ن. 15 طائرة، من نوع MIG-21U Mongol A.

س. ست طائرات، من نوع JJ-6 (MIG-19UTI) Farmer.

ع. 16 طائرة، من نوع K-8.

11. الطائرات الموجهة من دون طيار: بعض الأسراب منهم:

أ. 20 طائرة، من نوع R4E-50 Skyeye.

ب. 29 طائرة، من نوع Teledyne- Ryan 324 Scarab.

المعدات

1. الطائرات

أ. الطائرات المقاتلة: 471 طائرة، مكونة من

(1) المقاتلات: 165 طائرة

(أ) 26 طائرة، من نوع F-16A Fighting Falcon.

(ب) 12 طائرة، من نوع F-16B Fighting Falcon.

(ج) 74 طائرة، من نوع J-7 (MIG-21F) Fishbed C.

(د) 53 طائرة، من نوع Mirage 5 D/E.

(2) مقاتلات هجوم أرضي: 235 طائرة

(أ) 15 طائرة، من نوع M 2000C Mirage.

(ب) 113 طائرة، من نوع F-16C Fighting Falcon.

(ج) ست طائرات، من نوع F-16D Fighting Falcon.

(د) 16 طائرة، من نوع Mirage 5E2.

(هـ) 29 طائرة، من نوع F-4E Phantom II.

(و) 44 طائرة، من نوع J-6 (MIG-19S) Farmer B.

(ز) 12 طائرة، من نوع Alpha Jet 12.

(3) طائرات استطلاع: 20 طائرة

(أ) 14 طائرة، من نوع M-21R Fishbed H.

(ب) ست طائرات، من نوع Mirage 5SDR (Mirage 5R).

ب. طائرات إنذار مبكر

· أربع طائرات، من نوع E-2C Hawkeye.

ج. طائرات نقل: أكثر من 53 طائرة

(1) ست طائرات، من نوع AN-74TK-200A.

(2) ثلاث طائرات، من نوع B-707-366C.

(3) طائرة، من نوع B-737-100.

(4) طائرة، من نوع Beech 1900 للاستخبارات الإلكترونية.

(5) أربع طائرات، من نوع Beech 1900C.

(6) طائرة، من نوع Beech 200 Super King Air.

(7) طائرتان، من نوع C-130H Hercules للاستخبارات الإلكترونية.

(8) 22 طائرة، من نوع C-130H.

(9) أربع طائرات، من نوع DHC-5.

(10) خمس طائرات، من نوع DHC-5D Buffalo.

(11) ثلاث طائرات، من نوع Falcon 20.

(12) ثلاث طائرات، من نوع Gulfstream III.

(13) ثلاث طائرات، من نوع Gulfstream IV.

د. طائرات تدريب: 359 طائرة

(1) 24 طائرة، من نوع Alpha Jet.

(2) 34 طائرة، من نوع EMB-312 Tucano.

(3) 36 طائرة، من نوع Gomhouria.

(4) 74 طائرة، من نوع Grob 115EG.

(5) ست طائرات، من نوع JJ-6 (MIG-19UTI) Farmer.

(6) 16 طائرة، من نوع K-8 (80 طائرة تم تسليمها لتحل محل L-29).

(7) 26 طائرة، من نوع L-29 Delfin.

(8) 10 طائرات، من نوع L-39 Albatros.

(9) 35 طائرة، من نوع L-59E Albatros.

(10) ثلاث طائرات، من نوع M 2000B Mirage.

(11) 15 طائرة، من نوع MIG-21U Mongol A.

هـ. طائرات عمودية

(1) طائرات حرب إلكترونية

· أربع طائرات، من نوع Commando 2E للإجراءات الإلكترونية المضادة.

(2) طائرات هجومية مضادة للدبابات: 115 طائرة

(أ) 36 طائرة، من نوع AH-64A Apache.

(ب) 74 طائرة، من نوع SA-342K Gazelle (44 طائرة مزودة بصواريخ HOT، و30 طائرة مزودة بمدفع عيار 20 مم).

(ج) خمس طائرات، من نوع SA-342L Gazelle.

(3) طائرات مكافحة الغواصات: 15 طائرة

(أ) عشر طائرات، من نوع SH-2G Super Seasprite.

(ب) خمس طائرات، من نوع Sea King MK 47.

(4) طائرات إمداد: 98 طائرة

(أ) ثلاث طائرات، من نوع CH-47C Chinook.

(ب) 16 طائرة، من نوع CH-47D Chinook متوسطة.

(ج) 25 طائرة، من نوع Commando (منهم ثلاث طائرات للشخصيات الهامة).

(د) 12 طائرة، من نوع Mi-6 Hook.

(هـ) طائرتان، من نوع S-70 Black Hawk خفيفة للشخصيات الهامة.

(و) 40 طائرة، من نوع Mi-8 Hip.

(5) طائرات خدمة عامة: تسع طائرات

(أ) طائرتان، من نوع AS-61.

(ب) طائرتان، من نوع UH-60A Black Hawk.

(ج) خمس طائرات، من نوع UH-60L Black Hawk للشخصيات الهامة.

(6) طائرات تدريب

· 17 طائرة، من نوع UH-12E

و. طائرات موجهة من دون طيار: 49 طائرة

(1) 20 طائرة، من نوع R4E-50 Skyeye.

(2) 29 طائرة، من نوع Teledyne- Ryan 324 Scarab.

2. الصواريخ

أ. صواريخ جو/ أرض: 245 صاروخ

(1) 80 صاروخاً، من نوع AGM-65A Maverick.

(2) 123 صاروخاً، من نوع AGM-65D Maverick.

(3) 12 صاروخاً، من نوع AMG-65F Maverick.

(4) 30 صاروخاً، من أنواع AGM-65G Maverick، وAGM-119 Hellfire، وAGM-84 Harpoon، وAM-39 Expcet.

ب. صواريخ مضادة للإشعاع

· عدد غير معلوم من الصواريخ، من نوع Armat

ج. صواريخ مضادة للغواصات

· عدد غير معلوم من الصواريخ، من أنواع AS-12 Kegler، وAS-30L Hot.

د. صواريخ جو/ جو

· عدد غير معلوم من الصواريخ، من أنواع AA-2 Atoll، وAIM-7E Sparrow، وAIM-7F Sparrow، وAIM-7M Sparrow، وAIM-9F Sidewinder، وAIM-9L Sidewinder، وAIM-9P Sidewinder، وR550 Magic، وR530.

رابعاً: قوات الدفاع الجوي: 150 ألف فردٍ، منهم 30 ألف عامل، و50 ألف مجند، و70 ألف في الاحتياط.

تشكيل القوات

خمس فرق دفاع جوي، موزعين جغرافياً بإجمالي

1. 12 بطارية صواريخ سام أرض/ جو، من نوع M-48 Chaparral.

2. 12 كتيبة رادار.

3. 12 لواء دفعية مضادة للطائرات (بإجمالي 100 كتيبة).

4. 12 بطارية صواريخ سام مضادة للطائرات، من نوع 1-Hawk MIM-23B.

5. 14 بطارية صواريخ سام مضادة للطائرات، من نوع Cortale.

6. 18 كتيبة صواريخ سام، من نوع Skyguard.

7. 110 كتيبة صواريخ سام سطح/ جو، من نوع Pechora (SA-3A Goa/ SA-3 Goa/ SA-6 Gainful/ SA-2 Guideline).

المعدات

1. نظم الدفاع الجوي

أ. أكثر من 72 نظاماً صاروخياً، من نوع آمون، كلُ مكون من صواريخ أرض/ جو، من نوع Rim-7F Sea Sparrow.

ب. أكثر من 36 صاروخ سام أرض/ جو رباعياً (بإجمالي 144 صاروخ)، من نوع Skyguard مقطور.

ج. أكثر من 36 مدفعاً ثنائياً، عيار 35 مم (بإجمالي 72).

2. صواريخ أرض/ جو: أكثر من 702 صاروخ، بعضها كروتال

أ. صواريخ ذاتية الحركة: أكثر من 130 صاروخ

(1) أكثر من 24 صاروخاً، من نوع Crotal.

(2) أكثر من 50 صاروخاً، من نوع M-48 Chaparral.

(3) أكثر من 56 صاروخاً، من نوع SA-6 Gainful.

ب. صواريخ مقطورة: أكثر من 572 صاروخ

(1) أكثر من 78 صاروخاً، من نوعي SA-2Guideline ، و1-Hawk MIM-23B.

(2) أكثر من 282 صاروخاً، من نوع Skyguard.

(3) أكثر من 212 صاروخاً، من نوعي SA-3 Goa، وPetchora (SA-3A Goa).

3. مدفعية الدفاع الجوي: أكثر من 1566 مدفع

أ. مدفعية ذاتية الحركة

عيار 23 مم: أكثر من 266 مدفع

(1) 36 مدفعاً، من نوع Sinai-23 (SPAAG)، كل مسلح بصاروخ سام عين الصقر، محمول على الكتف، وDassault 65D-20S Land.

(2) 230 مدفعاً، من نوع ZSU-23-4.

ب. مدفعية مقطورة

(1) عيار 57 مم: 600 مدفع، من نوع S-60.

(2) عيار 85 مم: 400 مدفع، من نوع M-1939 KS-12.

(3) عيار 100 مم: 300 مدفع، من نوع KS-19.

القوات الشبه عسكرية: حوالي 397 ألف فردٍ في الخدمة، منهم

1. قوات الأمن المركزي

أ. 325 ألف فرد، تتبع وزارة الداخلية، وتشتمل على المجندين.

ب. نحو 100 ناقلة جند مدرعة، على عجل، من نوعي Walid، وHussar.

2. الحرس الوطني

· 60 ألف فردٍ، مسلحين بأسلحة خفيفة.

تشكيل القوات

يتم تشكيلهم في ثمانية ألوية، كل منها يتألف من ثلاث كتائب شبه عسكرية.

المعدات

· 250 ناقلة جند مدرعة، على عجل، من نوع Walid

3. قوات حرس الحدود

· 12 ألف فرد، مشكلين في 18 فوج حرس حدود، مسلحين بأسلحة خفيفة فقط.

قوات حفظ السلام

1. بوروندي: مراقبان: تابعان للأمم المتحدة UN. OUNB.

2. جمهورية الكونغو الديموقراطية: 23 مراقباً، تابعون للأمم المتحدة UN.MOUNC.

3. جورجيا: سبعة مراقبين، تابعون للأمم المتحدة UN.UNOMIG.

4. ليبريا: ثمانية مراقبين، تابعون للأمم المتحدة UN.UNMIL.

5. السودان:

· 34 مراقباً، تابعون للاتحاد الأفريقي AU. AUMIS.

· التابعين للأمم المتحدة: عنصر جوي، وناقلة وقود، ومفرزة مهندسين، ومفرزة كاسحة ألغام، ومفرزة مشاة ميكانيكي مكونة من 815 فرداً، + 21 مراقباً، ضمن قوات UN-UNMIS.

6. الصحراء الغربية: 21 مراقباً (تابعون للأمم المتحدة)، للاستفتاء على الصحراء الغربية UN. MINURSO.

القوات الأجنبية في مصر

1. أستراليا: 25 ضابط قيادة، ضمن عملية مازوركا Operation Mazurka.

2. كندا: 28 فرداً ضمن عملية كالوميت Operation Calumet.

3. كولومبيا: كتيبة مشاة، مكونة من 357 فرداً.

4. فيجي: ثلاث سرايا مشاة، مكونة من 329 فرداً.

5. فرنسا: طائرة نقل من نوع DHC-6 Twin Otter AC15.

6. المجر: 41 فرداً، قوات مسلحة.

7. إيطاليا: 76 فرداً.

8. نيوزيلندا: 26 فرداً.

9. النرويج: ثلاثة ضباط قيادة.

10. الولايات المتحدة الأمريكية: كتيبة مشاة، وكتيبة إسناد، مكونة من 392 فرداً من القوات المسلحة، و41 فرداً من الجيش، و303 أفراد من القوات الجوية الأمريكية، و27 فرداً من سلاح قوات المارينز.

11. أوروجواي: 87 فرداً.

يتبـــــــــــــــــــع..........




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
♥™AhMeD SaM!R™♥
مراقب عام
مراقب عام
avatar


مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   الثلاثاء 16 مارس 2010, 7:18 pm

المصادر والمراجع

1. الموسوعة العربية العالمية، مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع، الرياض، ط 1999.

2. www.cia.gov/library/publications/the-world-factbook/index.html

3. Military Balance, The International Institute For Strategic Studies, Oxford Central University Press.

4. Microsoft Encarta Interactive World Atlas 2001.

5. http://www.infoplease.com

6. http://en.wikipedia.org

تم بحمد الله




علمتنـىآ حيـآتـىآ آن آصبـرـر بصمـت وآفكـرـر بصمـت وآغفــرـر بصمــت

فـآذآ كـآن آلصمـت ســلآح فـآنـآ صـآنعـه ..!!!


سًـ~ــآآرْحًْـ~ــلْ عٍنْـدًمًـآآ آنْـتًـهٍـىآ مٍــ~ــنْ صٌـنْـعْْ قًـبٍـرـرىآ ...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
dr aya
جغرافى جديد
جغرافى جديد



مُساهمةموضوع: رد: جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►   السبت 10 يناير 2015, 5:04 pm

موضوع شامل و رائع احسنت
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جمهورية مصر العربية ◄بحث تفصيلى►
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى الرسمى لطلاب قسم الجغرافيا جامعة طنطا :: الجغرافيا الاقـلــيمـية :: جغرافية مصر-
انتقل الى: